أخبار عاجلة
قطع المياه عن 20 منطقة بمدينة نصر.. السبت -
هيئة الاتصالات تطلق حملة "إنترنت آمن" -
إحباط تهريب 37 ألف كيس من مادة التنباك -
طقس المملكة اليوم الخميس -
«التكامل» يمنح العلامة الخضراء لمطار الطائف -
تأجيل محاكمة قاضي الحشيش لجلسة 5 فبراير -
أمير عسير: مركز للقلب في أبها بـ190 مليونا -

حملة لجمع توقيعات على وثيقة «إنشاء كيان مستقل لسلامة الطرق» ومساءلته أمام البرلمان

حملة لجمع توقيعات على وثيقة «إنشاء كيان مستقل لسلامة الطرق» ومساءلته أمام البرلمان
حملة لجمع توقيعات على وثيقة «إنشاء كيان مستقل لسلامة الطرق» ومساءلته أمام البرلمان

وطالبت الوثيقة، التي تم دعوة جمع التوقيعات عليها، اليوم، خلال إحياء اليوم العالمي لضحايا الطرق، بعنوان "الأرقام وجوه.. وراء الإحصائيات حكايات"، بحضور عدد كبير من أهالي ضحايا حوادث الطرق، وممثلين عن الحكومة وخبراء في سلامة الطرق، أعضاء من البرلمان، مؤسسات المجتمع المدني، المنظمات غير الحكومية، والقطاع الخاص، أمس، إنشاء كيان مستقل لسلامة الطرق، تتم مساءلته أمام البرلمان، يتمتع بكافة الموارد والسلطات والصلاحيات اللازمة، وتطبيق قوانين السلامة والأمان للطرق، بكل حزم وعدم القبول بأي استثناء.

وأشار شلباية إلى أهمية فتح حوار مجتمعي موسع مع كل الأطراف المعنية بالقضية من مؤسسات الدولة وأعضاء في البرلمان وخبراء في سلامة الطرق، والأهالي بهدف الوقوف على أسباب هذه الظاهرة، موضحا إلى سعي المؤسسة إلى تسجيل هذا اليوم كيوم مصري لحوادث الطرق نظرا للمعدلات المصرية الأخذة في التفاقم، والتي تهدد أمن وحياة أفراد المجتمع ككل وبخاصة الشباب.

من جانبها، أكدت رئيسة مؤسسة ندى من أجل طرق مصرية آمنة، نهاد شلباية، ضرورة توحيد الجهود وفتح حوار مجتمعي موسع مع الأطراف المعنية بالقضية من مؤسسات دولة وبرلمان وخبراء الطرق، مشددة على الحاجة الماسة لإرادة جادة من جميع قطاعات ومؤسسات الدولة المنوطة بسلامة منظومة الطرق والمجتمع المدني والأفراد لتطبيق معايير السلامة علي الطرق وتفعيل القانون.

من جهتها، طالبت أحد المشاركات من أهالي الضحايا، رباب المليجي، بقانون صارم ورادع يطبق بحزم على كل من يخالف القواعد المرورية دون تفرقة خاصة سيارات النقل الثقيل، لافتة إلى أن حوادث الطرق سببها عدم احساس سائقي سيارات النقل بأي مسئولية وقيادتهم المتهورة.

وشددت إيمان صبحي، التي فقدت صديقتها على طريق "السلام – الخانكة"، على أن عدم وجود طرق ممهدة يعد من أحد الأسباب الهامة التي تؤدي لزيادة عدد الحوادث، منوهة إلى غياب وسائل الأمان داخل وسائل المواصلات، وغياب الرقابة علي الطرق.

جدير بالذكر أن اليوم العالمي لإحياء ذكرى ضحايا حوادث الطرق قد تم إقراره في عام 2005 من قبل منظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة كيوم رسمي لتذكر هؤلاء الضحايا، وحث المجتمع الدولي أجمع للاعتراف بهذا اليوم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة: عدم صلاحية القاضي أدت لإلغاء الحكم في"أحداث مسجد الاستقامة"