اختطاف موظفا إسبانيا من اللجنة الدولية للصليب الأحمر فى أفغانستان

اختطاف موظفا إسبانيا من اللجنة الدولية للصليب الأحمر فى أفغانستان
اختطاف موظفا إسبانيا من اللجنة الدولية للصليب الأحمر فى أفغانستان

أ ف ب

خطف مسلحون موظفا إسبانيا فى اللجنة الدولية للصليب الأحمر فى شمال أفغانستان، بحسب ما قال لوكالة فرانس برس المتحدث باسم حاكم ولاية قندوز سيد محمد دانيش.

وخلال الأشهر الأخيرة، تعرض العديد من الأجانب للخطف فى البلاد.

ووقعت عملية الخطف الاثنين خلال انتقال موظفين من المنظمة الدولية بين مزار شريف وولاية قندوز المضطربة، وفق ما أفاد المتحدث.

من جهتها، أوضحت اللجنة الدولية للصليب الأحمر فى بيان أن "زميلا خطف، والآخرين أطلق سراحهم".

وأضافت المنظمة "نحن قلقون جدا حيال سلامة زميلنا. نبذل قصارى جهدنا لمعرفة ما حصل بالتحديد، وتحريره من دون شروط فى أسرع وقت".

وأكد مصدر دبلوماسى فى مدريد أن المخطوف مواطن إسبانى.

وأضاف لفرانس برس "يمكن القول أن موظفا إسبانيا من الصليب الأحمر محتجز رغما عنه فى شمال أفغانستان"، من دون مزيد من التفاصيل.

ولم تعلن أى مجموعة مسلحة حتى الآن مسؤوليتها عن عملية الخطف.

وأوضح دانيش لفرانس برس أن السلطات المحلية فتحت تحقيقا.

وفى أغسطس، أقدم مسلحون يرتدون زيا عسكريا على خطف أستاذين جامعيين من الجامعة الأمريكية فى أفغانستان فى وسط كابول.

وفى نوفمبر، خطف مواطن أسترالى أيضا فى العاصمة الأفغانية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى جوتيريس يصف قرارات حظر السفر إلى الولايات المتحدة "بالإجراءات العمياء"