أخبار عاجلة

قلاش :إذا كان حبسنا ثمنا للدفاع عن العمل النقابي فمستعدون للمزيد

قلاش :إذا كان حبسنا ثمنا للدفاع عن العمل النقابي فمستعدون للمزيد
قلاش :إذا كان حبسنا ثمنا للدفاع عن العمل النقابي فمستعدون للمزيد
عقد يحيي قلاش، نقيب الصحفيين، مؤتمرا صحفيا، منذ قليل، بمقر النقابة بوسط القاهرة، أكد خلاله أن حكم حبسه وعضوى المجلس، الصادر بحقهم اليوم السبت، مجرد تحصيل حاصل للأزمة المستمرة قرابة السبعة أشهر، وبمثابة اعتداء ضد الجماعة الصحفية بأكملها.

وقال «قلاش» خلال كلمته: «إذا كان هذا الحكم ثمن دفاعنا عن العمل النقابي فهو ثمن بخس، ونرحب به ومستعدون لدفع المزيد، فنحن لم نرتكب جريمة وذهبنا بأنفسنا إلى النيابة، واتبعنا الإجراءات القانونية لأننا مؤسسة تحترم القانون».

وتابع:«أي نقيب أو أي مؤسسة تحترم نفسها ستسلك نفس ما سلكته نقابة الصحفيين، وسنظل نطالب بقوة القانون، ونطالب الجميع باحترامه».

وعن الإجراءات التصعيدية، قال قلاش:«الإجراءات التصعيدية عقب الحكم محل تشاور بين مجلس النقابة ، وستناقش خلال اجتماع طارئ سيعلن عن موعده قريبًا».

وقضت اليوم السبت، محكمة جنح قصر النيل، بحبس نقيب الصحفيين يحيى قلاش، والسكرتير العام للنقابة جمال عبد الرحيم، والوكيل خالد البلشي، عامين مع الشغل وكفالة 10 آلاف جنيه، في قضية اتهامهم بإيواء هاربين، في سابقة تاريخية.

ويواجه قلاش والبلشي وعبد الرحيم، تهمة إيواء هاربين، بعدما ألقت الشرطة القبض على الصحفيين عمرو بدر ومحمود السقا من داخل مقر نقابة الصحفيين، بعد صدور أمر ضبط وإحضار لهما، وقررت نيابة وسط القاهرة، أواخر مايو الماضي، إحالة نقيب الصحفيين وعضوي مجلس النقابة للمحاكمة، على خلفية التحقيق معهم في قضية الصحفيين "بدر والسقا".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق صاحب بلاغ "هاينز" يشكر "دوت مصر"
التالى محافظ «المركزي»: تحملوا زيادة الأسعار سنة