أخبار عاجلة
إرجاء اتمام عملية بيع ميلان لشركة صينية حتى مارس -

لماذا اختير 20 نوفمبر يوماً عالمياً للطفل؟

لماذا اختير 20 نوفمبر يوماً عالمياً للطفل؟
لماذا اختير 20 نوفمبر يوماً عالمياً للطفل؟

كتب - علي أحمد:

يحتفل العالم في 20 نوفمبر من كل عام باليوم العالمي للطفل، والذي اختارته الجمعية العامة للأمم المتحدة ليكون يوماً للتآخي والتفاهم على النطاق العالمي بين الأطفال وللعمل من أجل تعزيز رفاهية الطفل، وفقاً لما جاء في توصية الأمم المتحدة.

وتحرص معظم دول العالم في هذا اليوم على الاحتفال بهذا اليوم سواء بالمدارس أو بإقامة حفلات بالحدائق والمتنزهات من أجل إضفاء حالة من السعادة على الأطفال.

كما تحرص العديد من الجمعيات والهيئات المعنية بالأطفال على إحياء هذا اليوم من خلال التأكيد على حقوق الأطفال وكشف أبرز ما تم تحقيقه في هذا الملف.

وجاء اختيار يوم 20 نوفمبر للاحتفال باليوم العالمي للطفل لأنه نفس التاريخ الذي اعتمدت فيه الأمم المتحدة إعلان حقوق الطفل وذلك يوم 1959، كما يتزامن كذلك مع اتفاقية حقوق الطفل التي اعتمدت عام 1989.

وحددت اتفاقية حقوق الطفل عددًا من حقوق الطفل، ومنها حقوق الحياة والصحة والتعليم واللعب، وكذلك الحق في حياة أسرية، والحماية من العنف، وعدم التمييز، والاستماع لآرائهم.

كانت فكرة تأسيس يوم للطفل أطلقها في البداية الاتحاد النسائي الديمقراطي الدولي في نوفمبر عام 1949 في مؤتمر بباريس، وذلك ضمن أهداف الاتحاد التي كانت تسعى لحياة أفضل سواء للمرأة وللطفل بعد الحرب العالمية الثانية.

وبالفعل تم اختيار يوم 1 يونيو للاحتفال به، قبل أن تحدد الأمم المتحدة يوم 20 نوفمبر للاحتفال باليوم العالمي للطفل.

يذكر أن هناك العديد من الدول لا تزال تحتفل يوم 1 يونيو باليوم العالمي للطفل، أبرزها الصين، بيلا روسيا، التشيك، البوسنة والهرسك، البرتغال وغيرها.

كما أن هناك دولاً أخرى اختارت أياماً مختلفة للاحتفال، حيث تحتفل تونس بيوم الطفل يوم 11 يناير، في حين تحتفل فلسطين بيوم الطفل في 5 أبريل، وتركيا 23 أبريل، والمكسيك 30 أبريل، واليابان وكوريا الجنوبية 5 مايو، والولايات المتحدة 2 يونيو.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إنبي يتعادل مع أسوان 1-1 في الدوري