طفلة روسية تخاطر بحياتها لإنقاذ جدتها الكفيفة

طفلة روسية تخاطر بحياتها لإنقاذ جدتها الكفيفة
طفلة روسية تخاطر بحياتها لإنقاذ جدتها الكفيفة

كتب - هشام عواض:

خاطرت طفلة روسية بحياتها من أجل البحث عن النجدة لإنقاذ حياة جدتها المريضة، وسارت في طريق خطير لمسافة 8 كيلومترات.

وتعرضت جدة طفلة روسية تدعى "ساجلانا"، وتعيش قي قرية نائية في الجمهورية الروسية، توفا، في سيبيريا الجنوبية، لوعكة صحية، وقطعت الطفلة طريقًا خطرًا بعبور غابة بها حيوانات مفترسة لمسافة 8 كيلومترات، بحسب ما ذكرته "روسيا اليوم".

واضطرت الطفلة التي تبلغ 4 سنوات للسير عبر الغابة السيبيرية الثلجية في الصباح الباكر للوصول إلى مساعدة، وتشتهر هذه الغابات بوجود الدببة والذئاب المتوحشة، ولحسن الحظ، وصلت إلى وجهتها في غضون ساعات قليلة.

وعلى الرغم من مخاطرة الطفلة لنجدة الجدة، إلا أنه لم يتمكن الأطباء من مساعدة الجدة البالغة من العمر 60 عامًا، حيث كانت قد توفيت بسبب تعرضها لنوبة قلبية.

وأشاد المتابعون بشجاعة الطفلة على مواقع التواصل الاجتماعي، كما تساءل آخرون كيف سمحت الجدة للطفلة بالذهاب عبر الغابة، ولماذا لا يوجد هاتف نقال لدى الأسرة.

وقام الفرع المحلي للجنة التحقيق الروسية، برفع قضية ضد والدة الطفلة، موجهين لها تهمة الإهمال وتعريض حياة طفلتها للخطر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى هتلبسى إيه بكرة؟..السالوبيت والأوف شولدر لو هتكملى إجازتك فى المصيف