أخبار عاجلة
سواريز يقترب من تمديد عقده مع برشلونة -
خادم الحرمين وأمير الكويت يؤديان العرضة -
ريال مدريد يتربص بـ«كأس العالم» -

تفاصيل الزيارة المرتقبة لوفد الدبلوماسية الشعبية للقاء ترامب

تفاصيل الزيارة المرتقبة لوفد الدبلوماسية الشعبية للقاء ترامب
تفاصيل الزيارة المرتقبة لوفد الدبلوماسية الشعبية للقاء ترامب

أعلن المستشار أحمد الفضالي رئيس تيار الاستقلال، ورئيس وفد الدبلوماسية الشعبية المصرية، عن تنظيم زيارة للقاء الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب بصحبة 30 عضوا ممثلين لمختلف أطياف الشعب مؤكدا إنه سيتوجه إلى العاصمة الأمريكية واشنطن خلال الأيام المقبلة للقاء الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب.

وأضاف الفضالي في تصريح لـ"دوت مصر" إن الهدف من الزيارة مطالبة ترامب بإدراج جماعة الإخوان على قوائم الإرهاب ودعم مصر في حربها ضد التطرف.

وقال الفضالي أنه يتواصل مع حملة الرئيس ترامب لتحديد الموعد المناسب، مؤكدا إن الفترة الماضية شهدت تواصلا مكثفا بين تيار الاستقلال وحملة ترامب خاصة أن التيار كان في مقدمة الكيانات السياسية، التي توقعت فوز الرئيس الأمريكي على منافسته هيلاري كلينتون.

وأكد الفضالي إن وفد الدبلوماسية الشعبية يضم كلا من النائب سليمان وهدان وكيل مجلس النواب ووزير الخارجية الأسبق محمد العرابي، والدكتور عماد جاد والدكتورة رانيا علواني، والنائب أحمد سعيد، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، والسفيرة نائلة جبر.

وأشار الفضالي إن أن هناك معايير لاختيار المشاركين في الزيارة أهمها ملائمتهم للقضايا التي سيتم طرحها.

جدير بالذكر إن وفد الدبلوماسية الشعبية نظم سلسلة زيارات لعدد من الدول عقب ثورة 30 يونيو، ومنها روسيا وألمانيا وإيطاليا والصين واليونان، وبلجيكا، وهولندا، وسويسرا، وإسبانيا، والفاتيكان، وأثيوبيا.

وتوقع الفضالي تغير السياسة الأمريكية تجاه الدول العربية والشرق الأوسط كله بصعود ترامب رئيسا للجمهورية مؤكدا إن ترامب أعلن عن تبنيه وجهة النظر المصرية فيما يخص الحرب على الإرهاب وغيرها من القضايا.

من جانبه قال السفير محمد وزير الخارجية السابق وعضو مجلس النواب إن وفد الدبلوماسية الشعبية سيقوم بالتعرف على رأي الشارع الأمريكي وتنظيم ندوات وجلسات استماع مع عدد من الجمعيات الحقوقية والساسة الأمريكان لشرح الصورة الحقيقية لجماعة الإخوان وتعريفهم بما تعانيه مصر من عنف وإرهاب.

وفي سياق آخر قال الدكتور محمد نصر الدين علام وزير الري والموارد المائية الأسبق إن الوفود الشعبية التي سافرت أثيوبيا بعد إعلانها عن بناء سد النهضة تسببت في تدهور العلاقات بين الدولتين وهذه الوفود مجرد شو إعلامي ولا محل لها من الاعراب.

وأضاف علام في تصريح " لـ دوت مصر " قائلا إن ما تقوم به هذه الوفود "كلام فارغ " يحط من قيمة مصر وعلى كل المشاركين فيها مراجعة أنفسهم مرة أخرى.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة: عدم صلاحية القاضي أدت لإلغاء الحكم في"أحداث مسجد الاستقامة"