أخبار عاجلة
السجن المشدد 14 عامًا لمتهم في «فتنة الشيعة» -
السجن 14 عامًا لـ9 متهمين بـ«أحداث البدرشين» -
ضبط 756 كيلو حلوى غير صالحة للاستهلاك في أسيوط -
مصر تشارك في منتدى «حوكمة الإنترنت» بالمكسيك -
ارتفاع أسعار الذهب خلال تعاملات اليوم -
«الري»: إزالة 60 حالة تعدٍ على النيل الشهر الحالي -

سعد الدين الهلالى: اتركوا الدين لله لأنه لا يستطع أحد احتكاره

سعد الدين الهلالى: اتركوا الدين لله لأنه لا يستطع أحد احتكاره
سعد الدين الهلالى: اتركوا الدين لله لأنه لا يستطع أحد احتكاره
قال الدكتور سعد الدين الهلالى، أستاذ الفقه بجامعة الأزهر، إن الدين يجب أن يسعد الإنسان ولا ينهكه، مشيرًا إلى أن الدين أصبح نكد داخلى وخارجى، فمن يسافر أوروبا وأمريكا يعرف النكد الحقيقى فى التفتيش ونظرات الريبة التى ينظر بها إليه الجميع، لأن هناك تصدير لقضية أننا كمسلمين جئنا لنحكم الأرض ولا نعترف بحكم الإنسان لأخيه الإنسان على أى دين.

وأضاف الهلالى، خلال لقائه المفتوح مع طلاب جامعة القاهرة اليوم الاثنين، "قائلًا:" اتركوا الدين لله لأنه لا يستطع أحد احتكار الدين والقول بصحيح الدين وبطلانه، وإذا رمينا بعضنا بالبطلان ستكون حرب."

وأردف الهلالى أن الصحابة اختلفوا بينهم، فاختلف الصحابى الجليل عمر بن الخطاب مع ابنه عبد الله، وكلاهما على رأى عكس الآخر، وكانوا يقولون لبعضهما: "لن تغنى عنى من الله شيئا"، قائلا: "عمر بن الخطاب قال إن صلاة الجمعة لم تستثن المسافر، أما عبد الله بن عمر قال إن صلاة الجمعة يحق للمسافر أن يصليها ظهرا، واستند على حديث ضعيف نص على أن الجمعة حق على كل مسلم إلا على أربعة من بينهم المسافر".

وأضاف أستاذ الفقه بجامعة الأزهر، إنه على الشخص عدم إلزام الآخرين بقناعته، فمن يؤمن بالإنجيل يؤمن والعكس صحيح، مضيفا: "الله قال لرسوله الكريم: كيف يحكمونك وعندهم التوراه فيها حكم الله، وعيسى بن مريم أتيناه الإنجيل فيه هدى ونور، مصدقا لما بين يديه من التوارة وهدى وموعظة للمتقين"، مؤكدا أن هذا الكلام جاء للرسول عليه الصلاة والسلام ولم يقل إن الإنجيل محرف، مستشهدا بقول الله تعالى فى كتابه الكريم: "ليحكم أهل الإنجيل بما أنزل الله فيه ومن لم يحكم بما انزل الله فيه فأولئك هم الفاسقون".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة: عدم صلاحية القاضي أدت لإلغاء الحكم في"أحداث مسجد الاستقامة"