أخبار عاجلة
خالد الغندور:"أبوتريكة عمره مايكون إرهابي" -
صورة - مخرج يهاجم أبو تريكة: "إخواني" -

لمريض فيروس C: الشفاء من الفيروس بالأدوية الجديدة يخصلك من التليف

لمريض فيروس C: الشفاء من الفيروس بالأدوية الجديدة يخصلك من التليف
لمريض فيروس C: الشفاء من الفيروس بالأدوية الجديدة يخصلك من التليف

كتبت أمل علام

يسال أحد القراء، عولجت من  فيروس سى، بعد تناول الأدوية الجديدة، وأجريت تحليل " pcr" بعد شهر، وكانت النتيجة أقل من 15، وتم تكرار التحليل بعد الجرعة الثالثة ،وكانت النتيجة أقل من 15 أيضا، هل معنى ذلك أن الفيروس انتهى، وشُفيت أم ما زال الفيروس موجودا، وهل يمكن أن تتحسن حالة التليف الكبدى ؟؟

أجاب الدكتور هشام الخياط، أستاذ الكبد والجهاز الهضمى بمعهد تيودور بلهارس، بالنسبة للأدوية الجديدة التى تؤخذ بالفم الآن لمرضى فيروس سى، أن الشفاء يكون بعد 3 أشهر من انتهاء العلاج بتحليل البى سى ار، لافتا إلى أن المؤشر الأساسى للشفاء من فيروس سي بالأدوية الجديدة، أن يكون البى سى ار سلبيا بعد انتهاء كورس العلاج بـ 3 شهور، وليس 6 أشهر للمرضى غير المنتكسين ،والمرضى الذين لا يعانون من التليف الكبدى ،أو 6 أشهر للمرضى المنتكسين ومرضى التليف الكبدى، موضحا أن أقل من 15 معناه أن "البى سى ار "سلبى .

وأضاف أنه يجب التأكيد مرة أخرى أنه يجب على مرضى التليف الكبدى، أو المنتكسين، علاجهم لمدة 6 أشهر حتى تحدث انتكاسة مرة أخرى ،مؤكدا أنه من المعروف بعد التخلص من فيروس سى يتحسن النسيج الكبدى " اف 1 و2 و3 " ولكن تبدأ بوادر التحسن بعد شهور، أو سنة من انتهاء العلاج، أما بالنسبة لمرضى التليف" اف4" إذا كانت درجة التليف بالفيبروسكان أقل من 20 فان فرصة تحسن النسيج الكبدى تكون كبيرة ،وخاصة فى المرضى أقل من 40 سنة ، أما المرضى الذين يعانون من اف4 ،ودرجة التليف أكثر من 20 ، فإن فرصة تحسن النسيج الكبدى يكون أقل ،وخاصة فى كبار السن ،مشيرا إلى أن إف 4 تبدأ من 13 إلى 14 بالفيبروسكان إلى 75 ،وكلما زاد الرقم كانت نسب التليف أعلى ،ويجب أيضا التأكيد على أن مرضى "اف3 واف 4 " يتم متابعتهم كل 3 شهور بعد الشفاء من الفيروس ،وذلك لاكتشاف أى بؤر كبدية تظهر فى الكبد ،وعلاجها أولا بأول فى بدايتها ،ويتم متابعة هؤلاء المرضى بالموجات الصوتية والالفافيتو بروتين، ووظائف الكبد.

تواصلوا معنا على إيميل :

Health@youm7.com 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى 80% من الأشخاص المصابين بالسمنة والسكر أكثر عرضة لأمراض الكبد