أخبار عاجلة
احتفالية في تيران وصنافير.. اعرف التفاصيل -
أول تعليق لقاضي "مصرية تيران وصنافير" -
رويترز تعلق على حكم مصرية تيران وصنافير -
مدرب المنتخب يختار الثنائي الأخطر في مالي -
روبن يمدد عقده مع بايرن حتى 2018 -

إلغاء أكبر معرض للأثاث بمصر لمعاقبة طارق نور بسبب إبراهيم عيسى !

إلغاء أكبر معرض للأثاث بمصر لمعاقبة طارق نور بسبب إبراهيم عيسى !
إلغاء أكبر معرض للأثاث بمصر لمعاقبة طارق نور بسبب إبراهيم عيسى !

كتب : بوابة القاهرة الإثنين، 19 ديسمبر 2016 10:20 م

إبراهيم عيسى

تقدم النائب محمد أنور السادات، عضو مجلس النواب ورئيس حزب الإصلاح والتنمية، ببيان لرئيس مجلس الوزراء، ووزير الداخلية للوقوف على الأسباب إلغاء موعد إقامة معرض "لو مارشيه" للأثاث، والذي كان من المقرر إقامته في قاعة المؤتمرات بمدينة نصر الأسبوع المقبل.


إبراهيم عيسى السبب

وقال السادات، في تصريحات صحفية اليوم الاثنين، أن إلغاء المعرض رسالة غير جيدة عن طبيعة الأمن في مصر، وعكس ما تقوم به الدولة والرئيس من تشجيع الاستثمار، مشيرًا إلى أنه لا يستبعد أن يكون القرار سياسي وليس لدواعٍ أمنية ويحمل رسالة معينة لطارق نور بسبب ظهور الإعلامي إبراهيم عيسى على قناة "القاهرة والناس".

وفي السياق ذاته، قال الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، إن الإعلامى إبراهيم عيسى، يشعل الفتنة بين الأقباط والمسلمين خلال برنامجه الذى يقدمه على قناة القاهرة والناس.

وذكر عبدالعال - خلال الجلسة العامة للمجلس، اليوم الاثنين - "ذلك الإعلامي ادعى أن البرلمان قرر منع رفع الصلبان على الكنائس في قانون بناء دور العبادة الموحد، الذى أصدره المجلس منذ فترة، وهذا من شأنه إحداث فتنة طائفية"، مؤكدًا أن البرلمان سيتصدى بقوة لهذا الإعلامي، بحسب قوله.

وتابع السادات: "إلغاء المعرض خسارة كبيرة للجميع، وأنه تدخل بصفته نائب عن الشعب وأن الموضوع يخص الرأي العام، وليس لصداقة تربطه برجل الأعمال طارق نور مالك وكالة الإعلانات".

وانتقد النائب أسامة هيكل، رئيس لجنة الإعلام بالبرلمان، ما يقوم به الإعلامي إبراهيم عيسى، مؤكدًا أنه اعتاد على "دس الكذب"، مطالبًا باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمه تجاهه.

وعلى جانب أخر، أكد مسؤول أمني بإدارة الحماية المدنية بالقاهرة، أنه سيتم إيفاد لجنة من الحماية المدنية لمعاينة مقر المعرض، والوقوف على إمكانية إقامة المعرض من عدمه.


الحماية المدنية ماذا قالت؟

وأشار المصدر -الذي اشترط عدم ذكر أسمه لأنه غير مخول له الحديث لوسائل الإعلام -، أن المعاينة الأولية أوضحت أن إجراءات الحماية المدنية بقاعة المؤتمرات بمدينة نصر غير مكتملة، مما قد ينذر بخطر نظرًا للمساحة التي يُقام عليها المعرض.

في نفس السياق، أكد مصدر مسؤول بوكالة طارق نور للإعلان، أنه تم إبلاغ الوكالة بشكل غير رسمي بإلغاء المعرض المقرر إقامته الخميس القادم.

وتابع، أن قرار الإلغاء كان صدر من الجهات الأمنية لسبيبن هما عدم اكتمال إجراءت الحماية المدنية بالمعرض وهو غير حقيقي، حيث أن إجراءت الحماية تصلح بشكل كبير إلى إقامة المعرض، والسبب الأخر هو صعوبة توفير العدد اللازم من القوات لتأمين المعرض لتزامن إقامته مع احتفالات أعياد الميلاد.

وأوضح المصدر، أن قرار الإلغاء سيؤدي إلى حالة الإحباط لدي المصنعيين المصريين وسيكبدهم خسارة كبيرة، حيث أنهم يعتبرون المعرض فرصة جيدة لتسويق منتجاتهم التي تُعرض أمام حوالي 90 ألف مواطن من زوار المعرض على مدار 4 أيام، مشيرًا إلى أن هناك مفاوضات تتم عبر وزارة الصناعة والجهات الأمنية للوصول إلى حل، ومن المتوقع انتهاء الأزمة مساء اليوم.

الشركات لم تسحب إعلاناتها من المعرض

وقالت وكالة طارق نور، إن الإدارة العامة للحماية المدنية التابعة لوزارة الداخلية، معترضة على إقامة المعرض لأسباب أمنية.

وأكدت الوكالة أن ما زالت هناك مفاوضات مع وزارة الداخلية لمنع الغاء المعرض المقرر إقامته خلال أيام بقاعة المؤتمرات بمدينة نصر.

وأوضحت أن اتجاه وزارة الداخلية لإلغاء المعرض العام الجارى، ناتج عن اعتراضات إدارة الحماية المدنية بالوزارة على موعد المعرض، خاصة بعد حادث تفجير الكاتدرائية البطرسية بالعباسية قبل أيام.

وناشدت شركات الأثاث اليوم، الرئيس عبد الفتاح السيسى واللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية، لعدم إلغاء معرض لو مارشيه، خاصة أنه يعد المعرض الأهم لتسويق منتجات القطاع.

وقالت المصادر: إن الشركات العارضة بـ«لو مارشيه» لم تبلغ وكالة طارق نور للإعلان برغبتها سحب الإعلانات من المعرض حتى الآن، تحسباً لنجاح محاولات الوكالة مع الجهات الأمنية لعدم إلغائه.

وحذّر صناع الأثاث فى بيان لهم، أمس، من الآثار السلبية لإلغاء المعرض، وقالوا: إن ذلك القرار يصدر صورة غير صحيحة مفادها أن مصر أصبحت دولة غير آمنة.

وأضاف البيان أن المعرض يعتبر النافذة التسويقية الرئيسية للعارضين لمدة سنة كاملة، وأن إقامته فى موعده يساهم فى إنقاذ صناعة الأثاث التى تعانى حالياً من زيادة كل تكاليف الإنتاج.

م .ع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى صورة.. زيادة تعريفة التاكسي.. غدا