أخبار عاجلة
9 % نمو في مبيعات الهواتف الذكية خلال 3 أشهر -
هيونداي تطلق سياراتها سوناتا 2017 في مصر -

موسكو تثبت عمليا ضم أقليم «أوسيتيا» الجورجى

موسكو تثبت عمليا ضم أقليم «أوسيتيا» الجورجى
موسكو تثبت عمليا ضم أقليم «أوسيتيا» الجورجى

الرئيس بوتين يصدر مرسوما بالموافقة على ضم قوات من أوسيتيا الجنوبية الانفصاليين للجيش الروسى.. وجورجيا تعتبرها خطوة «غير شرعية»
أصدر الرئيس الروسى فلاديمير بوتين أمرا اليوم بتوقيع اتفاق سيسمح فى حال سريانه بدمج القوات المسلحة لإقليم أوسيتيا الجنوبية الجورجى الانفصالى فى الهيكل القيادى للجيش الروسى.
وذكرت وكالة الإعلام الروسية أن الرئيس بوتين أقر مرسوما يسمح لبعض القوات من إقليم أوسيتيا الجنوبية الجورجى الانفصالى بالانضمام إلى الجيش الروسى. ووفق وكالة أنباء نوفوستى، فقد وافق بوتين على «العرض المقدم من موسكو بشأن توقيع الاتفاق بين روسيا وجمهورية أوسيتيا الجنوبية حول إجراءات انضمام وحدات من القوات العسكرية لجمهورية أوسيتيا الجنوبية إلى تشكيلات القوات المسلحة الروسية».
وأشار تكليف بوتين إلى أنه «على وزارة الدفاع الروسية، بمشاركة وزارة الخارجية، إجراء محادثات مع أوسيتيا الجنوبية حول هذا الموضوع، وتوقيع الاتفاقية اللازمة نيابة عن روسيا الاتحادية».
ونددت جورجيا بتلك الخطوة التى من المرجح أن تثير اتهامات من حلفائها الغربيين بأن موسكو تتحرك خلسة لضم الإقليم رغم أنه جزء من أراضى السيادة الجورجية بحكم القانون الدولى. وقال وزير الخارجية الجورجى ميخائيل جانيليدزة فى بيان «أى اتفاق بين الاتحاد الروسى والقيادة القائمة (لأوسيتيا الجنوبية) غير شرعى». وأضاف «مثل هذه الخطوات لا تهدف إلى حماية السلم وتعرقل عملية السلام الضرورية لحل النزاع».
وتسيطر روسيا فعليا على أوسيتيا الجنوبية منذ أعوام وهو إقليم جبلى التضاريس ويقع فى شمال شرق جورجيا. لكنها تتعامل مع الإقليم، على الورق على الأقل، بأنه دولة منفصلة وليس جزءا من روسيا. وذلك بعد أن اعترفت بأوسيتيا الجنوبية دولة مستقلة عام 2008، بعد أن خاضت حربا قصيرة مع جورجيا التى تقول إنها تريد استعادة أوسيتيا الجنوبية وأبخازيا.
ووفقا لمسودة الاتفاق الذى أمر بوتين المسئولين بإبرامه سيطبق الانفصاليون إجراءات عمل جديدة لقواتهم المسلحة بشرط موافقة موسكو كما سيتحدد هيكل القوات وأهدافها بالاتفاق مع روسيا.
وينص الاتفاق أيضا على إمكانية انتقال أفراد القوات المسلحة لأوسيتيا الجنوبية للخدمة كجنود روس فى قاعدة عسكرية روسية فى أوسيتيا الجنوبية. وسيقلص الانفصاليون عدد جنودهم بمقدار العدد الذى سيتم نشره فى القاعدة الروسية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إستقالة رئيس تحرير صحيفة إسرائيلية شهيرة بعد خلافات حادة مع نتانياهو