أخبار عاجلة
طرح 200 ألف تأشيرة سياحية سعودية في 2018 -
إيران تدرس إصدار عملة إلكترونية -
مصر تنفي فرض عقوبات على كثرة الإنجاب -
مصر تسلمت الـ4 مليارات دولار حصيلة السندات -
توقعات بنمو الاقتصاد المصري بـ4.9% خلال 2018-2017 -
باركليز: سوق الديون الخطر الأبرز عالمياً -

أهالي «الديدامون» يستقبلون محافظ الشرقية بالمزمار البلدي ورقص الخيل

أهالي «الديدامون» يستقبلون محافظ الشرقية بالمزمار البلدي ورقص الخيل
أهالي «الديدامون» يستقبلون محافظ الشرقية بالمزمار البلدي ورقص الخيل

على أنغام المزمار البلدي ورقص الخيول استقبل أهالي قرية الديدامون التابعة لرئاسة مركز ومدينة فاقوس الأربعاء اللواء خالد سعيد، محافظ الشرقية، وبرفقته الدكتور خالد عبدالباري، رئيس جامعة الزقازيق لزيارة مبنى كلية العلوم الطبية التطبيقية والمعهد الفني للتمريض بالديدامون التابعة لرئاسة مركز ومدينة فاقوس والمقامة على مساحة 6300 متر مربع وبتكلفة تتخطى الـ25 مليون جنيه حتى الآن بالجهود الذاتية ومشاركة أهل الخير والمحافظة وذلك بحضور نواب رئيس الجامعة والنائبة نسيلة أبوالعمرو ورئيس مركز ومدينة فاقوس والحاج عبدالرحيم حسين رجل الخير والمساهم الأكبر في إنشاء المبنى وابن قرية الديدامون.

وبحسب بيان، الأربعاء، تفقد المحافظ ورئيس الجامعة مبنى الكلية للوقوف على الاحتياجات والتنفيذات اللازمة للبدء في تشغليها ودخولها الخدمة الفعلية.

وأكد محافظ الشرقية أن كلية العلوم الطبية التطبيقية تٌعد من الكليات المستحدثة داخل الجامعات المصرية وتقدم خريجا قادرا على المنافسة سواء محليًا أو عالميًا في مجال التخصصات الطبية التطبيقية وذلك للارتقاء بالمنظومة الصحية والعلاجية.

كما أشاد محافظ الشرقية بالجهود الذاتية لتبرعات أهل الخير لإنشاء هذا الصرح العلمي الكبير والذي يمثل منارة علمية وتثقيفية وخدمية لأهالي المحافظة. والمشاركة الإيجابية للحاج عبدالرحيم حسين المساهم الأكبر في إنشاء الكلية وعدد من المشروعات الخدمية داخل قرية الديدامون.

من جانبه أوضح الدكتور خالد عبدالباري رئيس جامعة الزقازيق أن كلية العلوم الطبية التطبيقية تستقبل طلاب الشعبة العلمية بشرط الحصول على الحد الأدنى طبقًا لمكتب التنسيق وذلك عند دخولها الخدمة الفعلية، مشيرًا إلى أنها تتيح مجالات عمل «إخصائي أشعة وتصوير طبي، وإخصائي تحاليل طبية، وإخصائي تمريض»، ويعمل خريجو تلك الكلية في المستشفيات والمعامل ومراكز الأشعة.

بينما قدم الحاج عبدالرحيم حسين أحد الأهالي الشكر لمحافظ الشرقية ورئيس جامعة الزقازيق لدورهما في تذليل جميع العقبات أمام تنفيذ المشروع وخروجه إلى النور ليمثل صرحًا تعليميًا وعلميًا جديدًا يُضاف إلى جامعة الزقازيق للارتقاء بمنظومة التعليم الجامعي بالمحافظة.

يذكر أن الكلية تتكون من ثلاث مبان، المبنى الأول يضم «الإدارة – الغرف المعملية» ويتكون من 5 طوابق، المبنى الثاني يضم المدرجات المخصصة للمحاضرات ويتكون من 4 طوابق، المبنى الثالث يضم مدينة جامعية وتتكون من عمارتين وكل عمارة بها 6 طوابق.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق «قطان»: لا علاقة للسعودية بالدعوات الوهمية المنتشرة للفوز برحلات حج أو عمرة
التالى محافظ المنيا: أماكن النصب التذكاري تحددها الدولة لجميع المصريين