أخبار عاجلة
«المالية»: نسعى لإصدار قانون موحد للجمارك -
حملة لرفع التكاتك والإشغالات في جسر السويس -

ندوة بـ «علوم عين شمس» توصي باستغلال المحاجر والجبال وإعادة تأهيلها

ندوة بـ «علوم عين شمس» توصي باستغلال المحاجر والجبال وإعادة تأهيلها
ندوة بـ «علوم عين شمس» توصي باستغلال المحاجر والجبال وإعادة تأهيلها
نظّم قطاع شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بكلية العلوم بجامعة عين شمس ندوة بعنوان "مستقبل البيئة مابعد التعدين بين القبح والجمال"، والتي ناقشت مراحل التعدين المختلفة والجانب المضئ للبيئة بعد التعدين والجانب السلبى لها.

ووفق بيان صادر عن الجامعة، أكد الدكتور أحمد مصطفى عبد الجواد، أستاذ قسم الجيوفيزياء، أنه لابد من إعادة تأهيل المحاجر والمناجم، وإعادتها إلى صورة افضل واستغلالها بشكل افضل، موضحًا أن هناك بعض الدول قامت باستغلال المحاجر والجبال كبولندا، التى صنعت منها كتدرائية كبيرة جذبت الزوار من أنحاء العالم، وكذلك ألمانيا التى صنعت منها البحيرات الصناعية والتى بدورها جذبت السياح أيضًا.

وأشار الجواد إلى أنه توجد أربع مراحل للتعدين فى العالم ولكن لاينفذ منها إلا ثلاث مراحل فقط فى مصر، وتبدأ هذه المراحل بمرحلة البحث والاستكشاف من ثم مرحلة التعدين وتشمل أربع مراحل، هم الحفر، التفجير، التحميل، والنقل، كما تقوم المرحلة الثالثة وهى مرحلة التطوير على تعديل المكان وإضافة بعض التحسينات إليه، وتعد آخر المراحل وأهمها، وهى مرحلة إعادة تأهيل واستغلال المكان.

وأكد الدكتور "عبد الجواد"، رئيس هيئة التعدين، أن القانون المصرى لا يُلزم المستثمر بهذه المرحلة علي الرغم من ذكره لها كذلك المناهج الدراسية لا تذكرها أيضًا.

من جانبه، أوضح الدكتور أحمد عبد النور، باحث في مجال السياحة والبيئة، أنه من الضرورة استغلال هذه الأماكن فى مصر بعد الانتهاء من اسخراج الخام بدلًا من تحويلها إلى مقالب للقمامة ومرتع للكلاب والحيوانات الضالة كما هو حال بعض المحاجر فى طرة والإسكندرية.

وأضاف "عبد النور" أن هناك الكثير من التجارب لبعض الدول فى تأهيل المناجم بعد الانتهاء من استغلالها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة: عدم صلاحية القاضي أدت لإلغاء الحكم في"أحداث مسجد الاستقامة"