أخبار عاجلة
سميرة أحمد تبيع ملابسها من أجل مصر! -
ماريتا الحلاني بـ Look جديد – بالصورة -
تجهيزات حفل ميوزبك بارك – بالصور -

مكافحة الإرهاب ومستجدات الإصلاح الاقتصادي أبرز ما تناولته صحف اليوم

مكافحة الإرهاب ومستجدات الإصلاح الاقتصادي أبرز ما تناولته صحف اليوم
مكافحة الإرهاب ومستجدات الإصلاح الاقتصادي أبرز ما تناولته صحف اليوم

استمر ملف مكافحة الإرهاب بشتى صوره ومستوياته على الصعيد الداخلي والتهديدات الخارجية محط اهتمام الصحف المصرية الصادرة اليوم/الأحد/ إلى جانب مشروعات الإصلاح الاقتصادي وتشبيك العلاقات الاستثمارية بالدول المختلفة، وصولاً إلى عدد من الموضوعات المحلية.

وتحت عنوان «الرئيس يشيد بدور وتضحيات الجيش في الحرب ضد الإرهاب»، أبرزت صحيفة «الأهرام» اجتماع رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة عبدالفتاح السيسي بالمجلس الأعلى للقوات المسلحة بحضور الفريق أول صدقى صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، والفريق محمود حجازي رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وقادة الأفرع الرئيسية وأعضاء المجلس.

ونقلت الصحيفة إشادة الرئيس السيسي بنجاح رجال القوات المسلحة في إحباط عدد من العمليات الإرهابية التي كانت تستهدف بعض المواقع العسكرية، مثمناً التضحيات والبطولات التي يقدمها أبطال القوات المسلحة في الحرب ضد الإرهاب، مؤكداً ضرورة مواصلة الإجراءات اللازمة لضمان الحفاظ على أمن مصر، والاستمرار في بذل المزيد من الجهد في التدريب والحفاظ على أعلى درجات الجاهزية والاستعداد.

وأشاد الرئيس بما تم تنفيذه في إطار إستراتيجية التطوير والتحديث الشامل للقوات المسلحة، وهو ما تجسد خلال افتتاح قاعدة محمد نجيب العسكرية، والتي ستسهم في تعزيز قدرات الجيش في تأمين المناطق الشمالية، ووجه باستمرار عملية التطوير لمواكبة أحدث ما وصلت إليه التكنولوجيا في المجال العسكري وللتصدي لكل ما تواجهه البلاد من تهديدات.
واستعرض الاجتماع الخطط والتدابير الأمنية التي تنفذها القوات المسلحة لحماية الوطن من مختلف التهديدات؛ وخاصة في شمال سيناء، حيث أطلع الرئيس على الإجراءات التي تقوم بها القوات المسلحة من أجل تطهير سيناء من العناصر الإرهابية وترسيخ الأمن والاستقرار فيها، وكذلك استعراض المشروعات التنموية التي تقوم القوات المسلحة بتنفيذها في إطار مساهمتها في جهود الدولة لدفع التنمية الشاملة.
وفي سياق متصل، اجتمع الرئيس السيسى، باللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية، ونقلت الصحيفة عن السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم الرئاسة، قوله إن وزير الداخلية عرض تقريراً حول آخر المستجدات على صعيد الأوضاع الأمنية الداخلية، والإجراءات التي تتخذها الوزارة بقطاعاتها المختلفة لضبط الحالة الأمنية، والعمل على الوجود الشُرَطي الفعال في المدن والطرق والمحاور، مع التركيز على القطاعات التي ترتبط بشكل مباشر بمتطلبات المواطنين وحياتهم اليومية.
وفي نفس السياق، نقلت صحيفة «الأخبار» بعنوان «وزراء خارجية الدول الداعية لمكافحة الإرهاب يبحثون تطورات الأزمة مع قطر»، الاجتماع الثاني لوزراء خارجية الدول الداعية لمكافحة الإرهاب (مصر والسعودية والإمارات والبحرين)، في العاصمة البحرينية المنامة، لمواصلة بحث تداعيات الأزمة مع قطر وتنسيق مواقفها والتأكيد على مطالبها من الدوحة.

كما تناول الاجتماع تقييم مستجدات الوضع ومدي التزام قطر بالتوقف عن دعم الإرهاب والتدخل السلبي في الشؤون الداخلية للدول الأربع، وذلك منذ قطع علاقات الدول الأربع مع الدوحة في 5 يونيو الماضي، وحتي الآن مروراً بتطورات الوساطة الكويتية التي انطلقت مع بداية الأزمة، وكذلك التدخلات الدولية الداعمة للوساطة الكويتية وأبرزها الأمريكية والألمانية والبريطانية والفرنسية والأوروبية.

وأشارت الصحيفة إلى تصريحات مصادر بأن الاجتماع بحث تداعيات الأزمة من خلال سيناريوهين، الأول رفض الدول الأربع المقترح الأمريكي- الذي طلبته الدوحة- بالحوار المباشر، والسيناريو الثاني هو استمرار المقاطعة وتطبيق إجراءات تصعيدية جديدة على الدوحة تشمل إجراءات اقتصادية جديدة، بالإضافة إلى اتخاذ خطوات تصعيدية لمحاصرة الكيانات الإرهابية المرتبطة بالدوحة بشكل مباشر أوغير مباشر.

واستعرضت صحيفة «الأخبار» بعنوان «رئيس الوزراء يعقد اجتماعاً لمراجعة إجراءات تفعيل دور الهيئة الوطنية للانتخابات»، بحضور وزيري العدل وشئون مجلس النواب وممثل عن وزارة المالية، حيث ناقش مراجعة الإجراءات المطلوبة من الحكومة لتفعيل دور الهيئة الوطنية للانتخابات فور صدور القانون، ويشمل ذلك اختيار مقر وتوفير الاعتمادات المالية والالتزامات الإدارية المطلوبة؛ حرصاً على سرعة تفعيل دور الهيئة.

ونقلت صحيفة «الأهرام» تحت عنوان «شركة بترول رومانية تعلن الاستثمار في مصر.. ووفد يزور القاهرة خلال أيام»، لقاء الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، مع شركة «ترانس غاز» الرومانية؛ التي تعد من الشركات الأوروبية الكبرى في مجال الغاز، وترغب في الاستثمار في مصر عبر إقامة مصنع لها.
واتفقت الوزيرة- خلال اللقاء الذي نقلته الصحيفة- على زيارة وفد من الشركة لمصر خلال أيام، كاشفة عن مباحثات، سيتم التنسيق خلالها مع وزارات البترول والإنتاج الحربي، ووزارة الاستثمار حول هذه المشروعات الرومانية التي تسعى لدخول السوق المصرية في أقرب وقت.

وشجعت الوزيرة عقد لقاءات مكثفة مع مستثمرين في مختلف القطاعات الاستثمارية ببوخارست، عقب اجتماعات منتدى الأعمال المصري- الروماني بحضور أكثر من 100 رجل أعمال من الجانبين.

ودعت نصر، المستثمرين الرومانيين إلى زيارة مصر، والتعرف على الفرص الاستثمارية الكبري، ومعرفة المميزات التنافسية والمزايا والحوافز التي يقدمها قانون الاستثمار الجديد، وكل الإصلاحات الاقتصادية التي تقوم بها الحكومة لتحسين مناخ الاستثمار وبيئة الأعمال، مؤكدة أنهم في إمكانياتهم تأسيس شركتهم أون لاين في مصر عبر خطوة جديدة أطلقتها وزارة الاستثمار والتعاون الدولي على الموقع الإلكتروني.

وأشارت الصحيفة إلى أن وزيرة الاستثمار استعرضت خلال لقائها بالنائب الأول رئيس الوزراء الروماني للتعاون الاقتصادي والعلمي، سيفيل شحادة- خلال زيارتها إلى بوخارست- الفرص الاستثمارية في مصر، في القطاعات المختلفة ومنها المشروعات القومية الكبرى في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، والعاصمة الإدارية الجديدة ومدينة العلمين الجديدة.

وتحت عنوان «الجهاز القومي للاتصالات: طلبات زيادة أسعار خدمات المحمول تحت الدراسة»، قالت صحيفة «الأخبار» إن الجهاز يدرس حالياً مطالبات شركات المحمول الثلاث بزيادة أسعار الخدمات، نظراً لارتفاع تكلفة التشغيل، كما أكد المهندس مصطفي عبدالواحد، القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للجهاز، أن مناقشات تجري حالياً، بشأن أسعار خدمات الإنترنت والمكالمات الهاتفية.

يأتي ذلك بعدما أكدت شركات المحمول أنها تجري مفاوضات مع الجهاز لإعادة تسعير قيمة المكالمات وخدمات الإنترنت، حيث تضاعفت تكلفة التشغيل، عقب قرارات الإصلاح الاقتصادي، مثل تحرير سعر الصرف الأجنبي، الذي أثر على تكلفة استيراد أجهزة الشبكة، وقفز بأسعار قطع الغيار المستوردة إلى الضعف تقريبا، وكذلك قرار رفع شريحة من الدعم عن الوقود، ومنها السولار الذي تستخدمه شركات المحمول لتغذية محطاتها المنتشرة في أنحاء الجمهورية.

وتحت عنوان «10% من مقاعد الجامعات لطلاب الجامعات»، أشارت صحيفة «الجمهورية»، إلى أن المرحلة الثانية لتنسيق القبول بالجامعات لطلاب الثانوية العامة، ستعلن نتائجها غداً، بعد أن انتهى أمس تسجيل الرغبات لطلاب المرحلة البالغ عددهم 152 ألف طالب وطالبة)، وتخلف ما يقرب من 750 طالباً وطالبة سيتم ترشيحهم على الأماكن المتبقية في حال تسجيل رغباتهم.

واستعرضت الصحيفة أن بعد غد الثلاثاء تبدأ أعمال التحويل الإلكتروني لطلاب المرحلتين الأولي والثانية؛ الذين تم ترشيحهم على الكليات المختلفة ويتطلعون إلى الانتقال إلى كليات قريبة من محل إقامتهم وذلك لتقليل الاغتراب طبقاً للنسب المحددة لكل كلية وقواعد التحويل التي أقرها المجلس الأعلى للجامعات.

وتناولت الصحيفة إعلان الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي، عن بدء التنسيق الإلكتروني للحاصلين على الدبلومات الفنية نظامي الثلاث والخمس سنوات اعتباراً من منتصف أغسطس المقبل بحد أدني 60% وفي حدود 10% من إجمالي الطلاب المقبولين بالجامعات والمعاهد هذا العام.

نشرت صحيفة «الأهرام» تحت عنوان «بدء تنفيذ منظومة الخبز الجديدة.. وتكثيف الرقابة على المخابز»، إعلان الدكتور على المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، بإطلاق منظومة الخبز الجديدة التي تستهدف تنظيم العلاقة بين الوزارة والمطاحن وأصحاب المخابز، وتوفير رغيف خبز بمواصفات عالية الجودة، مشددا على أن أسعار الخبز ثابتة دون تعديل بـ5 قروش.

ونقلت الصحيفة تصريحات وزير التموين خلال اجتماعه مع مديري مديريات التموين، ورؤساء القطاعات بالوزارة لمتابعة تنفيذ دورة العمل، قائلاً «إن النظام الجديد يلزم الشركاء من أصحاب المطاحن والمخابز بدفع قيمة القمح والدقيق على أن يحصلوا على قيمة الإنتاج، بالإضافة إلى مقابل التصنيع حال إنتاج الخبز بالمواصفات المطلوبة»، مؤكدا أن النظام الجديد يضع كل شريك من شركاء المنظومة أمام مسئولياته والتنافس من أجل جذب المستفيدين.

وأوضح المصيلحي أن تعديل طريقة العمل هدفها ضبط الأداء وتحسين جودة الدقيق والخبز، مشدداً على إعادة توزيع الرقابة وتكثيف وجود المفتشين في المخابز والمطاحن للتأكد من ضبط دورة العمل وانتظامها مع بدء العمل بمنظومة إنتاج الخبز الجديدة.

وذكرت الصحيفة أن المنظومة الجديدة تستهدف القضاء على عمليات البيع الوهمية للخبز عن طريق جمع البطاقات التموينية الذكية دون إنتاج فعلي، أو استخدام ماكينة صرف الخبز بالمخبز في صرف سلع غير الخبز المدعم.

وأبرزت صحيفة «الجمهورية» تحت عنوان «الصحة تضع خطة لإلزام المستشفيات الخاصة بالتسعيرة الجبرية»، إلى تأكيد الدكتور على محروس، مساعد وزير الصحة لقطاع العلاج الحر، أن هناك خطة يتم وضعها في شكل حوار مجتمعي مع المنشآت الخاصة حتي يتم الانتهاء من وضع التسعيرة الجبرية للمستشفيات الخاصة بالتراضي بين الإدارة المركزية للعلاج الحر والمنشآت الخاصة لاستهداف المرضي البسطاء الذين قد يتعرضون لظروف صحية طارئة تضطرهم للجوء إلى المستشفيات الخاصة؛ ما قد يتسبب في مشاكل بين الطرفين.

وأوضح محروس أن هدف الحوار المجتمعي هو توفير العلاج والرعاية الصحية اللازمة للمواطن دون إهدار حق المريض، أو المنشأة الخاصة ذاتها.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى السيسي يهنئ الملك سلمان بعيد الأضحى في اتصال هاتفي