أخبار عاجلة
محمد صلاح: "لم أتوقع نجاحي في إيطاليا" -
نسرين إمام تعتذر لـ"عمرو يوسف وكندة" -

أطباء الغربية يعجزون أمام حالة طفل بعد ولادته بعضوين ذكريين وفتحى شرج

أطباء الغربية يعجزون أمام حالة طفل بعد ولادته بعضوين ذكريين وفتحى شرج
أطباء الغربية يعجزون أمام حالة طفل بعد ولادته بعضوين ذكريين وفتحى شرج

الغربية – عادل ضرة

وقف أطباء وجراحى المسالك البولية وأطباء الأطفال بجميع المستشفيات العامة والخاصة حائرون أمام أيه من آيات الله عز وجل بعد أن أراد الله لطفل من مدينة المحلة أن يولد بجهازين بوليين وعضوين ذكريين وفتحتى شرج ولكل جهاز بولى كليه ومثانة وعضو ذكري

 

وعجز الأطباء أمام معجزة الله فى خلقة ووفقا لما رواه الدكتور "هشام فتحي" رئيس قسم المسالك البولية بالمستشفى العام بالمحلة الكبرى فإذن  هذه الحالة  هى الأولى على مستوى الجمهورية بل على مستوى العالم التى تظهر على مدار30 عاما مضت والذى أكد أن هذه هى المرة الأولى التى يحدث فيها هذا الانقسام للجهاز البولى بالكامل.

 

وأكد "فتحي" أنه من الممكن للطفل أن يمارس حياته بصورة طبيعية من الجهازين البوليين وعند بلوغه 4 سنوات يمكن  التدخل جراحيا لإزالة العضو الذكرى الزائد، وتوصيل المثانة على كلتا الكليتين وليس على كلى واحدة.

 

وأوضح أنه يمكن للطفل أن يتبول بطريقة طبيعية من الجهازين، مؤكدا أن هذه الحالة لم يرد مثلها  فى أى مرجع من  المراجع الطبية وتعتبر حالة نادرة والأولى من نوعها  فى العالم.

 

من جانبه أكد والد الطفل ويدعى إبراهيم الشربينى أن أطباء مستشفى الأطفال بالمنصورة التى يرقد بها نجله منذ 10أيام فور نشر"اليوم السابع" لقصته أن الأطباء اكتشفوا أن نجله له مثانتين  وأن كل مثانة متصلة بكلية واحدة وأنه وقفوا حائرون امام هذه الحالة ولا يعرف كيف يمكن التصرف فيها، وأضاف أن الأطباء قرروا تشكيل فريق  من أطباء المستشفى أعلى مستوى لبحث الحالة ودراسة كيفية التعامل معها.

 

وفى ذات السياق قرر اللواء احمد صقر محافظ الغربية تشكيل لجنة عاجلة من مديرية الصحة لبحث حالة الطفل وكيفية علاجه، وقامت مديرية الصحة بالتدخل لبحث حالة الطفل لاستصدار قرار علاج له على نفقة الدولة.

 

وكان "اليوم السابع" قد التقى بوالد الطفل ويدعى إبراهيم فايد، ويعيش هو وزوجته و6أطفال فى شقة بالإيجار ويسدد 600 جنيه شهرياً، ويبذل قصارى جهده لتوفير نفقات إعاشة لأسرته، حتى تملكه اليأس بعدما عجز عن توفير تكاليف العملية لطفله ليتمكن من عيش حياته بصورة طبيعية.

 

ويقول والده  "أنا بشتغل نجار مسلح ورزقى بكسبه من شغل اليوم بيومه، واللى جاى على قد اللى رايح، والحمد لله مستورة وراضى بكل اللى بيرزقنى بيه ربنا".

 

وأضاف والد الطفل، "زرقنى الله من زوجتى بـ4 أولاد فى مراحل التعليم الابتدائى والإعدادى، هم "نيرة ونريمان ومحمد ونوران" وربنا مقدرنى أصرف عليهم، ومنذ شهرين رزقت بطفلين توأم، واكتشف الطبيب أن أحدهما له عضوان ذكريان وفتحتا شرج وفتق بالسرة أدى لتجمع صديد بالبطن وعيب خلقى بمفصل القدم اليمنى، وتم وضع أحدهما فى مستشفى المحلة العام والثانى بمستشفى خاص،وبعد 8 أيام من الاطمئنان عليهما صحيا تم إخراجهما" .

 

وتابع الأب، "توجهت بالطفل للأطباء فى القاهرة والإسكندرية وطنطا والمنصورة، فأعربوا عن دهشتهم بعد اكتشاف العيب الخلقى، ولم يحرك الأمر ساكناً لدى أحد، وقال لى الأطباء، "سيب التقارير ورقم تليفونك وهنتصل عليك" وحتى الآن مر 28 يوما ولم أتلق أى اتصال من أحد".

 

وأضاف الأب بنبرة صوت المغلوب على أمره، "توجهت إلى طبيب فى المحلة ونصحنى بضرورة إجراء عملية جراحية للطفل، تتكلف 80 ألف جنيه وستجرى على مراحل، وحولنى لطبيب آخر فى طنطا، وتركت التقرير الطبى الخاص بالطفل وطلب منى الحضور يوميا لمدينة طنطا لحجز مكان له بالحضانة.

 

وناشد والد الطفل وزير الصحة الدكتور أحمد عماد مساعدته فى إجراء العملية لطفله على نفقة الدولة حتى يتمكن من عيش حياة طبيعية، قائلا، "هجيب 80 ألف جنيه منين؟!!.. أسرق عشان أعمل لأبنى العملية!! نفسى أعمل لابنى العملية، كما يحتاج لعملية أخرى فى مفصل القدم اليمنى لإعادته لطبيعته، وكل ما أروح مستشفى الأطباء يصوروا ابنى ومفيش حد بيتحرك.. أنقذونى يرحمكم الله"

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى صورة.. زيادة تعريفة التاكسي.. غدا