أخبار عاجلة
تضحيات الشهداء وجبران تزين قاعات الاختبارات -
خالد علي.. محامي أرض مصر «بروفايل» -
علي عبد العال يستقبل رئيس بيلا روسيا -
خالد علي: حكم مصرية تيران وصنافير واجب النفاذ -
ضبط سائق بحوزته 6 كيلو حشيش في العجوزة -

خبراء نفسيون يكشفون سر إستقطاب الجماعات الإرهابية للشباب

خبراء نفسيون يكشفون سر إستقطاب الجماعات الإرهابية للشباب
خبراء نفسيون يكشفون سر إستقطاب الجماعات الإرهابية للشباب

أتفق عدد من خبراء الطب النفسي والاجتماعي، على أن التنظيمات الجهادية والإرهابية تعمل علي استقطاب الشباب؛ مستغلين ظروفهم النفسية والاجتماعية الصعبة، واعتمادهم على غسيل عقولهم وتزيف وعيهم باسم المعتقدات الخاطئة في الدين.

 

قال الدكتور جمال فرويز، أستاذ الطب النفسي بجامعة القاهرة، إن معظم الشباب الذي تتراوح أعمارهم ما بين 15 لـ 22 تكون خبراتهم فى الحياة قليلة والعاطفة تسيطر عليهم، مؤكدًا أن بعض العناصر الإرهابية تستخدم الشباب تحت ستار «الدين» والمفاهيم الخاطئة والعقيدة وتقوم بغسل عقولهم عن طريق تصوير بأن الجنة هى مكافأتهم أثر قيامهم بالعمليات الإاتحارية.

 

وأوضح خبير الطب النفسى، أن شيوخ العناصر الإرهاببة يوهمون الشباب فى أعمارهم المبكرة أنه بمجرد تنفيذ العمل الانتحارى سيجد نفسه مع الحور العين.

 

من جانبه، أكد دكتور أحمد مجدى حجازى، أستاذ علم الاجتماع السياسي بجامعة القاهرة، أن هؤلاء الشباب فى السن المبكر عرضه للاضطهاد والاستغلال من قبل الجماعات التكفيرية لأنهم أكثر الفئات المستهدفة في اختراق أفكارهم وعقائدهم، ويمتلكون السيطرة عليهم بشكل أساسى من خلال تزييف الحقائق مستغلين احتياج بعض الشباب للمال والظروف النفسية الاجتماعية الصعبة.

 

وكشف مجدى، أن التعليم والاسرة لابد أن يبث حالة التسامح وقيم الحوار والديمقراطية فى عقليتهم وعدم تفكك الأسرة الذى تخلق بعض أشكال العنف الذى يدفع لاصطيادهم من الجماعات والانتحارية.

 

وشدد الدكتور حسن الخولي أستاذ علم الاجتماع بجامعة عين شمس، على أنه لابد من العمل على تعديل فكر الجيل المبكر والمؤسسات الدينية بين الأسرة والمنظمات المجتمع المدنى والنوادى والمنشآت المختلفة التى تعمل على تثقيف الشباب وتنوير عقولهم ومعالجة الأفكار المتطرفة على هذا النحو.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى صورة.. زيادة تعريفة التاكسي.. غدا