أخبار عاجلة
إصابة 37 شابًا إثر تصادم سيارتين بالمنيا -

ورش إصلاح التعليم بكفر الشيخ توصى بوضع مناهج تنمى الإبتكار وتعبر عن الهوية المصرية

ورش إصلاح التعليم بكفر الشيخ توصى بوضع مناهج تنمى الإبتكار وتعبر عن الهوية المصرية
ورش إصلاح التعليم بكفر الشيخ توصى بوضع مناهج تنمى الإبتكار وتعبر عن الهوية المصرية

كفر الشيخ – محمد سليمان

أوصت ورش اصلاح التعليم وتطويره التي عقدتها مديرية التربية التعليم بكفر الشيخ وفق تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية وتحت رعاية المهندس شريف اسماعيل رئيس مجلس اللوزراء ، والدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم ،واللواء السيد نصر محافظ كفر الشيخ ، وصلاح عثمان وكيل وزارة التربية التعليم بكفر الشيخ، بوضع مناهج تنمي الإبداع والإبتكار لدى الطلاب ، والإكتشاف المبكر للموهوبين والمبدعين في مراحل التعليم المختلفة وذوي الإحتياجات الخاصة وتصنيفهم ، وربط المنهج بسوق العمل ،وبناء نماذج داعمه لتفعيل التعليم الإلكتروني والتعليم المستمر ،وبناء بنية تعليمية تفاعلية من خلال توفير معامل محاكاة تفاعلية للتخصصات المختلفة ومحتوى الكتروني .

جاء ذلك خلال ورش اصلاح التعليم وتطويره التي تستمر انعقادها لمساء اليوم الأحد ،لتقديم ورقة عمل للمشاركة بها في الحوار المجتمعي الشامل الذي ستقيمه وزارة التربية والتعليم التعليم الفني تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي والمهندس شريف اسماعيل رئيس الوزراء ، والدكتور الهلالي الشربيني زير التربية والتعليم ، وذلك لمدة يومين " غداً الإثنين والثلاتاء التاسعة صباحا بالمدينة التعليمية بمدينة السادس من أكتوبر يشارك في الحوار المجتمعي كافة الوزارات المعنية ، والأزهر الشرريف ، والكنيسة المصرية ، والمؤسسات الإعلامية ، ومؤسسات المجتمع المدني ، ونقابة المعلمين ، واتحاد الطلاب والشباب وأولياء الأمور .

كما أوصت ورش العمل بلا مركزية الإمتحانات ،ووضع كتب للهوية المصرية الوطنية تعبر عن فلسفة المجتمع من حيث العادات والتقاليد والأخلاق والقيم يضعها متخصصون ، كما أوصت بدراسة المناهج لأكثر من دولة وطرق التدريس بها وأسلوب الإمتحانات للإستفادة منها .

كما أوصت ورش العمل بعدم تهميش أي مادة دراسية ، وتفعيل خطة استراتيجية التعليم واصدار تشريع يضمن استمرار تنفيذها وتفعيلها وفق جداول محددة ،كما أوصت ورش اصلاح وتطوير التعليم بتدريب المعلمين لمواكبة التطوير والأساليب الحديثة تربوياً وفكرياً للإرتقاء بالمعلم مادياً مهنياً اجتماعياً وعلمياً،و اختيار معلمين قادرين على أداء رسالتهم .

كما أوصت ورش العمل بإعادة الهيبة للشخصية المصرية من خلال تعليم موحد وعدم الإفراط في التنوع في المدارس الدولية مما أدى إلى الطبقية وعدم الإنتماء، كما طالبت ورش اصلاح التعليم بتفعيل المادة "18" من قانون "155" ، ومنح معلم التعليم الإبتدائي مزايا ماديه وأدبية كبيرة لتشجيع المعلمين للعمل في المرحلة الإبتدائية.

وطالب المشاركون في ورش إصلاح التعليم الغاء الحساب الموحد،وعدم صرف مرتبات العمال من مصروفات الطلاب لأنها حق أصيل لهم للإنفاق منها على الأنشطة المدرسية ، وطالبوا بتكليف شركات لنظافة المدارس ولأمن المدارس ، واستثناء التربية والتعليم من الحساب الموحد بقرار من رئيس مجلس الوزراء .

كما أوصت ورش اصلاح التعليم بتفعيل موازنة البرلمج بدلاً من موازنة الأبواب بتحويل العمليات لبرامج زمنية قابلة للتنفيذ وتقييمها أول بأول،كما أوصت بتخصيص يوم للأنشطة ليترك الطالب حقيبته الدراسية ويحمل بدلاً منها حقيبة الأنشطة التي يفضلها مع مشاركة المعلمين الطلاب في الأنشطة .

كما طالب المشاركون في روش اصلاح التعليم بتفعيل الحضور والمواظبة وما يقابلها من درجات ، ووضع ألية على الفساد المالي والإداري ، والإهتمام بالتعليم الفني ،وزيادة وتنوع الدراسة به ليستوعب المزيد من الطلاب للتخفيف عن التعليم العام مع نشر ثقافة تعليم فني مرغوب فيه وخريج متخصص مطلوب في سوق العمل ،وادخال تخصصات جديدة يتطلبها سوق العمل ، كما طالبوا بتفعيل دور مجالس الأمناء في العملية التعليمية .

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة: عدم صلاحية القاضي أدت لإلغاء الحكم في"أحداث مسجد الاستقامة"