أخبار عاجلة
87 عاماً.. مملكة شابة راسخة -
إليسا تنشر صورة من يشاركها سريرها كل ليلة -

ذهب تبوك بين جموح الاتفاق وصلابة الصفاقسي

ذهب تبوك بين جموح الاتفاق وصلابة الصفاقسي
ذهب تبوك بين جموح الاتفاق وصلابة الصفاقسي

نادر العنزي (تبوك)

يرعى أمير منطقة تبوك رئيس مجلس التنمية السياحية الأمير فهد بن سلطان مساء اليوم المباراة النهائية لدورة تبوك الدولية بين فريقي الاتفاق السعودي ونظيره الصفاقسي التونسي، على ملعب مدينة الملك خالد الرياضية بتبوك.

وظهر الاتفاق بمستويات مميزة في الدورة، ويعتمد مدرب الفريق الصربي ميودراج يسيتش على تنويع الخطط الفنية وفق مجريات المباراة، واعتماده على اللعب بمهاجم واحد وهو هداف الفريق هزاع الهزاع وخلفه خماسي الوسط ورباعي الدفاع مع تألق حارسه أحمد الكسار، ويبرز في الفريق لاعب الوسط محمد الكويكبي والمدافع العراقي أحمد إبراهيم، ومن المنتظر أن يخوض الفريق المباراة النهائية بكامل عناصره الأساسية للاطمئنان على التشكيلة الفنية للمدرب والانسجام قبل انطلاق المباريات الرسمية في «دوري جميل للمحترفين» في العاشر من أغسطس الجاري.

ومن المنتظر أن نشاهد فريق الصفاقسي منافساً قوياً للاتفاق، لخبرته العريضة وحضوره لدورة تبوك الدولية الثانية بكامل عناصره، ورغم أن الفريق لم يقدم المستويات الفنية المعروفة عنه في مباراتي الشباب والوطني إلا أنه تمكن من الوصول للمباراة النهائية بسبب خبرة لاعبيه وانسجام صفوفه، ويعتمد الفريق على صلابة خط الدفاع بقيادة حمزة المثلوثي وقوة وسطه بتألق ماهر الحناشي وسرعة مهاجميه يتقدمهم هداف الفريق فراس الشواط وعلاء المرزوقي.

وستكون الجماهير مساء اليوم على موعد مع مواجهة قوية متكافئة عنوانها الذهب بعد استحقاق الفريقين للوصول إلى نهائي دورة تبوك الدولية عقب تصدرهما المجموعة الأولى والثانية على التوالي.

تأهل فريق الاتفاق للمباراة النهائية بعد أن خاض مباراتين ضمن مجموعته التي ضمت الاتحاد والإسماعيلي، إذ كسب الأخير في مباراته الأولى بهدفين دون مقابل، سجلت عن طريق هزاع الهزاع، وتجاوز الاتحاد في المباراة الثانية بثلاثية نظيفة ليحصد ست نقاط متأهلا للمباراة النهائية، فيما وصل الصفاقسي التونسي للمباراة النهائية بعد تخطيه الشباب في المباراة الأولى بهدفين دون مقابل سجلهما حسام علي وفراس شواط، وتجاوز الوطني في المباراة الثانية بثلاثية نظيفة سجلت عن طريق فراس شواط وعلاء الدين المرزوقي (هدفين).

فنيون يختارون أفضل لاعب وأفضل حارس

يشارك عدد من المدربين والمحللين الفنيين واللاعبين السابقين والإعلاميين في اللجنة الفنية لاختيار أفضل لاعب وأفضل حارس في دورة تبوك الدولية الودية الثانية لكرة القدم، يتقدمهم خليل الزياني ويوسف خميس وصالح خليفة وعمر باخشوين، وسيتم الاختيار وفق المستوى الفني الذي قدمه اللاعبون في المباريات الماضية في الدورة، إضافة إلى تأثيرهم مع فرقهم داخل الملعب، فيما سيتم تقديم جائزة هداف الدورة للاعب الأكثر تسجيلا في البطولة.

المرداسي يدير المباراة

يدير طاقم حكام دولي المباراة النهائية، ويتكون الطاقم التحكيمي من فهد المرداسي ومساعديه عبدالله الشلوي ومحمد العبكري وتركي الخضير رابعا، وكان طاقم تحكيم المباراة النهائية شارك في بطولة القارات التي اختتمت أخيرا في روسيا، وهو مرشح لقيادة مباريات نهائيات كأس العالم 2018، ويتواجد في الدورة مرعي العواجي المشرف العام على حكام الدورة وفهد الملحم لمتابعة أداء الحكام في المباريات.

استديو تحليلي

سيصاحب المباراة النهائية استوديو تحليلي داخل الملعب يقدمه الزميل هاني آل عزيز عبر القناة الرياضية السعودية، يبدأ الساعة 7:00 مساء، وسيكون ضيفا الاستوديو المحللين الفنيين يوسف خميس والدكتور مدني رحيمي، وسيتم إجراء اللقاءات الميدانية عن طريق عبدالرحمن العابسي وعبدالعزيز الحميد بمتابعة من رئيس بعثة التلفزيون السعودي جاسر الدوسري ومدير التنسيق ثنيان المقبل، إضافة إلى تواجد 28 كاميرا موزعة في أنحاء الملعب.

الرماح يشكر أمير تبوك

قدم مدير عام الدورة علي الرماح شكره لأمير منطقة تبوك الأمير فهد بن سلطان، لما قدمه للجنة من تسهيلات وإزالة المعوقات لإنجاح الدورة وتقديم ما يرضي الجميع، مشيدا بدور التنمية السياحية في تبوك، وأوضح أن الدورة تعد خير إعداد للموسم الجديد بغض النظر عن الفوز والخسارة.

السلوة يرشح الاتفاق

أكد المدرب الوطني حمود السلوة أن الفريقين استحقا الوصول إلى المباراة النهائية كونهما الأبرز فنيا ولياقيا وانسجاما في الفريق، وأوضح أن الاتفاق ظهر بشكل منظم وأداء جماعي يكشف لنا فائدة المعسكر الخارجي الذي أقامه في تركيا، إلى جانب اكتمال العمود الفقري للفريق من حراسة المرمى إلى خط الهجوم.

وتوقع السلوة أن يحصد الاتفاق اللقب رغم صلابة وقوة دفاع الصفاقسي التونسي وتميز خط الوسط، إضافة إلى إجادته في الضغط على حامل الكرة، مطالبا لاعبي الاتفاق بالحذر خصوصا في بداية المباراة والتركيز للعودة إلى الدمام بكأس الدورة، والمشاركة في منافسات الموسم بمعنويات عالية.

باخشوين يتمناها للنواخذة

وصف لاعب المنتخب السعودي السابق عمر باخشوين الدورة بالتنافسية، مشيرا إلى أن الفرق الستة المشاركة في الدورة استفادت فنيا قبل انطلاق الموسم، وزادت من خبرة اللاعبين الشباب، وبين أن الاحتكاك بالفرق وتنوع المدارس سيعود بالنفع على البطولات المحلية، واعتبر باخشوين دفاع الاتفاق الأفضل في الدورة، مطالبا خط الهجوم بالتطوير وتحسين الأداء قليلا لمواكبة تميز بقية خطوط الفريق، وأوضح أن فريق الصفاقسي قوي ومنافس شرس، ويملك عناصر ذات خبرة كبيرة، خصوصا في خط الوسط، متمنيا ان يخطف الاتفاق كأس الدورة ويسعد جماهيره.

خميس يتوقع النهائي قوياً

يرى الناقد والمحلل الفني يوسف خميس أن الصفاقسي والاتفاق كانا الأبرز في الدورة، مؤكداً أن المباراة ستكون قوية نظرا لما يملكه الفريقان من لاعبين جيدين ولديهم مهارات عالية، وأوضح أنه لا يمكن التنبؤ بنتيجة اللقاء، وأن من يلعب بحماس وبطموح كبير في الفوز باللقب سيحقق كأس الدورة، وقدم شكره لأمير منطقة تبوك على إقامة مثل هذه الدورات التي أحيت منطقة تبوك رياضيا، وأعادت ذكريات جميلة بوجود زملائه اللاعبين.

المثلوثي: طموحنا اللقب

أكد لاعب الصفاقسي حمزة المثلوثي أن طموحاتهم هي الحصول على كأس الدورة للعودة إلى تونس بالأفراح وإدخال البهجة والسرور على جماهير الصفاقسي، مشيرا إلى أن فريق الاتفاق ليس بالفريق السهل، كونه كسب جميع لقاءاته في المجموعة التي ضمت الشباب والاتفاق، ويملك عناصر شابة ومنظمة، وبين أن المباراة النهائية ستكون أفضل وأقوى ختام للدورة.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رئيس نابولي يعلق على شائعات انتقال «إنسيني» إلى برشلونة