أخبار عاجلة
"السيسي" يُمدد عمل مفتي الجمهورية 4 سنوات -

الأراجيد.. رقصة "أمواج النيل" النوبية

الرقص لغة لا تموت خاصة داخل المجتمع النوبي، فالاراجيد هو الذي يعبر عن عاطفتهم ومشاعرهم، عن حزنهم وفرحهم، فهو مزيج من السحر الذي يرسمه الجسد على أنغام الموسيقى النوبية، فالدفوف تعطيهم نغماتها فيتحركون على هذه النغمات وقوفا في صف واحد، الرجال في صف يقابله صف النساء.

الاراجيد كلمة نوبية تعني البهجة أو الفرح، وهو أقدم الرقصات النوبية الأشهر في أفراح النوبيين، فتتعدد نماذجها وتشكيلاتها ولكل نموذج صورته التي يحاكيها من الطبيعة والبيئة النوبية، فهناك نموذج يقف فيه الراقصون صفًا وتتشابك فيه أيديهم مع خطوات منتظمة إلى الأمام ثم إلى الخلف مع حركة الأيدي المتشابكة عكس اتجاه الجسم في حركة تحاكي أمواج النيل.

وهناك النموذج الدائري الذي يحاكي حركة الساقية، بالإضافة لرفع الأيدي مع تشابك الكفوف في شكل مثلث يحاكي شكل الهرم ويشتهر النوبيون بتزيين جدران بيوتهم إلى الآن برسم المثلث الهرمي وأيضًا هناك حركة التبشير وهي للتحية أثناء الرقص حيث يرفع الذراعين ملتصقتين إلى أعلى مع التلويح بالأصابع وكف اليد وهي الحركة التي تحاكي تمايل جريد النخيل.

الرقص النوبي طقسي مستوحى في عمقه من طقوس الرقص في المعابد، ولهذا نجد هذه الرقصات مرتبطة بالشعائر وبالأحداث المهمة في حياة الإنسان فاهتم النوبيون القدماء بالرقص، وكان يؤدى في احتفالات طقوس الزواج، وخاصة احتفالات الحصاد، أثناء وإقامة الولائم، واحتفالات الصيد، واحتفالات فيضان النيل، واحتفالات الميلاد، وغيرها من المناسبات.

رقصة الأراجيد على ضفاف النيل

الأراجيد رقصة النوبة

الفن جسد رقصة الأراجيد

رقصة الأراجيد

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى 7 ابتكارات تفوق الخيال