أخبار عاجلة
«فيسبوك» يكافئ «هكر» -
"الإسكان" توثق مبادراتها في إصدار جديد -

زكي بدر: جلسات استماع لقانون المحليات الجديد قبل إقراره من «النواب»

زكي بدر: جلسات استماع لقانون المحليات الجديد قبل إقراره من «النواب»
زكي بدر: جلسات استماع لقانون المحليات الجديد قبل إقراره من «النواب»
أكد وزير التنمية المحلية الدكتور أحمد زكى بدر أنه يجرى حاليا عقد جلسات استماع وحلقات نقاشية شاملة لقانون الإدارة المحلية الجديد قبل إحالته في صيغته النهائية مجلس النواب للتصديق عليه وإقراره.

وقال بدر، في تصريح صحفي الأحد، على هامش افتتاحه مركز التطوير التكنولوجي الجديد بمدينتي إدفو ودراو بأسوان - إن أهم ملامح القانون يشتمل على ما نص عليه الدستور بتخصيص نسبة 25% للشباب ومثلهم للمرأة وتطبيق اللامركزية إلى جانب إطلاق السلطات الواسعة للمحليات ، وتمتع المجالس المحلية بسلطات رقابية.

وأضاف أن الدولة تولي اهتماما خاصل بأهالي النوبة لتوفير حياة كريمة لهم ، مدللا على ذلك بتوجه عدد من وزراء الحكومة اليوم لمنطقة النوبة من أجل التنمية ، باعتبار أن "أهالي النوبة يستحقون الكثير منا" ، وأن الدولة مهتمة بقضاياهم وستعمل على مساندتهم.

وأوضح أن مراكز التطوير التكنولوجي الجديدة على مستوى الجمهورية ترتقي بآدمية المواطنين ، باعتبار أن الخدمة المقدمة لهم ستكون بشفافية كاملة دون أى فساد ، من خلال أداء مميكن مميز ، مطالبا العاملين بهذه المراكز الحفاظ عليها من أجل تقديم خدمة مميزة للمواطن ، وأنه يجب على المواطن في المقابل أن يحافظ على هذه الأماكن للاستفادة الكاملة منها وأن عليهم مساعدة الموظفين والقائمين على مراكز التطوير التكنولوجي.

من جهته ، قال وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري أشرف العربي إن مراكز التطوير التكنولوجي هي تحويل الخدمات لنموذج مميكن مشرف ، وإنه من خلالها تتمكن الإدارة العليا من مراقبة الخدمة ومستواها ومدى رضا الموطن عنها لأنها في الأساس تستهدف رضاء المواطن.

واعتبر العربي تواجد الحكومة بجنوب صعيد مصر - خلال الزيارة - يعكس تنفيذ تكليفات القيادة السياسية بالاهتمام بصعيد مصر ، واستهداف القرى والمجتمعات الأكثر فقرا لتحقيق العدالة الاجتماعية لأبناء الصعيد ، قائلا " لدينا الآن إرادة سياسية واضحة لمكافحة الفساد ، من أهم آلياتها فصل طالب الخدمة من مؤديها".

وأضاف " إننا ننفذ المزيد من المشروعات التنموية بمساعدة ومعاونة القطاع الخاص والمجتمع المدني ، مثل مبادرة إعادة إعمار القرى الأكثر فقرا واحتياجا ، التي تنفذها مع جميعة الأورمان وشركة حديد المصريين وتستهدف 40 قرية بمحافظات مصر خاصة بالصعيد" ، لافتا إلى الرؤية الجيدة لتصحيح مسار مصر الإقتصادي والإجتماعي من أجل بناء مصر الحديثة.

وقام وزراء التنمية المحلية والتنمية الإدارية والتعاون الدولي بافتتاح قرية توشكى الجديدة بمركز نصر النوبة بعد إعادة إعمارها ضمن مبادرة حديد المصريين لإعادة إعمار القرى الأكثر احتياجاً بمصر.

يذكر أن قرية توشكى الجديدة هي القرية العاشرة ضمن مبادرة حديد المصريين وجمعية الأورمان لإعادة إعمار القرى الأكثر احتياجاً بمصر ، والتي أطلقها رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة في يونيو 2014 ، وتستهدف 40 قرية بمحافظات مصر خاصة بالصعيد.

وقالت وزيرة التعاون الدولي الدكتورة سحر نصر إن الحكومة المصرية تبذل الكثير من الجهود والإصلاحات من أجل دعم وتعزيز دور القطاع الخاص في مصر ، مشيرة إلى أن القطاع الخاص دوره محوري فى مساندة جهود الدولة في تحقيق التنمية المنشودة.

وأكدت أن ما تقوم به الحكومة حاليا من مشروعات يستهدف دفع عجلة الاقتصاد لتوفير العديد من فرص العمل ويهيئ البيئة الاستثمارية المناسبة ، لافتة إلى التعاون بين الحكومة والقطاع الخاص ومجلس النواب والمجتمع المدني ، من أجل تحسين مستوى معيشة المواطنين ورفع المعاناة عن كاهل المواطن البسيط.

من جهته، قال رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة رئيس مجلس إدارة مجموعة حديد المصريين " لدينا إصرار على استكمال مبادرة إعادة إعمار 40 قرية مصرية ، وأنه سيتم إضافة 40 قرية جديدة أخرى عقب الانتهاء من المبادرة الأولى" ، مشيرا إلى ضرورة مساندة القيادة السياسية من أجل العبور من هذه المرحلة الفارقة في تاريخ مصر والتي لن تأتي إلا بالعمل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى صورة.. زيادة تعريفة التاكسي.. غدا