أخبار عاجلة
شرطة الاحتلال تقتل فلسطينيا شرق القدس -
البشير يعين قياديًا معارضًا مساعدًا له -
7 % حجم التضخم السنوي بالجزائر في أبريل -

الأنبا دانيال لوفد الكنائس العالمي: الأعمال الإرهابية من قلة

الأنبا دانيال لوفد الكنائس العالمي: الأعمال الإرهابية من قلة
الأنبا دانيال لوفد الكنائس العالمي: الأعمال الإرهابية من قلة
زار الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، مساء أمس، وفد مجلس الكنائس العالمي برئاسة الدكتور القس أولاف فيكس تفانيت الأمين العام للمجلس.

كان في استقبال الوفد الذي تفقد الكنيسة البطرسية التي شهدت التفجيرات الإرهابية، الأنبا دانيال أسقف المعادي نائبًا عن البابا تواضروس الثاني، والأنبا يوليوس الأسقف العام لكنائس مصر القديمة وأسقفية الخدمات، والقس بولس حليم المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وجرجس صالح الأمين العام الفخري لمجلس كنائس الشرق الأوسط، وبربارة سليمان مدير المكتب البابوي للمشروعات والعلاقات.

دار حوار خلال اللقاء حول التحديات التي تواجه مصر ولاسيما الإرهاب وكيف أن مصر بكل مؤسساتها تسعى للتصدي له.

كما تناول الحديث عن زيارة البابا فرنسيس بابا الفاتيكان، منوها بانه سيزور الكاتدرائية وسيستقبله البابا تواضروس بالمقر البابوي، ويزور أيضًا الكنيسة البطرسية.

وسأل الوفد عن كيفية دعم الكنيسة القبطية من قبل بعض الكنائس التي ترغب في تقديم الدعم ورد نيافة الأنبا دانيال: "الدعم يكون للدولة ككل؛ فتنمية الدولة هو تنمية للأقباط".

وعن مصابي الأحداث الأخيرة قال أسقف المعادي: إن هناك زيارات مكثفة ومتابعة دائمة من الكنيسة للمصابين في المستشفيات وأيضًا تم إقامة قداس العيد في المستشفيات للمصابين، مشيرا إلى أنه بعد أحداث أحد الشعانين ازدحمت الكنائس بالمصلين لأن فكرة الاستشهاد راسخة في وجدان الكنيسة.

وقال الأنبا دانيال: إن البابا يركز دائمًا على طلب مساندة التعليم في مصر وهو ما طلبه من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل حين زارت الكاتدرائية، مشيرا إلى الجنازة الشعبية التي أقامها الرئيس لشهداء الكنيسة البطرسية، تؤكد أن غالبية المسلمين لهم علاقات طيبة مع الأقباط وأن المتعصبين يمثلون قلة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى جامعة سوهاج توافق على افتتاح مركز التعليم الصيدلى المستمر