أخبار عاجلة
بلاتر «يَفْرط السبحة» -
«المصري» يهدد بالانسحاب من الدوري -
العميد يتمسك بالفهد حتى 2022 -
السهلاوي «مصاب».. والتميمة تحفز «الصقور» -
وفاة «مقاتل» راليات حائل -
الباحة: انهيار بوابة صناعية على 6 عمال -
منصور بن متعب يُغادر العاصمة الليبيرية -

كيف تقلع عن التدخين؟.. إليك تجربة مدخن شره توقف نهائيًا عن السجائر

كيف تقلع عن التدخين؟.. إليك تجربة مدخن شره توقف نهائيًا عن السجائر
كيف تقلع عن التدخين؟.. إليك تجربة مدخن شره توقف نهائيًا عن السجائر

اشترك لتصلك أهم الأخبار

باتت حقيقة لا يمكن إغفالها أن التدخين يسبب سرطان الرئة، وهو أمر أقرته الجهات الصحية المختلفة منذ عام 1964، ومن هذا الوقت وهناك نداءات ومحاولات متكررة لمنع عادة التدخين.

حديث الأطباء ونصائحهم ربما لا يأتي بفاعلية ولكن تجارب الأشخاص الحقيقية أكثر تأثيرا، لذا نشر موقع menshealth تجارب لأشخاص تمكنوا من الإقلاع عن التدخين، وكشفوا خلال تجربتهم عن صعوبة ومعاناة الشخص المدخن.

جاي سكرانتون، 31 عاما، كان مدخن لمدة 10 سنوات، وقال إنه لم يكن مدخن عادي بينما يصنف كمدخن شره، حيث كان يستهلك أكثر من علبة سجائر يوميا، ولم يكن يفكر إطلاقا في الإقلاع عن هذه العادة رغم أن السجائر كانت تستقطب جزءا كبيرا من دخله الشهري.

وأضاف «سكرانتون» أنه بدأ يلاحظ تغيرات على حالته الصحية، فصعود عدد من السلالم حاملا حقيبة صغيرة كانت مهمة صعبة، كما لاحظ أنه يسعُل بشدة خاصة في الصباح، وعندما استشار الطبيب أكد له أنه لابد أن يقلع عن التدخين، متابعا: «هذا القرار لم يكن مهمة سهلة على الإطلاق إلا أنه بدأ يأخذ الأمر على محمل الجد وبحث عن أفضل طريقة للإقلاع عن التدخين وكان أمامه اختيارين، إما أن يقلل عدد السجائر ليقلع بشكل تدريجي، أو أنه يتبع طريقة التوقف المفاجئ، ورغم أنها الأصعب إلا أنه قرر أن يتوقف عن التدخين تماما، وفي البداية جرب بعض العقاقير التعويضية التي تقلل أعراض الإقلاع عن التدخين، ولكنه وجد فيها صعوبة كبيرة فكانت تسبب له دوار وشعور بالنعاس وضعف الحركة طوال اليوم، لذا توقف عنها وقرر أن يخوض التجربة اعتمادا على إرادته».

لم تكن أعراض انسحاب النيكوتين من الجسم سهلة على الإطلاق، بينما عانى الشاب الثلاثيني من الاكتئاب والإجهاد وفقدان الشهية وتقلب المزاج وفكر، ولكنه تحمل لمدة 20 يوما، وفي اليوم الـ21 قابل بعض أصدقائه المدخنين وعاد من جديد ليدخن. وهنا قال «سكرانتون» إن «السقطات أمر طبيعي ولكن عليك العودة مباشرة في اليوم التالي حتى وإن سقطت يمكنك العودة 30 مرة وربما أكثر»، على حد تعبيره.

بدأ «سكرانتون» في رحلته من جديد ولكن هذه المرة اتخذ بعض القرارات التي ساعدته بالفعل في الإقلاع عن التدخين، مثل: الابتعاد عن دوائر المدخنين أو على الأقل في البداية، تغيير النظام الغذائي إلى نظام صحي ومتكامل حتى أنه تعامل مع الأكلات الضارة مثلما يتعامل مع السجائر تماما، كما أقلع عن السهر في أماكن تثير رغبته في التدخين، وأخيرا استغل الأموال التي وفرها من السجائر لممارسة نشاطات حتى يرغب فيها.

مر 20 أسبوع بدون تدخين، بدون سيجارة إلكترونية، وبدون عقاقير تعويضية، ومازال «سكرانتون» يقاوم رغبته في العودة للتدخين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اكتشاف علمي يساعد في تحديد مصدر مرض الكلاب «تآكل اللحم»
التالى «فيسبوك» تحذر من تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على الديمقراطيات