أخبار عاجلة
إرجاء اتمام عملية بيع ميلان لشركة صينية حتى مارس -

وفد برلمانى يلتقى معتصمى النوبة لحل الأزمة.. والمعتصمون ينتظرون قرارًا جمهوريًا

وفد برلمانى يلتقى معتصمى النوبة لحل الأزمة.. والمعتصمون ينتظرون قرارًا جمهوريًا
وفد برلمانى يلتقى معتصمى النوبة لحل الأزمة.. والمعتصمون ينتظرون قرارًا جمهوريًا

نائب كومبو: مطالب النوبيين مشروعة ودستورية.. وسنعمل على إرضاء جميع الأطراف
«دعم مصر»: لا يجوز قطع الطريق والاعتصامات.. وإذا ابتعد أهل الفتن ستحل الأزمة
والمعتصمون يتمسكون بإصدار قرار جمهورى بشأن خور قندى وتوشكى


يلتقى النائبان مصطفى بكرى، ومحمد سليم، وفدا من المعتصمين من أهالى النوبة، فى منطقة كركر، سعيا لحل أزمتهم، والسماع لشكواهم، وتوصيل رسالة رئيس الوزراء إليهم.


وقال النائب محمد سليم، عضو مجلس النواب عن دائرة كومبو أسوان، إنه سيعقد لقاء مع المعتصمين من النوبيين خلال الساعات القليلة المقبلة، للتوصل إلى صياغة ما لتهدئة الأوضاع وفض الاعتصام، مؤكدا «شرعية ودستورية» مطالبهم.
وأضاف سليم لـ«الشروق»: إن النوبيين ليسوا بلطجية، مشيرا إلى أنه سيحضر الجلسة جميع نواب أسوان، مضيفا: «سنعمل على إرضاء جميع الأطراف، وفض الاعتصام ومنع قطع الطريق».
وأوضح أنه سيتم رفع مطالبهم بالجلسة العامة لمجلس النواب بالأسبوع المقبل لمناقشتها.
من جانبه قال النائب مصطفى بكرى لـ«الشروق»: إن رسالة رئيس الوزراء للمعتصمين أنه حال أثبتت إحداثيات منطقة «خور قندى» أنها تقع بكاملها ضمن الأراضى التى يدور عنها الحديث فسيكون لأهل النوبة الأولوية المطلقة فيها، وحال أكدت الإحداثيات أن المنطقة خارج أراضى شركة الريف المصرى سيتم أيضا إعطاء الأولوية لأبناء النوبة فيها.
وأضاف بكرى: «رئيس الوزراء موقفه ايجابى»، مشيرا إلى أن إسماعيل أكد أنه لن يكون هناك أى ملاحقات أمنية لأبناء النوبة، وحرصه على إعطاء كل ذى حق حقه وأنه يتابع القضية بنفسه، ويسعى لحل المشكلات بما يحقق القانون ويضمن حقوق الجميع.
وتابع: «رئيس الوزراء أكد أنه سيتابع تنفيذ توصيات اللجنة الخاصة بمجلس النواب والتى زارت النوبة فى وقت سابق»، لافتا إلى أنه سيلقى محافظ أسوان بعد سماع شكاوى المعتصمين للوصول إلى حل لإنهاء الأزمة، مناشدا الأهالى بأنهاء الاعتصام وبدء حوار هادى.
من جانبه، قال عمرو غلاب، نائب رئيس ائتلاف «دعم مصر»، إن رئيس الوزراء أكد فى لقائه، أمس، بقيادات الائتلاف على الأولوية لأهل النوبة فى تملك الأراضى، طبقا للمادة 236 من الدستور التى تعطى الحق لهم بذلك، مضيفا أن إسماعيل أوضح أن المشروعات الخدمية والتنموية التى تم تنفيذها فى منطقة نصر النوبة، من مدراس وملاعب ومستشفيات وغيرها، بجانب تخصيص 270 مليون جنيه إضافية لمشروعات خدمية سيتم تنفيذها خلال الفترة المقبلة.
وأكد غلاب لـ«الشروق» أن أهل النوبة جزء أصيل من هذا الوطن، وهناك طرق شرعية لابد أن يتبعوها عن طريق النائب البرلمانى، الذى يمثلهم ياسين عبدالصبور، وأن يقدموا شكواهم له، وهو من يطالب الحكومة من خلال المجلس بحل الأزمة، مؤكدا أن البرلمان بأكمله سيقف معه، ولا يجوز الانسياق وراء الفتن.
وأشار إلى أن لا يجوز قطع الطريق أو الاعتصامات، ونحن دولة مؤسسات، وهناك قنوات شرعية، والقيادة السياسية تؤكد حقوقهم، وقال غلاب: «الدولة فى ظروف صعبة للغاية، ولن تسمح بذلك، وأهل الشر ينفخون فى النار»، متوقعا حل الأزمة فى الأيام المقبلة إذا بعد أهل الفتن.
وكان وفد من 10 معتصمين عقدوا لقاء مع وفد من القيادات النوبية برئاسة نائب نصر النوبة فى مضيفة قرية كركر النوبية، والتى تبعد عن مكان الاعتصام 10 كيلو مترات، وطالب وفد القيادات النوبية من المعتصمين إنهاء اعتصامهم، وفتح الطريق مع تشكيل وفد لمقابلة رئيس الوزراء وهى المفاوضات التى وصلت إلى نقطة الصفر بعد رفض وفد المعتصمين مطلب القيادات النوبية بفتح الطريق.
وقال وفد المعتصمين، أمس الأول، «رفضنا استكمال المفاوضات مع وفد القيادات النوبية بعد مطلب الوفد بفك الاعتصام دون صدور قرار صريح بتنفيذ المطالب».
وشدد المعتصمون على ضرورة صدور قرار جمهورى بشأن منطقتى خور قندى وتوشكى يتضمن أن تكون توشكى لخريجين أسوان، وخور قندى للنوبيين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة: عدم صلاحية القاضي أدت لإلغاء الحكم في"أحداث مسجد الاستقامة"