أخبار عاجلة
الرئيس اللبناني يقوم بزيارة رسمية إلى الكويت -
اجتماع رباعي حول اليمن الثلاثاء في باريس -
«الشورى» يرفض دمج قاعتي المجالس البلدية -
من بنعمر إلى ولد الشيخ.. اليمن إلى أين؟ -
العيسى يدشن بوابة «الرابطة» وتبويب صحيفة «معاد» -
تعرض قاضٍ لطلق ناري في الخرج -
بلدية الشوقية تصادر معلبات منتهية الصلاحية -
أمير نجران يستعرض تقرير قوة أمن المنشآت -

روزبرغ يؤكد أن الوراثة عامل أساسي في نجاحه

روزبرغ يؤكد أن الوراثة عامل أساسي في نجاحه
روزبرغ يؤكد أن الوراثة عامل أساسي في نجاحه

قال الألماني نيكو روزبرغ الفائز ببطولة العالم لسباقات «فورمولا 1» للسيارات في العام الماضي إن الوراثة وأسلوب التفكير والابتعاد من الغرور كانت السبب وراء نجاحه في هذه الرياضة.

واعتزل روزبرغ في شكل مفاجئ في ختام الموسم الماضي بعدما توج باللقب عقب التفوق على زميله في فريق «مرسيدس» لويس هاميلتون.

وأصبح روزبرغ ثاني بطل سبق لوالده التتويج باللقب بعد فوز والده الفنلندي كيكي بالبطولة في 1982.

وقال روزبرغ: «لقد ورثت عن والدي موهبة طبيعية تتمثل في القدرة على قيادة سيارات السباقات. أعتقد جازماً أن الوراثة هي جزء مهم تماماً في هذا الأمر.. أستطيع القول إنها تمثل 66 في المئة، بينما تعود نسبة 33 في المئة إلى أشياء مكتسبة».

وأضاف: «أنا أؤيد هذا الرأي على طول الخط.. في رياضتنا هذا الأمر واضح تماماً».

واعتبر روزبرغ سائق «رد بول» ماكس فيرستابن، الفائز بثلاثة سباقات وعمره لم يتجاوز 20 عاما، دليلا على صحة ما يقوله على رغم أنه يصف السائق الشاب بأنه «الهولندي المجنون».

وقال روزبرغ: «والده (يوس) كان سائقاً ناجحاً أيضاً.. والابن الآن سائق ناجح.. إنها الوراثة».

إلا أن هاملتون، الذي أصبح أكثر السائقين البريطانيين نجاحاً بعد الفوز باللقب للمرة الرابعة في تاريخه في سباق المكسيك الأحد الماضي، يبدو خارج هذا السياق فهو من أسرة ليس لها تاريخ في سباقات السيارات.

وأوضح روزبرغ أن العديد من سائقي «فورمولا 1» يتمتعون بسمات شخصية تجمع بين القوة والضعف من دون أن يسوق أمثلة على ذلك.

وأضاف: «في شكل عام فإن سائق فورمولا 1 يكون نرجسياً... يهتم بنفسه ويعتقد أنه أفضل شخص في العالم وأن الخطأ دائما يأتي من الآخرين. هذا يمنحك شعوراً ببعض القوة في هذه البيئة المجنونة التي يحكم عليك فيها الملايين من الناس في كل لحظة.. هذا أيضاً يمثل ضعفاً لأنك بذلك لا تراجع نفسك كثيراً».

وأضاف: «أنا كنت على النقيض من ذلك.. كنت أكثر حساسية وأقل نرجسية. وكنت أراجع نفسي دائماً.. وأحاول أن أكون أفضل في كل مرة».

وقال روزبرغ إنه عمل انطلاقاً من حرصه الكامل على الفوز باللقب وتعاقد مع أخصائي نفسي تعلم منه تبسيط الأمور والابتعاد عن التعقيد إلى جانب ممارسة التأمل ومن ثم تصفية ذهنه من أجل التركيز على السباقات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى نجوم انضموا وتألقوا مع منتخب مصر «بدون واسطة» (تقرير)