أخبار عاجلة
الجبير: حل الأزمة القطرية سيكون خليجيًا -
الحويجة آخر معقل لتنظيم داعش في شمال العراق -
عزت: توجيهات الملك خارطة طريق للمنتخب -
روسيا تحتج على تدمير "آثار سوفيتية" في بولندا -
تركيا ترسل قوات خاصة إلى حدودها مع سوريا -
البيت الأبيض يسهل تصدير الأسلحة -
مروحة طائرة تركية تقتل شرطيا وتصيب آخر! -

مصر مركزاً لوجستياً للتجارة الإلكترونية فى أفريقيا

مصر مركزاً لوجستياً للتجارة الإلكترونية فى أفريقيا
مصر مركزاً لوجستياً للتجارة الإلكترونية فى أفريقيا

قال عصام الصغير، رئيس مجلس إدارة البريد، إن اعتماد مصر كمركز للوجستيات والتجارة الإلكترونية لأفريقيا «eCom Africa» يؤكد على ريادة مصر فى مجال الخدمات البريدية واللوجستية، كما أن إنشاء مركز تجميع لوجستى بمصر يخدم حركة البريد الصادر والوارد من بلدان القارة الأفريقية إلى البلدان العربية والأوروبية.

وأشار خلال منتدى التحول البريدى للتجارة الإلكترونية الذى يستضيفه البريد المصرى، بمشاركة مديرى اتحاد البريد العالمى والأفريقى وأكثر من 45 رئيسا تنفيذيا للإدارات البريدية الأفريقية والعربية، وأمين عام رابطة إدارات بريد غرب أفريقيا، إلى أنه تم عرض تجربة تطوير البريد المصرى، ومثل لتطوير الهيئات البريدية على مستوى اتحاد البريد العالمى، من خلال ورشة عمل تطوير العمليات التشغيلية لتقديم الخدمات الإلكترونية والبريدية والحكومية.

وأوضح الصغير أنه تم تفعيل المبادرة التى أطلقها البريد المصرى ليصبح منصة للتجارة الإلكترونية والمعلومات الجغرافية GIS للبلدان الأفريقية لعرض بعض خدماتها الإلكترونية، بالإضافة إلى تفعيل المركز الإقليمى للتدريب البريدى، الذى يُقدم خدماته التدريبية والبحثية والاستشارية للدول الأعضاء، بهدف دعم سبل التعاون المشترك ونقل الخبرات فى مجالات تقديم الخدمات البريدية والتدريب إلى مختلف البلدان، كما أنه جارٍ تقديم البرنامج الأول لصالح البلدان الأفريقية. وأضاف رئيس البريد أن انعقاد منتدى يحضره كافة رؤساء الهيئات البريدية الأفريقية لأول مرة فى مصر جاء استعداداً لمنتدى الاتحاد البريدى العالمى، المخصص لرؤساء مجالس إدارات الهيئات البريدية بموسكو، حيث يهدف البريد المصرى إلى توحيد المواقف بين بلدان القارة والبلدان العربية، والاتفاق على أجندة موحدة يتم عرضها أثناء منتدى موسكو خلال الفترة من 16 إلى 20 سبتمبر 2017.

وقال مصدر بقطاع الاتصالات إن خطة تطوير البريد المصرى مازالت مستمرة، فعلى الرغم من الانتهاء من ميكنة وتطوير عدد من المكاتب إلا أن خطة تطوير باقى المكاتب مازال يجرى العمل بها، بالتزامن وجود خدمات جديدة كان لابد معها من تطوير مقار المكاتب وميكنة الخدمات، وذلك لتقديم خدمات الأحوال المدنية والخدمات القنصلية الخاصة بوزارة الخارجية، وخدمات الدفع الإلكترونى، و للخدمات الحكومية الخاصة بفواتير المياه والكهرباء والغاز، وذلك لتعظيم العوائد الاقتصادية من الهيئة.

وأشار المصدر إلى أنه تتم إعادة ترتيب منظومة البريد، واستغلال ميزة وجوده فى كل النجوع والكفور وكل مكان فى مصر، ليقدم خدمات أخرى مثل خدمات التمويل متناهى الصغر، لأننا نتكلم فى منظومة التحول للاقتصاد الرقمى والشمول المالى، لافتا إلى أنه سيكون هناك نحو 800 مكتب مطورة ومميكنة بنهاية هذا العام.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مصر تعرض علاجًا جديدًا لأمراض الجلد البكتيرية بمؤتمر دولي ببريطانيا