أخبار عاجلة
دروس يجب أن يستفيد منها برشلونة في هذا الموسم -
لجنة الاتفاق تعجل بحثها عن المدرب الجديد -
الهلال جاهز لمواجهة استقلال .. ويمنح "ليو" إجازة -
انطلاقة متعثرة للأخضر الشاب في المونديال -
العفالق: وثيقة عقود مشتريات الدولة بداية 2018 -
القنصل الفرنسي يزور معالم تبوك التاريخية -

وساطة أردنية بين مصر والسعودية

وساطة أردنية بين مصر والسعودية
وساطة أردنية بين مصر والسعودية

كشفت مصادر عن قيام مسؤول سعودي رفيع المستوى بزيارة للقاهرة حاليا، لعقد عدد من اللقاءات المهمة مع المسؤولين المصريين للنظر فى إمكانية عودة العلاقات المصرية السعودية مرة أخرى.

 وأشارت إلى زيارة وزير الخارجية الأردنى أيمن الصفدى إلى القاهرة أمس، ومحاولات تجريها الأردن لتنقية الأجواء العربية، خاصة بين السعودية ومصر، قبيل قمة الأردن العربية أواخر الشهر الجارى، وفقا لـ"المصري اليوم".

وأوضحت المصادر أن الوساطة الأردنية بين القاهرة والرياض ليست الوحيدة، حيث تحاول الكويت إزالة أي احتقان بينهما قبيل قمة الأردن، ولم تستبعد المصادر زيارة عدد من المسؤولين السعوديين، رفيعى المستوى، القاهرة، خلال الفترة القليلة المقبلة.

من جانبه، توقع مصدر مسؤول في وزارة البترول بدء استئناف ضخ شحنات المنتجات البترولية لشركة "أرامكو"، السعودية، إلى مصر خلال نهاية مارس الجارى أو بداية إبريل المقبل، على أقصى تقدير، بعد إعلان الشركة استئناف ضخ الشحنات مجدداً، أمس الأول.

 وأكد المصدر أن الشحنات تصل على دفعات على مدى الشهر عبر عدة موانئ يتم الاتفاق عليها تبعاً للوجستيات المتاحة لاستقبال كل منتج، ويتضمن الاتفاق توريد 400 ألف طن سولار و200 ألف طن بنزين و100 ألف طن مازوت شهريًا، إلا أن المصدر أوضح أن هذه الكميات يتم تعديلها شهريا طبقا للاحتياجات الفعلية.

وقال حمدى عبدالعزيز، المتحدث الرسمى باسم وزارة البترول، إنه جار حاليا تحديد احتياجات مصر من المنتجات البترولية المختلفة لتوريدها إلى القاهرة طبقا للاتفاق، مؤكدا أن الاتفاق لم يتم إلغاؤه، لكن نتيجة ظروف تجارية لدى الشركة تعطلت الشحنات لبعض الوقت، وهذا أمر طبيعى يحدث في الاتفاقيات التجارية.

وأكد مدحت يوسف، نائب رئيس هيئة البترول، أن اتفاق "أرامكو" سيسهم في توفير إمدادات المنتجات البترولية إلى مصر دون زيادة الأعباء على الموازنة العامة للدولة.

 وأضاف: "الاتفاق الأخير على توريد شحنات من العراق "خام البصرة" لا يمكن أن يكون بديلاً عن "أرامكو".

وأوضح "يوسف" أن "الكميات المتفق عليها مع العراق لا تكفى السوق المحلية، فضلاً عن أن فترة السماح للسداد لن تتجاوز 9 أشهر على أقصى تقدير".

كان طارق الملا، وزير البترول، أعلن معاودة ضخ الشحنات التي تم الاتفاق عليها من "أرامكو"، أمس الأول، بعد توقفها، مؤخرا، "نتيجة ظروف تجارية لدى الشركة".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى فتاة عربة البرجر: وزير التنمية المحلية وعدنى بالأكل من عربتى