أخبار عاجلة
ضبط مستحضرات تجميل مجهولة المصدر بالجمالية -
تأجيل «فض رابعة» لـ7 فبراير.. وإخلاء سبيل متهم -
تسمم 5 أشخاص بعد تناول وجبة عدس بالبحيرة -
سمير صبرى : أنا مُكتشف تامر حسنى -
فيروز كراوية تغني على مسرح «أوزيريس» الجمعة   -
كليب «فرحة» للعسيلي يتجاوز مليون مشاهدة -

الأطباء ينتفضون ضد مساءلتهم عن وفيات المرضى

الأطباء ينتفضون ضد مساءلتهم عن وفيات المرضى
الأطباء ينتفضون ضد مساءلتهم عن وفيات المرضى

تسود تخوفات بين الأطباء من تعديل مجلس النواب، لأحكام قانون تنظيم شئون أعضاء المهن الطبية، لينص على محاسبة الأطباء على وفاة المرضى.

وجاءت القضية التي فجرتها الرقابة الإدارية، حينما ألقت القبض على عشرات الأطباء بتهمة الاتجار في أعضاء المرضى، لتزيد الطينة بلة، حيث تمسك العديد من النواب بإضافة جزئية خاصة بمعاقبة الأطباء.

نقابة الأطباء من جانبها، قالت فى بيان رسمى، إنها ترفض إدخال مواد من شأنها أن تجعل الطبيب تحت وطأة الأنظمة، مؤكدة أن تعديل القوانين بشكل يجعل الطبيب يتعرض دائمًا للحبس سيتسبب فى أضرار بالغة للمهنة.

وقالت النائبة إليزابيث شاكر، عضو لجنة الصحة بالبرلمان، إن اللجنة راعت مخاوف الأطباء ورفضت التعديلات الجديدة التى يريد أن يدخلها البعض على القوانين ولكن من حيث المبدأ.

وأوضحت النائبة لـ "المصريون"، أن عمل الطبيب دائمًا هو معرض للخطأ، ويجب أن يتم وضع تعريف واضح وصريح للخطأ الطبى بشكل يكون منفصلاً تمامًا عن الإهمال، مضيفًا: "المهمل هو من يعاقب".

مؤيدًا إياها في الرأي، قال النائب أحمد عبد الحميد، عضو لجنة الصحة، تصريحات النائبة إليزابيث شاكر إن التعامل مع الطبيب يحتاج إلى قانون يضمن عدم مساءلته خصوصًا فى القضايا التى "لا ذنب له فيها".

 وأوضح عبد الحميد لـ "المصريون"، أن رفض لجنة الصحة للتعديلات من حيث المبدأ لكونها تسبب أضرارًا للطبيب، خصوصًا وأن بعض الأطباء سيمتنعون عن إجراء العمليات الجراحية خوفًا من وفاة المرضى، وبالتالى إحجامهم عن إجرائها.

وتقول نقابة الأطباء، إن القانون الحالى يوجد به بعض النصوص التى تحتاج لمراجعة، وينص فعليًا على المحاسبة الإدارية التأديبية وهى موجودة بقوانين العمل الإدارية التى تحكم عمل الأطباء كما تحكم عمل جميع العاملين المدنين بالدولة, وهى تتدرج من لفت النظر وحتى الفصل.

كما يتخوف الكثير من الأطباء، من اضطرار بعضهم إلى عدم إجراء العمليات الجراحية الخطيرة والتى تكون فيها نسبة نجاة المرضى ضئيلة وذلك خوفًا من موتهم وبالتالى وقوعهم تحت المساءلة القانونية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى صدام دستورى في البرلمان بسبب "تيران وصنافير"