أخبار عاجلة
الكهرباء: 18 مليار جنيه لدعم شبكات النقل .. صور -
حاول تعرف السر الخفى وراء هذه اللوحة -

محمد سلماوي: حكم حبس «قلاش» له آثار سلبية داخليا وخارجيا

محمد سلماوي: حكم حبس «قلاش» له آثار سلبية داخليا وخارجيا
محمد سلماوي: حكم حبس «قلاش» له آثار سلبية داخليا وخارجيا

أعرب الكاتب الصحفي محمد سلماوي، عن استيائه من الحكم الصادر بحق حيى قلاش، نقيب الصحفيين، وجمال عبدالرحيم وخالد البلشي، عضوي مجلس النقابة، والذي ينص على الحبس سنتين مع الشغل، وكفالة 10 آلاف جنيه لكل منهم؛ لاتهامهم بإيواء «مطلوبين أمنيًا» داخل مبنى النقابة.

وقال «سلماوي»، خلال لقائه مع الإعلامية ريهام السهلي، في برنامج «يوم بيوم»، المذاع عبر فضائية «النهار اليوم»، أمس الاثنين، إن هذا القرار له آثار سلبية بالخارج، والداخل أيضًا، مضيفًا «نحن نحرص على استقرار الوضع الداخلي؛ لأننا نمر بمرحلة من أصعب المراحل بتاريخنا، ونواجه تحديات خطيرة لم نواجهها من قبل، فنحن في حالة حرب مستمرة منذ سنوات وشهور ممتدة».

وتابع: «نقابة الصفيين مكان مفتوح للجميع، بدليل إقامة عدد من التظاهرات على سلم النقابة، وليس لها علاقة بالصحافة، ولا تستطيع الصحافة، أو القائمين عليها أن تُخرج أحد من المتواجدين داخلها، ومن يقول الحكم أنهم مطلوبين أمنيًا هم من أعضاء النقابة، ودخولهم مقر النقابة ليس مسؤولية النقيب».

وأشار إلى عدم اعتراض النقيب، لقوات الأمن أثناء دخولهم إلى النقابة، قائلًا: «كنت أتصور أن تنتظر القوات حارج النقابة، وتخبر النقيب أن هناك شخصين مطلوبين أمنيًا، متواجدين داخل النقابة، وإذا رفض مساعدتهم، هنا يمكن أخذ قرار تجاهه».

وكانت محكمة جنح قصر النيل، قد قضت، السبت، بمعاقبة يحيى قلاش، نقيب الصحفيين، وجمال عبدالرحيم وخالد البلشي، عضوي المجلس، بالحبس سنتين مع الشغل، وكفالة 10 آلاف جنيه لكل منهم؛ لاتهامهم بإيواء «مطلوبين أمنيًا» داخل مبنى النقابة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة: عدم صلاحية القاضي أدت لإلغاء الحكم في"أحداث مسجد الاستقامة"