أخبار عاجلة
ديربي جدة «ولّع» -
الأهلي يتربص بصدارة أحد -
سوبر هاتريك لـ«MBS» في الليغا -
سييرا يفاضل بين 3 لاختيار بديل المولد -
«ملبورن»: مارك ليس للبيع -
الأهلي يهدي أحد «بصاص» -
النصر ينهي متأخرات رواتب اللاعبين لشهر أغسطس -
الحارس الجزائري موبلحي يلتحق بتدريبات الاتفاق -
الطائف: إصابة عامل في حريق ورشة بالحوية -
مداهمة منزل يستخدم للذبح العشوائي بـ«جبل النور» -
مستقبل واعد ينتظر «عروس الجبال» -
أمير الرياض يشدد على محاربة ظاهرة هدر النعم -

أرسنال ضيفًا على بورنموث.. هل تكون فرصة «النني» الأخيرة؟

أرسنال ضيفًا على بورنموث.. هل تكون فرصة «النني» الأخيرة؟
أرسنال ضيفًا على بورنموث.. هل تكون فرصة «النني» الأخيرة؟

اشترك في اخبار الرياضة و خليك في الملعب

يحل فريق أرسنال ضيفًا على فريق بورنموث، مساء الأحد، في معقله بالساحل الجنوبي الإنجليزي، وبالتحديد في ملعب فيتالتي ستاديوم، في مباراة كبيرة وهامة للضيوف الذين تتقلص فرصهم جولة تلو الأخرى في الوصول للمربع الذهبي لمسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز «بريميرليج».

ويدخل أرسنال هذه المباراة برصيد 39 نقطة في المركز السادس، وتمكن الفريق من تحقيق الفوز في مباراتين فقط من آخر 6 مباريات لعبها في الدوري (فاز 2 وتعادل 4)، وهو الأمر الذي أدى إلى ابتعاد الفريق عن رباعي القمة الحالي بفارق 5 نقاط (عن صاحب المراكز الرابع – ليفربول «44 نقطة»).

بينما يمتلك أصحاب الأرض أفضل سلسلة من النتائج هذا الموسم، بتفادي الهزيمة في آخر 4 مباريات في مختلف البطولات (3 في الدوري و1 في كأس الاتحاد الإنجليزي)، وإن كان الفريق يحتل حاليًا المركز السادس عشر برصيد 21 نقطة، أي بفارق نقطة وحيدة عن مراكز الهبوط (ستوك سيتي الـ18.. برصيد 20 نقطة)، وهو الأمر الذي يصعب الأمور كثيرًا على أرسنال الذي سيواجه خصم شرس يريد الإبتعاد عن مناطق الهبوط.

ويعاني المدرب أرسين فينجر من بعض الغيابات في منطقة الوسط، وقد يدخل الفريق هذه المباراة في وجود لاعب وسط وحيد بالفريق الأول وهو السويسري جرانيت شاكا، مع رحيل الفرنسي فرانسيس كوكلين إلى فالنسيا وعدم وضوح فرصة مشاركة صانع الألعاب الألماني مسعود أوزيل بسبب الإصابة في الركبة، بالإضافة لتعرض جاك ويلشير لإصابة في مباراة يوم الأربعاء الماضي ضد تشيلسي (كأس كاراباو)، وغياب أرون رامسي خلال الفترة الماضية بسبب الإصابة، وإن كان المدرب فينجر صرح بأن هذا الثنائي قد يلحق بهذه المباراة.

وقد تكون هذه المباراة فرصة كبيرة وأخيرة للاعب الوسط المصري محمد النني لإقحام اسمه مجددًا في قائمة الفريق وبرهنة أنه له دور هام مع أرسنال، فالنني بدأ الموسم بشكل جيد مع أرسنال عندما خاض مباراة الدرع الخيرية ضد تشيلسي، وقدم أداءًا رائعًا في المباراة التي انتهى وقتها الأصلي بالتعادل 1-1 وفاز بها أرسنال بركلات الجزاء، وشارك النني بعدها في أولى مباريات البريميرليج هذا الموسم ضد ليستر سيتي، وتسبب المصري في صناعة هدف لأرسنال في المباراة التي فاز بها الفريق بنتيجة 4-3، لكن النني خسر مكانه في المباراة التالية ضد ستوك سيتي لصالح أرون رامسي، ثم خرج بعدها في المباراتين التاليتين قبل أن يعود مجددًا للمشاركة في مباريات أرسنال الأربعة المتتالية بداية من الجولة الخامسة وحتى الجولة الثامنة، ولعب النني خلال هذه الفترة مباراتين بشكل أساسي (ويست بروميتش وواتفورد) ومباراتين بشكل بديل (تشيلسي وبرايتون)، لكنه بالنهاية خسر مكانه مجددًا ولم يشارك في أي مباراة في الدوري منذ الجولة الثامنة وحتى الجولة 22 من المسابقة. وخرج النني خلال هذه الفترة من قائمة أرسنال في 8 مباريات خلال هذه الفترة، في حين جلس على مقاعد البدلاء في 6 مباريات.

واستخدم المدرب الفرنسي أرسين فينجر لاعب الوسط المصري بشكل دائم في مباريات الفريق في المسابقات الأخرى (كأس الاتحاد الإنجليزي، الدوري الأوروبي وكأس كاراباو) حيث لعب النني في جميع مباريات أرسنال في هذه المسابقات (12، 11 بشكل أساسي ومباراة وحيدة بشكل بديل، ومباراة تشيلسي في الأسبوع الماضي في ذهاب نصف نهائي كأس كاراباو).

ويمتلك النني فرصة كبيرة للمشاركة في مباراة الغد بجوار السويسري جرانيت شاكا في وسط ملعب أرسنال ضد بورنموث، وسيكون أمام المصري هذه الفرصة لإثبات جدارته بالدخول في التشكيل الأساسي للفريق مجددًا في مباريات الدوري، وخصوصًا مع تراجعه للاختيار رقم 4 في وسط الملعب بعد شاكا، ويلشير، رامسي. وهو الأمر الذي ادى لخسارته المشاركة في الدوري بشكل شبه مستمر. لكن الفرصة الأن ستكون أمامه وهي الفرصة التي قد تكون الأخيرة بالنسبة له مع أرسنال هذا الموسم لإثبات جدارته بالمشاركة في القوام الأساسي للفريق.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ميرتنز تحرز لقب بطولة هوبرت للتنس للمرة الثانية على التوالي
التالى ديوكوفيتش لا يزال يتعافى من إصابة في المرفق