10 معلومات لجعل عملية الإرضاع مميزة ودون تعب للأم والطفل

10 معلومات لجعل عملية الإرضاع مميزة ودون تعب للأم والطفل
10 معلومات لجعل عملية الإرضاع مميزة ودون تعب للأم والطفل
واشنطن - لايف ستايل

تتجاوز عملية الرضاعة أكثر من مجرد إمداد الطفل بالغذاء اللازم لإشباع حاجته واحتياجاته للنمو، وإنما هي موقف إنساني حميم تتجلى فيه أهم الروابط الفسيولوجية والنفسية، ولغة التواصل الخاصة بين الأم ووليدها بصورة فطرية وغريزية ليس لها مثيل، إلا أن الأمر لا يخلو في بعض الأحيان من المتاعب التي تنغص على الطفل الرضيع متعته وراحته خلال الرضاعة، أو تسبب للأم بعضًا من التوتر والقلق الذي ينعكس على الطفل بالضرورة.

 ويسوق خبراء الطفولة والتربية كثيرًا من النصائح والإرشادات بشأن متطلبات وشروط الرضاعة المريحة، وهنا تقدم الخبيرة العالمية وطبيبة الأطفال هايدي إي ميركوف للأم المرضعة، عشر أفكار لجعل عملية الإرضاع ناجحة ومريحة للأم والطفل معًا، وهي:
 
1 - اجعلي طفلك يعرف أنه قد حان الوقت للرضاعة، وأنك مستعدة لذلك، بالربت الخفيف على وجنته بطرف إصبعك، أو بمناغاته بهمس وأنت تركزين النظر إلى عينيه.
 
 2- هيئي لطفلك جوًا هادئًا وبيئة مريحة، وحاولي أن تبتعدي به في مكان منعزل، بعيدًا عن الضوضاء والازدحام، ويفضل عدم وجود غرباء أو ضيوف أو أطفال، ولتكن غرفة النوم، وذلك لتجنب المثيرات من حوله التي تشتت انتباهه وتركيزه.
 
2 - يفضل عدم تلقي أية اتصالات هاتفية خلال عملية الإرضاع.
 
3 - غيري حفاضات الطفل قبل الإرضاع، وأتمي نظافته وتهيئته حتى يستمتع بالرضاعة دون قلق أو متاعب تزعجه.
 
4 - احرصي على غسل يديك بالماء والصابون جيدًا قبل الإرضاع سواءً أكانت رضاعة طبيعية أو صناعية، وتجنبي استعمال العطور أو مساحيق التجميل ذات الرائحة النفاذة التي قد تسبب للطفل إزعاجًا أو حساسية أو ضيقًا في التنفس.
 
5 - امنحي نفسك قدرًا من الراحة، وتخلصي من آلام عضلاتك نتيجة حمل الطفل قبل موعد الإرضاع؛ لأن إرضاعه، وهو في وضع غير سوي سيعقد المشكلة، وتأكدي أنك مرتاحة جسمانيًا تمامًا قبل الإرضاع، واحرصي على توفير مسند مناسب لظهرك وذراعك الذي ينام عليه الطفل حتى لا يتسلل إليك التعب سريعًا قبل إتمام عملية الإرضاع.
 
6 - ارخي ملابس الطفل إذا كان ملفوفًا بإحكام، حتى لو كان الجو باردًا، فلا يجب أن تتم عملية الإرضاع وهو مقيد الحركة، ويكفي أن تكون الغرفة دافئة ومغلقة حتى لا يتعرض لتيارات الهواء.
 
7 - احرصي على تهدئة الطفل من الصراخ تمامًا قبل الإرضاع؛ لأنه لن يتمكن من الرضاعة وهو مضطرب، وسيتسبب ذلك في مشاكل كثيرة في الهضم، ويمكن ذلك عن طريق هزهزته أو مناغاته بلطف حتى يهدأ.
 
8 - إن داعب النوم جفون طفلك خلال الرضاعة، حاولي إيقاظه بلطف حتى لا يستغرق في النوم، أو يختنق بسبب عدم البلع، وذلك بمداعبة وجنتيه بإصبعك برقة ولطف، وحاولي تغيير هيئة الإرضاع أو تغيير المكان، أو أخذ قسط من الراحة.
 
9 - احتضني الطفل واجعليه ملتصقًا بك، واربتي عليه بيدك، وهدهديه بعينيك وصوتك، وتذكري أنه في حاجة إلى الإحساس بحنانك كما هو في حاجة إلى الغذاء.
 
10 - لا يفوتك أن تتوقفي للحظات لتمنحيه فرصًا مناسبة للتجشؤ كلما كان ذلك مناسبًا حتى يشعر بمزيد من الراحة، حتى لا تنغص عليه الغازات راحته، وتثير متاعبه.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أبحاث مهمة تؤكد أن زجاجات المياه بيئة لانتشار البكتريا
التالى أهمّ النصائح المهمّة للحصول على نوم هادئ وعميق