أخبار عاجلة
موجز الأخبار العالمية صباح الأحد 26 فبراير 2017 -
اليوم.. «قلاش» يزور وكالة أنباء الشرق الأوسط -
إلغاء 3 رحلات لعدم جدواها اقتصادياً -

زيدان يُهدي فرنسا بطولة لم يرفعها من قبل

زيدان يُهدي فرنسا بطولة لم يرفعها من قبل
زيدان يُهدي فرنسا بطولة لم يرفعها من قبل

البداية دائمًا صعبة، وكذلك كانت بداية الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد، مع فريقه. لكن عامه الأول مع الفريق الملكي كان خياليًا سيتذكره دائمًا بثلاث بطولات أوروبية ورقميين فرنسيين وبطولة لم يرفعها من قبل.

تولى زيدان تدريب ريال مدريد، في الرابع من يناير من هذا العام، فريقه القديم ريال مدريد كان بالمركز الثالث بـ 37 نقطة بفارق نقطتين عن برشلونة صاحب المركز الثاني والذي كان لديه مباراة مؤجلة وقتها، والمتصدر وقتها أتليتكو مدريد بـ 41 نقطة.

لكن الفريق الملكي أنهى الدوري بالمركز الثاني بـ 90 نقطة وبفارق نقطة واحدة عن البطل برشلونة.

العام لم ينته شرفي لزيدان بل حقق المدرب الفرنسي إنجازات لفريقه ولنفسه لم يسبقه لها أي فرنسي من قبل.

ريال مدريد، فاز مع فريقه ببطولة دوري أبطال أوروبا للمرة الحادية عشرة في تاريخ النادي المدريدي، مايو الماضي، بعدما تغلبوا على أتليتكو مدريد بركلات الترجيح؛ زيدان كان حاضرًا كذلك في بطولتي ريال مدريد، التاسعة كلاعب والعاشرة كمساعد مدرب مع الإيطالي كارلو أنشيلوتي.

زيدان كان أول فرنسي يفوز بدوري أبطال أوروبا كمدرب فأرسين فينجر، مدرب أرسنال صعد للنهائي مع أرسنال لكنه خسره أمام برشلونة.

زيزو، كما كان يحلو للجماهير أن تُناديه حينما كان لاعبًا ليوفنتوس وريال مدريد، استمر عامه الرائع بالفوز بالسوبر الأوروبي على حساب إشبيلية الإسباني بطل الدوري الأوروبي وفي غياب لاعبيه، كريسيتانو رونالدو، جاريث بيل وبيبى بعضهم للإصابة وبعضهم لأن إجازتهم لم تنته بعدما خاضوا مع منتخبات بلادهم  بطولة أمم أوروبا.

زيدان، المُرشح كي ينال جائزة أفضل مدرب في العالم مع مدرب البرتغال فرناندو سانتوس ومدرب ليستر سيتي الإيطالي كلاوديو رانييري، والذي يتصدر مع فريقه بنهاية العام قمة الدوري الإسباني بفارق ست نقاط عن بطل الموسم الماضي برشلونة. ختم العام بأفضل شكل ممكن وهو الفوز ببطولة كأس العالم للأندية على حساب كاشيما الياباني، وهي البطولة التي لم يلعب بها زيدان كلاعب ويظهر ويفوز بها لأول مرة.

اقرأ..البطولة التي لم يحضرها زيدان في مناسبتين.

زين، الجزائري الأصل منح فرنسا أول بطولة لها في كأس العالم للأندية فلم يحقق فرنسي سواه تلك البطولة كمدرب من قبل.

من أبريل الماضي ، 6 أبريل، ولم يخسر زيدان فأخر خسارة لفريقه كانت في دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا من فولفسبورج الألماني، 36 مباراة متتالية دون خسارة لريال مدريد مع زيدان وتتبقى له 3 مباريات فقط ليُعادل رقم لويس إنريكي مدرب برشلونة الذي قاد برشلونة لـ 39 فوزًا متتاليًا.

اقرأ كذلك.. فوز ريال مدريد بكأس العالم للأندية يمنح أوروبا وفرق إسبانيا التفوق.

مدرب نوتينجهام فورست الإنجليزي، بريان كولوه، في موسم 1977/78، لم يخسر في 40 مباراة أما زميل زيدان السابق في يوفنتوس، الإيطالي أنتونيو كونتي مدرب تشيلسي الحالي فقد وصل مع فريقه الأسبق يوفنتوس في موسم 2011/12 لـ 43 مباراة متتالية دون خسارة.

أرقام حققها زيدان هذا الموسم وسط أصوات تُلقبه بالمحظوظ، زيدان نفسه يقول إنه سعيد بذلك فما أسعد أن يكون الإنسان محظوظًا لكن الحظ يأتي لمن يعمل ومن يستحق والدليل على ذلك غياب جاريث بيل وكريسيتانو رونالدو في فترات متفرقة من هذا العام ولازال ريال مدريد يفوز ويحقق البطولات لكن هل سيستمر ذلك للعام المقبل؟

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى عصام الحضري: سنفوز ببطولة أمم أفريقيا