أخبار عاجلة
بالفيديو.. سقوط برج كهرباء على منزل في السلام -
دعوى قضائية تطالب بإلغاء قرار تسعير الأدوية -
ضبط تشكيل عصابي تخصص في خطف الأطفال بأسيوط -
ضبط 64 قطعة سلاح ومخدرات في حملة بالغربية -
إحالة 304 متهم بـ"حركة حسم" إلى المحكمة العسكرية -
مصادرة 200 طن أرز بحوزة تاجر في الغربية -
ضبط 1000 قطعة ذهبية وتماثيل ببني سويف -
تأجيل محاكمة 57 متهماً في أحداث "عنف بديرمواس" -
هاني زادة: الحكم في قصية «موندومو» بعد شهرين -

نائب بحزب أردوغان يعترف بالضعف الأمنى ويحمل روسيا مسئولية عدم تأمين سفرائها

نائب بحزب أردوغان يعترف بالضعف الأمنى ويحمل روسيا مسئولية عدم تأمين سفرائها
نائب بحزب أردوغان يعترف بالضعف الأمنى ويحمل روسيا مسئولية عدم تأمين سفرائها

كتب وكالات

اتهم نائب حزب العدالة والتنمية الحاكم فى تركيا، عن مدينة إسطنبول بروهان كوزو، روسيا بالتقصير الأمنى فى حادث اغتيال سفيرها أندريه كارلوف.

 

  وقال كوزو – فى تصريحات مثيرة خلال مشاركته ببرنامج على قناة “خبر ترك” – إن أمورًا كان لابد من بحثها بشأن مسألة حماية السفراء، مؤكدًا أنهم يعجزون عن رؤية خلفية الحادث.

 

وأضاف كوزو، أن شخصًا توجه إلى الحفل، ودخله بكل سهولة بعد الزعم بأنه حارس شخصى، وأخذ يلقى خطابات ولم يتدخل أحد.

 

وأوضح كوزو أنهم يسافرون للخارج، وأنه يوجد سفراء لتركيا فى الخارج، وأن تركيا هى من تؤمن كافة حراسات السفراء، وأن كافة رجال الشرطة سواء المرابطين على الأبواب أو الموجود بالداخل أو الخارج أو فى المكان الذى يتوجهون إليه هم من رجال الشرطة الأتراك.

 

وتساءل “كيف لا يكون للسفارة الروسية حراس روس؟، نعم أقول ذلك مع اعترافى بضعفنا الأمنى، فذلك موضوع منفصل، لكن الظاهر هو أنه لم يكن هناك أى تدابير لحراسة السفير، لذلك قتل المهاجم المسلح بكل سهولة بعد أن حاصره”.

 

وأكد كوزو أن الجانب التركى سيوفر الحراسة لو تقدم الجانب الروسى بطلب هذا، غير أن معلوماته تؤكد امتلاك السفارة لحراس شخصيين، مشيرًا إلى أنه يعجز عن تفسير ما حدث.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى شاهد أهم الأحداث العالمية بعام 2016 في دقائق