أخبار عاجلة
بالفيديو.. محمد حسن يطرح كليب "غدر الصحاب" -
أسهم أوروبا تغلق منخفضة بعد موجة مكاسب -
بورصات الخليج الرئيسة تنهي الأسبوع مرتفعة -
مقتل سبعة من مسلحي حركة «الشباب» في الصومال -

الركراكي: نبني فريقاً للمنافسة على البطولات القارية

الركراكي: نبني فريقاً للمنافسة على البطولات القارية
الركراكي: نبني فريقاً للمنافسة على البطولات القارية

أكد وليد الركراكي، المدير الفني لفريق الفتح الرباطي المغربي، أنه دخل لقاء العهد اللبناني، ساعيا لتحقيق الفوز، مضيفا أنه يبني فريقا للمنافسة على الألقاب القارية في المستقبل.
وأعرب المدير الفني للفتح المغربي، في المؤتمر الصحافي عقب اللقاء، عن سعادته بتأهل فريقه إلى نصف نهائي البطولة العربية، بعد التعادل مع العهد اللبناني بهدف لكل منهما، مؤكدا أن ناديه يبني فريقا جديدا من الشباب، للمنافسة على البطولات القارية في الفترة المقبلة.
وأضاف أن المباراة كانت قوية، وأنهم نجحوا في السيطرة على اللقاء منذ البداية، لافتا إلى أنهم تراجعوا بشكل غير مبرر في الشوط الثاني.
وتأهل الفتح المغربي، لنصف النهائي، بعدما تصدر المجموعة الثانية برصيد 5 نقاط، بفارق الأهداف عن العهد اللبناني، الذي ودع البطولة رسميا.
وفي سياق متصل قررت إدارة الفتح الرباطي، تحديد اللاعبين المغادرين، بعد العودة من مصر، حيث يشارك فريق العاصمة، في البطولة العربية للأندية.
وعلم  أن مجلس الإدارة سيبت في مستقبل الرباعي يوسف الكناوي وآدم النفاتي وأحمد جحوح وياسين جريسي، الذين خرجوا من حسابات المدرب وليد الركراكي، ولم يرافقوا الفريق إلى مصر، والدولي المغربي محمد النهيري، الذي قرر الرحيل بعدما تلقى عروضا احترافية، وما زال عقده ساريا لموسم واحد. وتسعى إدارة الفتح لعقد اجتماع مع الخماسي، لدراسة العروض التي تلقوها، خاصة أن المسؤولين منحوهم الوقت لحسم مستقبلهم.
وكان الركراكي عوَض هؤلاء اللاعبين، بانتدابات جديد، كسعد أيت الخرصة وحمزة السمومي وإبراهيم البحراوي ولامين دياكيتي
على الجانب الآخر وجه موسى حجيج، المدير الفني لفريق العهد اللبناني، الشكر للاعبيه على أدائهم خلال لقاء ، أمام الفتح الرباطي المغربي، وعلى مستواهم بشكل عام طوال البطولة. وأضاف حجيج، خلال المؤتمر الصحافي عقب اللقاء الذي انتهى بالتعادل «1-1»، أن «نظام البطولة العربية ظلمنا بشكل كبير، لم نصعد للدور الثاني رغم أن الفريق لم يتعرض لأي هزيمة». وتابع المدرب «هدف الفتح جاء في توقيت صعب من المباراة، مع نهاية الشوط الأول»،واختتم المدرب بقوله: «رغم كل هذا حصلنا على مكاسب من البطولة، منها إعداد فريق صغير ولم شمل الفرق العربية».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تأجيل سلة منتخبات الشباب «الخليجي»