أخبار عاجلة
تونس تسقط امام الكاميرون ودياً بهدف نظيف -

3100 معلم بنى سويف يطالبون بتثبيتهم.. والتعليم: ننتظر قرار "المالية"

3100 معلم بنى سويف يطالبون بتثبيتهم.. والتعليم: ننتظر قرار "المالية"
3100 معلم بنى سويف يطالبون بتثبيتهم.. والتعليم: ننتظر قرار "المالية"

أكثر من 3100 معلم ومعلمة، يعملون داخل مدارس محافظة بنى سويف بإداراتها التعليمية السبعة، منذ أواخر 2011، بعقد من المحافظة، وثم طور ليكون عقد مميز من قبل مديرية التنظيم والإدارة، وعلى مدار خمسة أعوام صدر لهم قرار بالتثبيت الإدارى، إلا أن الدرجة المالية لم يحصلوا عليها حتى الآن.

 

والتقى "اليوم السابع" بمجموعة من المعلمين، وقالت وفاء محمد معلمة بإدارة الفشن التعليمية، إنها كانت تعمل منذ عام 2002، وحتى عام 2004 بالحصة، وتم الاستغناء عنها، ثم قدمت فى أواخر عام 2011 فى مسابقة التنظيم والإدارة، ليتم التعاقد معها من قبل محافظ بنى سويف الأسبق.

 

وأضافت وفاء محمد، أنه فى مارس 2012 تم تحرير عقود مميزة  للمعلمين بالحصة لمدة 3 سنوات، وصدر بعدها القرار الوزارى الذى حمل رقم 10013 لسنة 2014، دعمه قرار محافظ بنى سويف الأسبق، رقم 329 لسنة 2014 بتثبيتهم إداريا لحين ورود موافقة وزارة المالية.

 

ومن جانبه أضاف عادل سيد، معلم بإدارة الواسطى التعليمية، أنه طيلة الثلاث سنوات منذ عام 2014 وحتى الآن، ويتم خصم تأمينات من المعلمين، لافتًا إلى أنهم يحصلون على إجازاتهم الرسمية ويعاملون معاملة المعلمين المعينين، على الدرجة الثالثة، إلا أنهم لم يحصلوا على الدرجة المالية حتى الآن.

 

وأشار عادل، إلى أن المحافظات الأخرى التى صدر لها القرار الوزارى، تم تخصيص درجات مالية لهم، وتم تعينهم على الدرجة الثالثة، إلا أن محافظة بنى سويف لم تطبق هذا القرار حتى الآن.

 

وفى السياق ذاته، قال رجب مصطفى معلم بإدارة أهناسيا التعليمية، إنهم فوجئوا بصدور القرار رقم 2468 لسنة 2015 بشأن تعيين الدفعات مايو 2012 ويوليه 2012، وتجاهل الدفعة مارس 2012، مشيرًا إلى أن المسئولين فى التنظيم والإدارة أخبروهم أن السبب هو قلة أعداد الدفعات الأحدث منا مقارنة بأعداد دفعة مارس 2012.

 

وأضاف رجب، أن ما فعلته وزارة المالية والتنظيم والإدارة من تعيين دفعات أحدث من دفعتهم وحتى أن كانت أقل فى العدد، مخالف لقوانين العاملين فى الدولة، حيث من المفترض تعيين الدفعات التى تم التعاقد معها بالتتابع وليس بالكمية الموجودة فى الدفعة.

 

وترى نعمات سيد معلمة بإدارة بنى سويف التعليمية، أن المعلمين الذى يتعدى عددهم 3 ألاف معلم، أصبحت حياتهم على كف عفريت، ومهددين بعدم الاستمرار فى العمل، وخاصة أنهم غير مدرجين على درجة مالية، والدفعات الأحدث أصبحت لديها الفرصة فى الترقية والحصول على الدرجة الثانية بأقدمية عامين عنهم، والتى كانت تعمل قبيل 2012 لأعوام كثيرة بالحصة فى قرى ونجوع بعيدة.

 

من ناحية أخرى، أكد ثروت محمد عبد العزيز وكيل وزارة التربية والتعليم بمحافظة بنى سويف، على أن مديرية التربية والتعليم حررت كشف يضم كافة المعلمين العاملين بالمدارس ضمن دفعت مارس 2012، وتم إرسال نسخة من الأسماء إلى مديرى التنظيم والإدارة، وفى انتظارًا ورود قرار وزارة المالية بتثبيت هؤلاء المعلمين على درجات مالية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق نائب «قصر النيل» يهاجم وزارة الإسكان بسبب مشروع تطوير مثلث ماسبيرو
التالى «السعيد» تعرض على رئيس الوزراء خطة التنمية الاقتصادية لعام 2018