أخبار عاجلة
«زى النهارده».. وفاة خالد صالح 25 سبتمبر 2014 -
«زي النهارده».. وفاة صلاح السقا 25 سبتمبر 2010 -
تعرف على موعد مباراة الأهلي والنجم الساحلي -
طوارئ فى الأهلى استعداداً لـ«نصف نهائى» أفريقيا -
حسرة تونسية لضياع «الحلم» الأفريقي -
حريق هائل في مشتل تابع لوزارة الزراعة بدسوق (صور) -
المؤشر «نيكي» يرتفع 0.70% في بداية التعامل بطوكيو -
ارتباك وإغماءات فى مدارس المحافظات -
إقصاء مدير مدرسة عن العمل بسبب هروب التلاميذ -
أسماء المقبولين بفصول شركة المياه والشرب بقنا -

إسبانيا: أين وصلت التحقيقات في هجومي لا رامبلا وكامبريلس ببرشلونة؟

إسبانيا: أين وصلت التحقيقات في هجومي لا رامبلا وكامبريلس ببرشلونة؟
إسبانيا: أين وصلت التحقيقات في هجومي لا رامبلا وكامبريلس ببرشلونة؟
هجوم مزدوج بعمليات دهس استهدف إسبانيا الخميس قتل فيه 14 شخصا على الأقل وجرح أكثر من مئة آخرين. وتواصل السلطات عمليات البحث عن منفذي الاعتداءين، وأعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" مسؤوليته عن أحدهما.

لا تزال إسبانيا تحت وقع الصدمة إثر الهجومين الداميين اللذين ضرباها مساء الخميس وليلة الجمعة، لتعود صور الدم والقتلى إلى أذهان الإسبان بعد 13 عاما من تفجيرات مترو مدريد (آذار/مارس 2004) في هجوم جهادي يعد الأكثر دموية في أوروبا، قتل فيه 191 شخصا. واقترحت عدة دول أوروبية، تتقدمها فرنسا مساعدة السلطات الإسبانية في عمليات البحث عن منفذي الهجومين.

الهجوم الأول: شاحنة تدهس حشدا من الناس في جادة لا رامبلا

الخميس، في حدود الساعة الخامسة بتوقيت إسبانيا (15.00 ت غ)، دهست شاحنة صغيرة حشدا من الناس في جادة لا رامبلا، أحد أكثر شوارع مدينة برشلونة ازدحاما، إذ يمتلئ دائما بالسياح الإسبان والأجانب وبفناني الشوارع حتى ساعات متأخرة من الليل. وقد سادت حالة من الفوضى والهلع بين المارة فيما لاذ المعتدي بالفرار.

وأسفر الهجوم عن سقوط 14 قتيلا وأكثر من مئة جريح.

وأشار وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان إلى أن بين المصابين في الهجوم 26 فرنسيا، 11 منهم في حالة حرجة.

وصرح وزير الخارجية البلجيكي ديدييه رينديرز أن بين القتلى بلجيكية. وأوضحت إدارة الدفاع المدني أن الضحايا ينتمون إلى 34 جنسية.

الهجوم الثاني: سيارة ثانية تدهس حشدا من المشاة على شاطىء كامبريلس

في وقت لاحق بعد منتصف ليل الجمعة بدقائق (22,00 ت غ الخميس)،استهدف هجوم ثان إسبانيا، حيث دهست سيارة من نوع "أودي إيه-3" عددا من المشاة على شاطئ كامبريلس في منتجع سياحي، على بعد 120 كلم جنوب غرب برشلونة. وحصل تبادل لإطلاق النار بين ركاب السيارة و دورية لشرطة كاتالونيا و وقتل فورا أربعة أشخاص يشتبه بأنهم "إرهابيون" كانوا في السيارة. أما الخامس فتوفي بعد دقائق متأثرا بجروحه.

وأشار متحدث باسم شرطة كاتالونيا إلى أن بعض المسلحين الذين قتلوا في العملية الأمنية كانوا يرتدون أحزمة ناسفة. وأفادت الشرطة عن جرح ستة مدنيين في عملية الدهس الثانية، من بينهم 2 جروحهما خطرة. فيما أصيب شرطي بجروح طفيفة. وذكرت الشرطة على حسابها على تويتر أن هذا الهجوم مرتبط باعتداء برشلونة.

تنظيم "الدولة الإسلامية" يتبنى الهجوم الأول

بعد ساعات قليلة من تنفيد هجوم لا رامبلا، تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" في بيان نشرته وكالة دعائية تابعة له، الاعتداء، معتبرة "منفذو هجوم برشلونة من جنود الدولة الإسلامية ونفذوا العملية استجابة لنداءات استهداف دول التحالف" ضد الجهاديين في سوريا والعراق. ولم تتبن أي جهة الاعتداء على كامبريلس.

أين وصلت التحقيقات؟

لا يزال منفذ الهجوم الأول سائق الحافلة فارا صباح الجمعة، فيما أعلنت شرطة كاتالونيا الإقليمية إنها أوقفت مشبوهين، أحدهما إسباني والثاني مغربي. وولد الإسباني في جيب مليلية الإسباني في المغرب، وأوقف على بعد مئتي كلم جنوب برشلونة في منزل انفجرت فيه عبوة ناسفة الليلة الماضية ، ما أدى إلى مقتل شخص وإصابة سبعة آخرين بجروح.

وقال متحدث باسم الشرطة أن المحققين يرون أن هذا الانفجار مرتبط باعتداء برشلونة، مضيفا "نعتقد أنهم (سكان المنزل) كانوا يحضرون عبوة ناسفة". وأشار إلى أن المشتبه به الثاني مغربي، وقد أوقف في ريبول على بعد نحو مئة كلم شمال برشلونة، لارتباطه بالحافلة المستخدمة في الاعتداء الأول.

وحسب مصدر قضائي إسباني نقلت عنه وكالة رويترز فإن السلطات الإسبانية تعتقد أن ثمانية أشخاص ربما شكلوا خلية نفذت هجوم برشلونة الخميس وخططت لاستخدام أسطوانات غاز البوتان. وقال خواكيم فورن المسؤول بحكومة إقليم كتالونيا لإذاعة محلية إن المهاجمين ربما خططوا لاستخدام الأسطوانات في الهجوم الأول الذي قاد خلاله مشتبه به سيارة فان ودهس المارة في شارع مزدحم.

فرانس24

نشرت في : 18/08/2017

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الحكومة الفرنسية تكشف عن النصوص الكاملة لإصلاح قانون العمل