أخبار عاجلة
محامو حلوان ينفون اقتحام الأمن لمقر النقابة -
تحطم طائرة روسية في البحر المتوسط -
السفير العرابي يشارك في مؤتمر مصر رسالة سلام -
بلاتر يعلن خسارة قضيته لدى المحكمة الدولية -
حسام بدراوي: أطفالنا أفضل من مدرسيهم -

الحبيب الجفري ناعيًا شيخ الزاهدين بسيناء: «خوارج العصر لم يراعوا شيخوخته»

الحبيب الجفري ناعيًا شيخ الزاهدين بسيناء: «خوارج العصر لم يراعوا شيخوخته»
الحبيب الجفري ناعيًا شيخ الزاهدين بسيناء: «خوارج العصر لم يراعوا شيخوخته»

نعى الداعية اليمني، الحبيب علي الجفري، شيخ الزاهدين، سليمان أبوحراز السواركي، الذي أعدمه عدد من الإرهابيين المنتمين لتنظيم أنصار بيت المقدس بشمال سيناء، السبت.

وقال «الجفري» إن «خوارج العصر الدواعش أقدموا على قتل شيخ الزاهدين في سيناء فضيلة الشيخ المُعمَّر، سليمان أبوحراز السواركي الأشعري الشافعي الشاذلي، بعد تجاوزه المائة سنة، ولم يرعوا حق شيخوخته وفقد بصره، فضلًا عن علمه وورعه وتقواه، فقاموا بقطع رأسه، وهو الشيخ الذي اجتمعت سيناء بقبائلها على احترامه وإجلاله وقبول وعظه وتوجيهه، وكل ذلك لأنه رفض الانصياع لانحراف فكرهم الإجرامي».

وأضاف الداعية، في تدوينة كتبها على صفحته الشخصية بـ«فيس بوك»، الأحد، تحت عنوان «استشهاد شيخ الزاهدين في سيناء.. إنا لله وإنا إليه راجعون»: «لم يتورع هؤلاء المجرمون عن رميه بالشرك والكفر ووصفه بالكاهن شأنهم شأن أسلافهم من الخوارج قتلة الصحابة رضي الله عنهم».

واختتم قائلًا: «رحمه الله وأعلى درجاته وأسكنه الفردوس الأعلى من الجنة، وتقبله في الشهداء، وأخلفه في أهله وتلاميذه وقبيلته وأهل سيناء المباركة ومصر الطيبة والأمة بخلف صالح، ورفع هذا البلاء عن الأمة المحمدية، وخالص التعازي لذوي الفقيد وقبيلة السواركة الكرام ومريديه وأحبابه والأمة المحمدية، بل والإنسانية جمعاء».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة: عدم صلاحية القاضي أدت لإلغاء الحكم في"أحداث مسجد الاستقامة"