تبرئة السباحة الأسترالية غروفز من مخالفة لوائح المنشطات

تبرئة السباحة الأسترالية غروفز من مخالفة لوائح المنشطات
تبرئة السباحة الأسترالية غروفز من مخالفة لوائح المنشطات

أفاد الاتحاد الأسترالي للسباحة اليوم (السبت)، بأن السباحة الأسترالية مادلين غروفز الحاصلة على فضية في أولمبياد ريو الصيفي 2014 بريئة للمرة الثالثة، من تهمة مخالفة لوائح فحوص المنشطات المتعلقة بالإعلان عن مكان توجدها، وأن بوسعها المنافسة من دون قيود في دورة ألعاب الكومنولث المقبلة في 2018.

وغابت غروفز (22 عاما)، الحاصلة على فضية سباق 200 متر فراشة في ريو دي جانيرو عن ثالث فحص، كان مقرراً لها في مقر إقامتها في الولايات المتحدة في أيار (مايو) الماضي.

وفي بيان صادر عن الاتحاد الاسترالي للسباحة قالت غروفز: «كنت واثقة تماما من هذه النتيجة، لأنني التزمت بكل قواعد ولوائح مكافحة المنشطات طوال مسيرتي الرياضية». وأضافت «يسعدني وضع هذه القضية خلف ظهري وحالياً أتطلع إلى المنافسة، سعياً للتأهل لدورة ألعاب الكومنولث التي ستقام في غولد كوست الاسترالية».

وأشارت وسائل إعلام محلية إلى أن طاقم الفحص لم يعثر على غروفز في مقر إقامتها في سكن جامعي في سان دييغو، في حين أكد فريقها القانوني أنها كانت موجودة في غرفتها بانتظارهم، لكنهم لم يصلوا إليها أو يتصلوا بها هاتفياً بعد وصولهم للمكان.

وتلزم اللوائح الرياضيين بالإبلاغ عن أماكن تواجدهم لمدة ساعة واحدة على الأقل كل يوم، لتمكين طواقم الفحوص من الوصول إليهم إذا أرادوا إجراء فحوص عشوائية لهم خارج المنافسات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى لشبونة يتقدم على يوفنتوس بهدف سيزار (فيديو)