أخبار عاجلة
إخلاء سبيل ياسمين النرش بكفالة 20 ألف جنيه -
الدولار يواصل انخفاضه في بنوك مطار القاهرة -

أبطال جسدوا تجارة «اللحم الرخيص»: ظاهرة مؤسفة

قالت الفنانة إلهام شاهين، إن ما يحدث بالحوامدية وقراها ظاهرة مؤسفة، وإن فيلم «لحم رخيص» رصد الظاهرة خاصة بقرية المناوات أثناء مرحلة التصوير.

وأضافت لـ«المصرى اليوم»: «التقينا عدة فتيات خضن تجربة الزواج أكثر من مرة بعرب وأجانب، منهن فتيات قاصرات ونساء بمدد معينة، وحاولنا التركيز على الظاهرة بشكل محدود خوفا من الفضائح لأن الأمر مخجل للغاية، ولا يليق بمجتمعنا».

وتابعت إلهام: «ما رصدته (المصرى اليوم)، كارثة حقيقة خاصة بالنسبة لنساء جمعن بين أزواج عدة، لأن هذه علاقات محرمة وغير شرعية وليس لها علاقة بالزواج، وأتمنى أن يكون التحقيق سببا فى وعى الأهالى للتوقف عن بيع بناتهن بهذه الطريقة، فضلا عن توعية النساء بأن مثل هذه العلاقات محرمة، ومن المؤسف أن نجد أبا يبيع بناته، والفتاة تقع ضحية الجهل والفقر والتخلف، لأنها لا تجد من يعلمها الفرق بين الحرام والحلال، وأغلبهن مقهورات فى المجتمع ويتم بيعهن اضطرارا».

الهام شاهين - صورة أرشيفية

وأعربت عن أملها أن يسهم التحقيق فى إيقاظ الأسر حتى يخافوا على بناتهن، بالإضافة إلى توعيتهن بمخاطر هذه الظاهرة، مطالبة بتنظيم قوافل توعية دينية واجتماعية لتعريف أسر هذه المناطق بالحلال والحرام، لأنه عندما نركز عليها فى الدراما يقولون لنا «مش ناقصين فضايح وتشويه».

من جانبها، قالت المخرجة إيناس الدغيدى، مخرجة فيلم «لحم رخيص»، إن هذه الظاهرة منتشرة منذ فترة طويلة، خاصة فى منطقة التحقيق، وأن الفيلم رصد مشاكل كثيرة منها قصة نسب الأطفال نتاج هذه الزيجات، لأن الأمهات تعانين إثبات نسبهم، لكن بعد الفيلم تم نسب كثير من الأطفال لأمهاتهم لأن أغلب الزيجات تتم بشكل عرفى.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اليوم السابع: مفاجآت خطة "الفراعنة" لترويض "الخيول"