أخبار عاجلة

«طاهر»: الأهلي أنشأ إدارة للإحصاء والتحليل لفريق الكرة.. و«يول» ساهم بفكره في تطوير المنظومة

«طاهر»: الأهلي أنشأ إدارة للإحصاء والتحليل لفريق الكرة.. و«يول» ساهم بفكره في تطوير المنظومة
«طاهر»: الأهلي أنشأ إدارة للإحصاء والتحليل لفريق الكرة.. و«يول» ساهم بفكره في تطوير المنظومة

قال المهندس محمود طاهر، رئيس النادي الأهلي، في حوار لموقع النادي الرسمي الأربعاء، إن النادي اتخذ العديد من القرارات لتطوير منظومة العمل داخل قطاع الكرة بالكامل وفقاً للتصور الذي طرحه من قبل الهولندي مارتن يول، المدير الفني السابق للأهلي، والذي اتخذ بالفعل بعض الخطوات الجادة في هذا الشأن.. ويسعى المجلس لاستكمالها حتى يسير الأهلى على نهج الفرق الأوروبية والتطور العلمي الذي تشهده كرة القدم على مستوى العالم.

وقال «طاهر» إن ملف قطاع الكرة بالنادي كان محل اهتمام كبير من مجلس الإدارة منذ توليه المسئولية في مارس 2014، وحتى الآن، مؤكداً أن مجلس الإدارة استهل عمله بعملية إحلال وتجديد لفريق الكرة لبناء فريق قوي يمكنه الاستمرار في حصد البطولات سواء على الصعيد المحلي أو الأفريقي.

وأوضح أن المجلس وقت تسلمه المهمة كان الفريق يعاني من اعتزال بعض نجومه الكبار الذين نجحوا في الحصول على الكثير من البطولات سواء مع الأهلي أو المنتخب الوطني.

وأضاف أنه لحظة تسلمه مهمة إدارة النادي كان الفريق الأول لكرة القدم بالنادي يحتل المركز الرابع في جدول الدوري، ورغم ذلك نجح في التتويج باللقب، مشيراً إلى أن الأهلي منذ مارس 2014 وحتى الآن حصل على لقبين للدوري ولقبين في كأس السوبر المصري، بالإضافة للقب البطولة الكونفيدرالية، ليصبح الأهلي أول فريق مصري يفوز بهذه البطولة.

وأكد «طاهر» أن أي فريق كرة بقدر وقيمة النادي الأهلي يمر ببعض المنحنيات سواء تصاعدية أو تنازلية نتيجة لعوامل كثيرة، مضيفاً أن الأهلي حينما يحتل المركز الثاني تتحدث الجماهير عن انهياره، وأن هذا هو قَدَر الفرق الكبيرة.

وقال رئيس الأهلي إن المجلس تعاقد مع مدربين عالميين لقيادة فريق الكرة وهم: الإسباني خوان كارلوس جاريدو، والبرتغالي جوزيه بيسيرو، والهولندي مارتن يول، مشدداً على أن الأهلي وضع لنفسه مستوى معيناً من المدربين لا يمكن أن يقل عنه.

وأشار المهندس محمود طاهر إلى أن الفريق لم يحظ بالاستقرار خلال الفترة الماضية نتيجة لبعض الظروف، إلا أنه رغم ذلك كان يحقق البطولات ويسير بخطى جيدة نحو تكوين جيل جديد يمكنه الاستمرار في التربع على عرش الكرة المصرية والأفريقية.

وشدد رئيس الأهلي على أن الاستقرار يعد من أهم عوامل الفوز بالبطولات، ضارباً المثل بفريق مانشستر يونايتد والذي مازال يسعى لتكوين فريق جديد منذ نحو 4 سنوات، حيث تولى تدريبه مدربون كبار مثل ديفيد مويس، ولويس فان جالن وأخيراً جوزيه مورينيو، وحتى الآن لم يحقق بعد الاستقرار الذي يصنع النجاح ويترجم إلى بطولات.

وقال إن مجلس الإدارة يسير في طريقه نحو تنفيذ الخطة التي وضعها الهولندي مارتن يول، المدير الفني السابق لفريق الكرة، قبل رحيله، من أجل تطوير منظومة الكرة في النادي، لافتاً إلى أنه كان يعتبر التعاقد مع يول بمثابة نقلة نوعية في الكرة داخل النادي الأهلي والكرة المصرية بشكل عام، حيث كان يريد الاستفادة من خبراته العالمية في تطوير النادي الأهلي، مشيراً إلى أن عملية التطوير في القلعة الحمراء ومصر تأخرت كثيراً.

وأكد «طاهر» أن «يول» قام عقب توليه المسئولية بإعداد ملفات طبية وفنية وشخصية لكل لاعب، مضيفاً أن المدرب الهولندي طلب أيضاً إنشاء إدارة إحصاء وتحليل فنى واكتشاف للاعبين «سكاوتنج»، وهو ما سعى المجلس لإنشائها، وتم بالفعل اتخاذ قرار من المجلس بتولي علاء ميهوب إدارتها ومعه هشام حنفي وناجي خليل وحمدي أبوراضي بالإضافة لوسام صفوت وأحمد عبدالله في الإحصاء بالكمبيوتر، على أن تكون مهمتهم متابعة اللاعبين وعمل ملفات لكل لاعب وتحليل أدائه، بالإضافة لمتابعة الفرق المنافسة، وإمداد المدير الفني بالمعلومات والإحصائيات التي يحتاجها قبل كل مباراة، لمساعدته في وضع الخطة التي يخوض بها كل لقاء على حدة، وهو الأمر الذي تقوم به معظم الفرق الكبرى حالياً.

وأضاف رئيس الأهلي أن مايكل ليندمان، مخطط الأحمال السابق بالفريق، والذي عمل مع يول، قام بعمل تحاليل DNA لكل لاعب، وهى التحاليل التي كشفت عن الكثير من الأمور مثل معاناة اللاعبين من حساسية لبعض الأنواع من الأطعمة التي تتسبب في إصاباتهم، وهو أمر لم تكن لتكشف عنه التحاليل العادية.

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بالفيديو والصور..الأهلي يواصل الثلاثية في الدوري بالفوز علي الشرقية