أخبار عاجلة
القصيم: أوبريت «مملكة الإنسانية» يدشن الاحتفالات -
أمير الباحة: المواطنون على قلب رجل واحد -
أمير الشمالية: شبابنا موارد بشرية منافسة -
الأسهم الحمراء تستعرض في سماء «العروس» -
أمير نجران: لا خير فينا إن عذرنا «المتعثرين» -
أمير جازان بالنيابة: تخفيض البطالة بـ «التوطين» -
أمير الشمالية لـ «العمل»: ضاعفوا جهود «السعودة» -
انطلاق حملة «الشرقية وردية».. الأحد القادم -
آل الشيخ: اختيار 70 موهوبا من مواليد المملكة -
الأميرة هيفاء رئيسة «نسائية المبارزة» -
الأهلي يعاقب عسيري.. وعقيل يعود للمشاركة -
الهلال وشنغهاي يأملان بتجاوز بیرسبولیس وأوراوا -
منع مشروع ليلى من الغناء في مصر! -
سما المصري ترد على غادة عبد الرازق -

ترينيداد تحرم أميركا من سابع لقب على التوالي بسباق التتابع 4 في 400

ترينيداد تحرم أميركا من سابع لقب على التوالي بسباق التتابع 4 في 400
ترينيداد تحرم أميركا من سابع لقب على التوالي بسباق التتابع 4 في 400

حرمت ترينيداد وتوباغو منافستها الولايات المتحدة من الفوز باللقب السابع على التوالي في سباق التتابع أربعة في 400 متر للرجال عندما تفوق لالوند جوردان في اللفة الأخيرة على فريد كيرلي، لتنتصر بلاده في سباق مثير ببطولة العالم لألعاب القوى أمس (الأحد).

وكان الفريق الأميركي متقدماً في معظم فترات السباق وبدا في طريقه للفوز عندما ركض مايكل تشيري بقوة في اللفة الثالثة ليعزز تقدّم بلاده قبل تسليم العصا إلى كيرلي.

لكن جوردان تفوّق بشكل رائع في اللفة الأخيرة ولحق بالعداء الأميركي في المسار المستقيم قبل خط النهاية ليمنح ترينيداد أول لقب عالمي لها في هذا السباق.

وكانت هذه مكافأة لالوند الذي كان ضمن فريق ترينيداد الحاصل على برونزية السباق نفسه في أولمبياد لندن قبل خمس سنوات، كما نال فضية بطولة العالم في بكين 2015.

وأبقى جيريم ريتشاردز، صاحب برونزية سباق 200 متر، وماتشيل سيدينو ترينيداد في المنافسة في اللفتين الثانية والثالثة لتحقق بلادهم ذهبيتها الوحيدة في البطولة.

وقاد مارتن روني محاولة شجاعة من بريطانيا لكنها لم تتمكّن من احتلال أحد مركزي المقدمة واكتفى البلد المضيف بالميدالية البرونزية.

وسجّلت ترينيداد دقيقتين و58.12 ثانية وهو أسرع زمن هذا العام.

وقال سيدينو "كنا نعرف أن الفريق الأميركي قوي دائماً وكنا مستعدين لذلك"، مضيفاً "أعتقد أنها كانت أفضل تجربة طيلة مسيرتي... حصلنا على المركز الثالث في 2012. الآن حققنا الذهبية ولا يمكن أن أطلب المزيد".

وفشلت جاميكا وجزر الباهاما، صاحبتا فضية وبرونزية أولمبياد ريو دي جانيرو العام الماضي على الترتيب، في التأهّل إلى النهائي مثل بوتسوانا التي كانت واحدة من الدول المرشحة لإحراز اللقب بعد التعثر في قبل النهائي.

وكان آخر إخفاق للفريق الأميركي بطل الأولمبياد في الفوز بهذا السباق في بطولة العالم في باريس عام 2003.

وقال تشيري "حصلت على الصدارة قبل اللفة الرابعة. الفضية ميدالية جيّدة. لا يمكن أن تتوقّع الخسارة قبل السباق. بذلنا كل ما في وسعنا".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رئيس نابولي يعلق على شائعات انتقال «إنسيني» إلى برشلونة