أخبار عاجلة
شاهد.. "كارو" لدينا الشربيني: رجلك أكبر من سنك -
انطلاق فعاليات مهرجان مراكش الدولي للسينما -
الشرقية يرفض توقيع عقوبات على لاعبيه -
نابولي يقهر إنتر ميلان بثلاثية -
شاهد بالصور .. قبلة شذى لحميد الشاعري -
محمد كريم مع شخصيات ديزني فى شوارع نيويورك -

جامعة أكتوبر للعلوم تفوز بالمركز الأول بمشروعات التخرج على مستوى الجمهورية

جامعة أكتوبر للعلوم تفوز بالمركز الأول بمشروعات التخرج على مستوى الجمهورية
جامعة أكتوبر للعلوم تفوز بالمركز الأول بمشروعات التخرج على مستوى الجمهورية

كتب وائل ربيعى

فازت منة الله ياسر، الطالبة بالفرقة الرابعة كلية التكنولوجيا الحيوية بجامعة أكتوبر للعلوم الحديثة والآداب MSA، بالمركز الأول على مستوى مشروعات التخرج التى تقدم بها طلاب الجامعات على مستوى الجمهورية، وذك فى ختام فعاليات معرض القاهرة الدولى الثالث للابتكار، الذى نظمته أكاديمية البحث العلمى ووزارة التعليم العالى والبحث العلمى بقلعة صلاح الدين الأيوبى على مدار اليومين الماضيين.

 

وتوصلت الطالبة منة الله ياسر، إلى طريقة علمية تساهم فى زيادة مدة الصلاحية لعلاج سرطان المثانة من 4 شهور إلى عامين كاملين، إذ أن الأدوية التى يتم اسخدامها حاليا تفسد بعد مرور 4 شهور فقط على إنتاجها، ولكن بعد استخدام مادة يتم تحضيرها فى المعمل عن طريق استخدام  علم التكنولوجيا الحيوية، تؤدى هذه المادة إلى زيادة كفاءة المادة العلاجية من 4 شهور إلى عامين ومنع تكرار عودة الورم أثناء تلك الفترة.

 

وقال بيان اليوم أنه من المقرر أن تسافر طالبة التكنولوجيا الحيوية بجامعة أكتوبر للعلوم الحديثة والآداب، أسبوعا لفرنسا جائزة لها على الفوز بالمركز الأول على مشروعات التخرج بكل جامعات الجمهورية. 

 

من جانبها، قالت الطالبة الفائزة، إن العلاج الخاص بسرطان المثانة عبارة عن بكتيريا تسمى bacillus، مؤكدة أن القائمين على تصنيع العلاج كانوا يستخدمون مادة غالية الثمن لزيادة فترة حياة هذه البكتيريا وقليلة الكفاءة مقارنة بما توصلت إليه، مشيرة إلى أنها استخدمت مادة أخرى تسمى "صوديوم جلوتاميت" أرخص وأكثر فائدة وتمت تجربتها على الفئران الكبيرة ولم تعطى أى أضرار جانبية. 

 

وأضافت منة الله ياسر، أنها توصلت لهدفها فى الفوز على مستوى جامعات الجمهورية، وذلك من خلال سعيها فى مساعدة الناس والتوصل لعلاج السرطان وخاصة سرطان المثانة، الذى يعتبر أصعب أنواع الإصابة بهذا المرض، مشيرة إلى أن الفوز يمثل لها قيمة كبرى خاصة مع أولى خطوات الاحتكاك بالمجال العمل فعليا، وأن هذه الخطوة ستوفر عليها الكثير فيما هو أت. 

 

وتقدمت الطالبة منة الله ياسر الشكر لكلية التكنولوجيا الحيوية والدكتورة نوال الدجوى، رئيس مجلس أمناء الجامعة، والدكتور خيرى عبد الحميد، رئيس الجامعة، والدكتور أيمن دياب، عميد الكلية، والدكتورة جيهان صفوت، وكيلة الكلية.

 

من جانبها، قالت الدكتورة نوال الدجوى، رئيس مجلس أمناء جامعة أكتوبر للعلوم الحديثة والآداب، إن توصل الطالبة منة الله ياسر لطريقة فعالة فى تحسين جودة علاج سرطان المثانة ومد فترة صلاحيته لعامين كاملين بدلا من 4 شهور يؤكد بعد نظر الجامعة فى إنشاء كلية التكنولوجيا الحيوية التى تمثل رافدا مهما فى التوصل لحلول واقعية للمشاكل التى يعانى منها البشر. 

 

وأضافت الدجوى، أن التكنولوجيا الحيوية تساعد فى علاج الكثير من الأمراض، وتمثل طفرة فى مستقبل الطب وتتعامل مع الأمراض التى تمس الحياة اليومية للإنسان، ومن ثم فإن دورها باغ الأهمية فى حل مشكلات المجتمع المصرى.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى البرادعي: 6 حقوق عصية لدينا منذ عقود