أخبار عاجلة

خبراء زراعة مصريون يطورون علاجا لآفة قاتلة للزراعات في تنزانيا

خبراء زراعة مصريون يطورون علاجا لآفة قاتلة للزراعات في تنزانيا
خبراء زراعة مصريون يطورون علاجا لآفة قاتلة للزراعات في تنزانيا
نجح خبراء وزارة الزراعة المصرية في ابتكار مبيد طبيعي لآفة "الميلي باج" القاتلة للزراعات في جزيرة زنزبار بتنزانيا، والتي تتسبب في خسائر كبيرة للاقتصاد التنزاني سنويا.

وقال مدير المزرعة المصرية المشتركة مع زنزبار الدكتور رضا عبد الله، في تصريح له، في تنزانيا، إنه ونائب مدير المزرعة لشئون الهندسة الزراعية الدكتور يسري عبد القوي، نجحا في ابتكار علاج يتكون من مواد من الطبيعة التنزانية للآفة القاتلة للزراعات.

وأضاف أنهم في طريقهم لتسجيل براءة اختراع بالمبيد الجديد ومن ثم الإعلان عن تفاصيله، وأن المبيد تم تسميته "إيجي زان وان" أي أول 3 حروف من كلمة مصر باللغة الإنجليزية وأول ثلاثة حروف من كلمة زنزبار، ليتوج بذلك التعاون المصري الزنزباري التنزاني، بأول المركبات في مجال الزراعة.

ويسعى الخبراء لابتكار حلول للمشكلات الأخرى التي تواجه الزراعة في زنزبار خاصة وتنزانيا بصفة عامة عبر مواد طبيعية من البيئة الزنزبارية.

وأضاف أنه تم استحداث زراعة العنب (البناتي - الفيليم - السوبيريور - الكريمسون)، في سابقة هي الأولى لزراعة هذه الفاكهة التي تستوردها زنزبار، موضحا أن الأمر مازال في طور التجربة.

بدوره أضاف "عبد القوى"، أنه تم تصميم وتنفيذ نظام هندسي لتدعيم العنب باستخدام خامات الأخشاب من الطبيعة الإفريقية الغنية، نظرا لنقص وارتفاع أسعار خامات الحديد بزنزبار.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تخفيضات في الأسواق الحرة بمطار القاهرة بمناسبة عيد الأم
التالى تدفق الأموال والبورصة الأكثر استفادة من تعويم الجنيه