أخبار عاجلة
محمد صلاح: "لم أتوقع نجاحي في إيطاليا" -
نسرين إمام تعتذر لـ"عمرو يوسف وكندة" -

طن الحديد يسجل 10 آلاف جنيه.. وتجار يشكون ركود الأسواق

طن الحديد يسجل 10 آلاف جنيه.. وتجار يشكون ركود الأسواق
طن الحديد يسجل 10 آلاف جنيه.. وتجار يشكون ركود الأسواق

- رئيس شعبة مواد البناء: تحرير سعر الصرف قفز بالأسعار.. وزيادات جديدة للحديد المستورد


شهدت أسواق الحديد ارتفاعا جديدا فى الأسعار، بعد انخفاض سعر الجنيه أمام الدولار، وزيادة أسعار الوقود، نظرا لاستيراد خامات التصنيع من الخارج وارتفاع تكلفة الشحن، ما أصاب أسواق الحديد بحالة من الركود وصلت لـ60%.


وقال رئيس شعبة مواد البناء بالاتحاد العام للغرف التجارية أحمد الزينى، إن الارتفاع الكبير فى سعر الدولار مقابل الجنيه، قفز بأسعار الحديد فى الأسواق المحلية، لاعتماد صناعة الحديد على خامات مستوردة من الخارج بنسبة 100% مثل «البليت» و«الخردة»، مشيرا إلى أن «حديد عز» وهو أعلى سعر للحديد بالأسواق المحلية وصل سعره لـ9700 جنيه تسليم من أرض المصنع، ويصل للمستهلك بأسواق القاهرة والجيزة وبعض المحافظات القريبة بـ9900 جنيه، فيما يصل لمحافظات الصعيد بأسعار تتعدى الـ10 آلاف جنيه للطن.


وأكد الزينى لـ«الشروق» أن استمرار ارتفاع سعر الدولار سيؤدى بطبيعة الحال لارتفاع أسعار الحديد أكثر ما وصل إليه الآن، مطالبا الحكومة بوضع خط أحمر وحاجز لأسعار الدولار بالبنوك، حتى تستقر أسعار جميع السلع الانتاجية والغذائية.


وأضاف: «يجب على الحكومة تشجيع الصناعة والمستثمرين وإعطاؤهم عددا من الامتيازات لضمان توفير مناخ مناسب لتشجيع الاستثمار، وعدم الاعتماد على السياحة فقط فى توفير الدولار».


من جهته، قال تاجر الحديد بمنطقة حلوان، أحمد طنان، إن شركة حديد «بشاى» للصلب رفعت أسعار بيع الحديد للتجار ليسجل 9700 جنيه للطن مقابل 9492 جنيها الأسبوع الماضى، ليصل سعر الطن للمستهلك ما بين 9800 و10 آلاف جنيه حسب تكلفة الشحن من محافظة لأخرى، وهو ما يأتى تزامنا مع ارتفاع سعر الطن بشركة «حديد عز» 485 جنيها.


وأوضح أن سوق الحديد يمر بحالة من عدم الاستقرار فى الأسعار بسبب تحرك أسعار الدولار صعودا وهبوطا، ما يدفع مصانع الحديد لتغيير الأسعار بشكل مستمر، مضيفا: «معدل التغير السريع فى الأسعار يصيب السوق بحالة ركود كبيرة فى المبيعات تصل نسبته إلى 60%».


وقال تاجر الحديد بمنطقة السيدة زينب عبدالواحد الفخرانى، إن شركة حديد «المراكبى» رفعت سعر البيع من المصنع ليصل إلى 9500 جنيه مقابل 9050 جنيه بداية الأسبوع الحالى، بزيادة 450 جنيه، ليصل إلى المستهلك بسعر 9750 جنيه للطن، كما رفعت شركة «مصر ستيل» أسعارها بنفس القيمة لتصل إلى التجار بسعر 9450 جنيه للطن، وللمستهلك بسعر 9700 جنيه.


وأضاف: «أسعار الحديد المستورد ارتفعت هى الأخرى بين 700 و800 جنيه للطن، ووصل طن الحديد التركى لـ9 آلاف جنيه، وسجل الحديد الأوكرانى 9100 جنيه للطن».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إيجاس توقع مذكرات تفاهم مع روسيا وعمان