أخبار عاجلة
أغنية نص جوازة بتوقيع البوغة -
المدرب دايك يمدد تعاقده مع بيرنلي حتى 2022 -
مانشستر يونايتد النادي الأغنى في العالم -
قتلى وجرحى بانفجار سيارتين مفخختين في بنغازي -
خبير اقتصادي: نزول الأسعار في 2018 «صعب» (فيديو) -
الرئيس اللبناني يقوم بزيارة رسمية إلى الكويت -
اجتماع رباعي حول اليمن الثلاثاء في باريس -
«الشورى» يرفض دمج قاعتي المجالس البلدية -

«الريال» واجه «كابوس» إستاد مدينة زايد.. ونجا من مفاجأة القرن

«الريال» واجه «كابوس» إستاد مدينة زايد.. ونجا من مفاجأة القرن
«الريال» واجه «كابوس» إستاد مدينة زايد.. ونجا من مفاجأة القرن

توقع مدرب ريال مدريد زين الدين زيدان مباراة صعبة أمام الجزيرة لكن لم يتخيل بطل أوروبا كل هذه المعاناة في أبوظبي قبل الفوز 2-1 بهدف البديل غاريث بيل في الدقيقة 81 ليصعد بشق الأنفس إلى نهائي كأس العالم للأندية لكرة القدم وذكرت صحيفة ماركا أن ريال مدريد عاش «كابوسا» في استاد مدينة زايد الرياضية وأن فريق زيدان واجه «عاصفة الصحراء» أمام بطل الإمارات.

وكان التفوق كاسحا لريال مدريد إذ سدد نحو المرمى بمعدل تسديدة كل دقيقتين بحسب إحصاءات ماركا منها أربع تسديدات في إطار المرمى واحتسبت له 17 ركلة ركنية واستحوذ على الكرة بنسبة 70 في المئة.

وعلى الرغم من ذلك كان الجزيرة سباقا بالتسجيل وكاد يوسع الفارق إلى 2-صفر لولا إلغاء هدف كريم بوصوفة بعد الاحتفال به.

وأضافت الصحيفة أنه على الرغم من فارق الإمكانات الهائل بين الفريقين إلا أن الجزيرة كان في غاية الخطورة في هجماته المرتدة السريعة خاصة عبر البرازيلي رومارينيو الذي افتتح التسجيل.

كما أشادت بحارس الفريق الإماراتي علي خصيف الذي تصدى ببراعة لمحاولات كريستيانو رونالدو وكريم بنزيمة ولوكا مودريتش قبل خروجه مصابا في بداية الشوط الثاني.

وذكرت صحيفة أس الصادرة في مدريد أيضا أن ريال اجتاز «لحظة مرعبة» أمام الجزيرة ورأت أن هدف التعادل لرونالدو «أخمد الحريق».

وقال الكاتب الفريدو ريلانيو بالصحيفة ذاتها «بدا أن المباراة ستشهد تحديا غير منطقي وأن مصير الجزيرة المتوقع هو الهزيمة بعدد وافر من الأهداف لكنه تقدم بهدف وحول النتيجة إلى 2-صفر لكن حكم الفيديو ألغى الهدف الثاني ليصبح ريال في مأزق».

وأضاف: «ريال مدريد نجا بفضل هدف بيل من «مفاجأة القرن» وربما لم يكن ليعادلها سوى مفاجأة فوز أوروجواي بكأس العالم على حساب البرازيل عام 1950 في استاد ماراكانا».

وذكرت صحيفة موندو ديبورتيفو الصادرة في برشلونة أن ريال مدريد أفلت من «فضيحة عالمية» بينما قالت صحيفة الباييس إن بطل إسبانيا عانى في «مواجهة سريالية».

وسيلتقي ريال مدريد حامل اللقب مع جريميو البرازيلي بطل أمريكا الجنوبية في المباراة النهائية بينما يلعب الجزيرة ضد باتشوكا المكسيكي على المركز الثالث غدا السبت.

من جهته أقر غاريث بيل بأنه وبقية اللاعبين على مقاعد البدلاء سخروا من علي خصيف حارس الجزيرة قبل بداية مواجهتهما في قبل نهائي كأس العالم للأندية لكرة القدم في أبوظبي لكنهم أدركوا بالفعل أنه حارس مذهل.

وتألق خصيف في الشوط الأول الذي انتهى بتقدم الجزيرة 1-صفر ومنع كريستيانو رونالدو وكريم بنزيمة ولوكا مودريتش من التسجيل في محاولات خطيرة عدة لكنه ترك المباراة في بداية الشوط الثاني متأثرا بإصابة وبعدها عوض بطل أوروبا تأخره ليفوز 2-1 بهدف متأخر من البديل بيل.

وقال بيل بعد الفوز الصعب: «إنه حارس مذهل وقام بتصديات رائعة. سخرنا منه بعض الشيء على مقاعد البدلاء قبل المباراة لكن الأمور صارت جدية مع انطلاق المواجهة».

وأضاف: «الجزيرة صعب الأمور علينا وأضعنا الكثير من الفرص لكن يجب أن نشيد بأداء المنافس الذي قاتل بقوة وفي النهاية حققنا هدفنا ووصلنا للنهائي وبالطبع نريد العودة بالكأس». وقال خصيف: «عانيت من إصابة في عضلات الفخذ الأمامية لكني اتمنى ألا تمنعني من اللعب ضد باتشوكا المكسيكي في مباراة تحديد المركز الثالث.. وأنا سعيد بمستواي وبأداء الفريق اليوم وخبرة ريال حسمت المباراة لكننا سعداء بتشريف الإمارات.. وسنركز من الآن على مواجهة باتشوكا ونتطلع للحصول على المركز الثالث بالتأكيد».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق شيليتش إلى قبل نهائي أستراليا المفتوحة بعد انسحاب نادال
التالى نجوم انضموا وتألقوا مع منتخب مصر «بدون واسطة» (تقرير)