أخبار عاجلة

أخطر اشتباك بين إسرائيل وسوريا فى 6 سنوات

أخطر اشتباك بين إسرائيل وسوريا فى 6 سنوات
أخطر اشتباك بين إسرائيل وسوريا فى 6 سنوات

ــ الجيش الإسرائيلى يغير على أهداف فى الأراضى السورية يعتقد أنها قافلة عسكرية.. ودمشق تعلن إسقاط مقاتلة وإصابة أخرى

أغارت طائرات من سلاح الجو الإسرائيلى على أهداف فى سوريا فى وقت متأخر أمس، ورد الجيش السورى باطلاق صواريخ مضادة للطائرات، معلنا إسقاط مقاتلة، ما وصفته صحيفة «هاآرتس» الإسرائيلية بأنه «أخطر حادث» بين دمشق وتل أبيب فى آخر 6 سنوات.


وأعلن متحدث باسم جيش الاحتلال، اليوم، شن الأخير غارات على أهداف سورية، ليلة الخميس، دون أن يحدد طبيعتها. وأوضح المتحدث أن مضادات أرضية سورية أطلقت عدة صواريخ باتجاه المقاتلات الإسرائيلية من دون إصابتها.


وتعد هذه المرة الأولى التى يعلن فيها الجيش الإسرائيلى رسميا عن شنه غارات على سوريا، كما أنها المرة الأولى، بحسب الإعلام الإسرائيلى، التى تعترض فيها الدفاعات الجوية السورية سلاح الجو الإسرائيلى منذ بدء الحرب فى سوريا.


فى غضون ذلك، أشارت وسائل الإعلام الإسرائيلية إلى أن منظومة الصواريخ الإسرائيلية اعترضت صاروخا مضادا للطيران شمال القدس، أطلق ردا على الغارات.


ودوت صافرات التحذير من الصواريخ فى مستوطنات إسرائيلية بغور الأردن فى الضفة الغربية المحتلة وسمع شاهد عيان صوت انفجار بعد ذلك ببضع دقائق، بحسب وكالة «رويترز».


بدورها، أعلنت القيادة العامة للجيش السورى، اليوم، إسقاط طائرة إسرائيلية وإصابة أخرى خلال غارات على سوريا، وهو ما نفته تل أبيب.


وذكر بيان الجيش السورى: «أقدمت 4 طائرات حربية إسرائيلية عند الساعة 2:40 صباحا بالتوقيت المحلى على اختراق مجالنا الجوى فى منطقة البريج عبر الأراضى اللبنانية، واستهدف أحد المواقع العسكرية قرب تدمر بريف حمص الشمالى».


وأضاف البيان: «تصدت المضادات الأرضية للطائرات الإسرائيلية وأسقطت طائرة، وأصابت أخرى وأجبرت الباقى على الفرار».


فى المقابل، رد جيش الاحتلال بأن طائراته لم تتعرض لضرر خلال العملية، مؤكدا أن صواريخ مضادة للطائرات استهدفت طائراته أثناء «مهمة» فى سوريا، حسب موقع «سكاى نيوز عربية» الاخبارى.


وعن أهداف العملية الإسرائيلية، ذكرت صحيفة «جيروزاليم بوست» أن الطيران الإسرائيلى استهدف قافلة أسلحة متطورة كانت فى طريقها من سوريا إلى حزب الله فى لبنان، حسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.


كانت قيادة الجيش السورى قد أعلنت فى شهر يناير الماضى عن تعرض مطار المزة العسكرى غرب العاصمة دمشق لقصف من الطيران الإسرائيلى، فيما وصفته بأنه «اعتداء سافر» محذرة من تداعياته. وبعد اتهام سوريا لإسرائيل بشن ذلك الهجوم، قال وزير الدفاع الإسرائيلى أفيجدور ليبرمان أن جيش بلاده يحاول منع تهريب اسلحة متقدمة ومعدات عسكرية وأسلحة دمار شامل إلى حزب الله.


وفى الأردن، قال مصدر مسئول فى القيادة العامة للقوات المسلحة إن شظايا صواريخ سقطت، فجر اليوم، على بعض القرى فى محافظة إربد وغور الصافى ومناطق أخرى، نتيجة اعتراض صواريخ إسرائيلية لصواريخ أطلقت من داخل الأراضى السورية باتجاه بعض المواقع والقواعد الإسرائيلية.


ووفقا لما جاء فى بيان للجيش الأردنى فإن الأجهزة الفنية التابعة للقوات المسلحة «تتعامل مع بقايا الصواريخ، لإبعادها عن مواقع التجمعات السكانية». وأشار البيان إلى أن الشظايا لم تسفر عن إصابات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى والدة شابة بلجيكية استدرجها داعش تتحدث لـCNN عن "مجند ابنتها" فؤاد بلقاسم