أخبار عاجلة
مفتي دمشق يصل إلى القاهرة لبحث مواجهة التطرف -
رئيس اتحاد الصحفيين العرب يصل القاهرة -
شاهد.. شيماء سيف: نفسي أتجوز محمد حماقي -
"الوزراء": رفع الجمارك عن الدواجن "مؤقت" -
ضبط 7 متهمين في حملة أمنية بشمال سيناء -
اليوم.. محاكمة 379 متهمًا بـ"فض اعتصام النهضة" -

ترامب يقتطع من وقت تشكيل الإدارة لمقابلة "ملك هوليوود".. فما الهدف؟

ترامب يقتطع من وقت تشكيل الإدارة لمقابلة "ملك هوليوود".. فما الهدف؟
ترامب يقتطع من وقت تشكيل الإدارة لمقابلة "ملك هوليوود".. فما الهدف؟

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- خصص الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب بعض من وقته خلال لقاءاته مع أبرز المرشحين لتولي المناصب الوزارية الرفيعة في إدارته المقبلة لإجراء لقاء مع شخصية غير منتظرة هي وكيله السابق في هوليوود، آري ايمانويل، باجتماع يأتي وسط حالة الغضب بين نجوم السينما منذ هزيمة المرشحة الديمقراطية، هيلاري كلينتون.

وقال متحدث باسم إيمانويل بأن الزيارة لم تكن بهدف البحث عن وظيفة، وأضاف بأن إيمانويل لا يسعى للحصول على مكان في الإدارة المقبلة. ويعتبر إيمانويل صديقا مقربا لترامب. ولقد دعاه ترامب بلقب "ملك هوليود" عندما اجتمعا الأحد.

وتقول مصادر بأن إيمانويل سعى الى مناقشة بعض المخاوف التي لم يفصح عنها، ويأتي ذلك في غضون مرحلة يعيش خلالها مجتمع هوليود صدمة انتخاب ترامب رئيسا، حيث أعلن العديد من ممثلين ومنتجين هوليود عن نواياهم بترك الولايات المتحدة في حال انتخاب ترامب. وقد يكون هذا الاجتماع خطوة من قبل إيمانويل لإيجاد ارض مشتركة مع ترامب.

ويعد إيمانويل أحد أقوى الشخصيات في مجال صناعة الترفيه، فهو المدير التنفيذي لشركة تقدر قيمتها بما يزيد عن 5 مليارات دولار. ولقد كان ترامب أحد عملاء هذه الشركة لسنوات عديدة. وتظهر التقارير بأن ترامب باع حصة ملكيته في منظمة ملكة جمال الكون لشركة إيمانويل بقيمة لم يكشف عنها في 2015.

وينحدر إيمانويل من عائلة يهودية شهيرة، حيث أن شقيقة رام هو عمدة شيكاغو وكبير الموظفين السابق لدى الرئيس باراك أوباما، في حين ان شقيقه الآخر، حزقيال، ساعد في تشكيل برنامج الرعاية الصحية "أوباما كير."

والجدير بالذكر أن إيمانويل مؤيد للحزب الديمقراطي، وكان داعما لهيلاري كلينتون خلال حملتها الانتخابية. ومن القضايا المثيرة للجدل التي تناولها إيمانويل في السنوات الماضية، معاداته للمخرج والممثل الأمريكي ميل غيبسون الذي يتبنى رسائل معادية للسامية في أعماله وخطاباته.

ويثير هذا الاجتماع تساؤلات عديدة حول أهداف ترامب في هذه المرحلة الانتقالية، ففي الوقت الذي يفترض فيه أن يشكل الإدارة الأمريكية، يستضيف فيه أصدقاء في المجال الترفيهي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الخارجية السورية: سنقطع يد أردوغان