أخبار عاجلة
فايد أمام البرلمان: لن نتوقف عن دعم زراعة القمح -
وزير الزراعة: مستمرون في دعم محصول القمح -
محمود بدر: «طوابير العيش رجعت زي أيام مبارك» -
«خارجية النواب» تلتقى سفير كوريا الجديد -
كمال أحمد: مصر لن تركع أمام الإرهاب -

استطلاع رأي| المسلمون الأكثر قابلية لمساعدة شخص ما يتعرض لهجوم

بعد أن شهد هذا العالم المليء بالغضب الكثير من حوادث العنف و، وتساءل الكثير من الناس عما إذا كان ينبغي لهم أن يتدخلوا أم لا إذا شهدوا حالة من حالات العنف أمامهم، وما مدى خطورة ذلك على حياتهم، وهل يمكن أن يتسبب هذا التدخل في جعل الأمور أسوأ؟

نشرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية استطلاعا للرأي ، استهدف حوالي 2000 شخص، حول استعدادهم للتدخل لمساعدة شخص ما يتعرض لهجوم عدواني وجاءت نتائج الاستطلاع على حسب ديانة الأشخاص المستهدفين، وخرج ببعض النتائج المثيرة للاهتمام، واحدا من أهم هذه النتائج أن والهندوس أكثر قابلية للتدخل لمساعدة شخص ما يتعرض لحادثة عنف من المسيحيين وأصحاب الديانات الأخرى.

وجاءت النتائج أن 24% فقط من الناس قالوا انهم سيخرجون هواتفهم للتصوير إذا رأوا ضابط شرطة يسيء معاملة رجل أمريكي من أصول أفريقية من دون سبب، في حين قال 21% أنهم لن يقوموا بذلك.

وأجرت شركة "Bay Alarm Medical" للخدمات الطبية ومقرها كاليفورنيا، الاستطلاع بعنوان "رد فعل المارة على أحداث العنف"، وقالت المتحدثة الرسمية باسم الشركة، ستاسيا مولانوي، "أردنا أن نتوصل لأرقام ثابتة بشأن التدخلات الفورية للمارة في الشارع، وتساءلنا كيف ستكون ردة فعل الناس إذا شهدوا ظلم اجتماعي أو حالة عنف متطرفة أمامهم".

وقالت السيدة مولاني ان الشركة لم يكن لديها أي فكرة عن كيفية تأثير ديانة الشخص على قراراه إذا كان سيتدخل للمساعدة أم لا، إلا أنها قالت أن هناك عوامل أخرى ظهرت كان لها دور في الأمر مثل نوع الجنس والانتماءات السياسية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى شاهد أهم الأحداث العالمية بعام 2016 في دقائق