أخبار عاجلة
باريس يغري غوارديولا بـ«رقم صعب» -
إنتر وروما.. قمة «نار» -
الأهلي يقترب من أمين النجم الساحلي -

"أرامكو" تضخ خلال أسابيع باكورة إنتاج الغاز الصخري لدعم مشروعات وعد الشمال

اقتربت شركة أرامكو السعودية من تدشين مشروعها الحلم العملاق وضخ باكورة إنتاجها من الغاز الصخري المقرر أواخر العام الجاري 2017 بطاقة أولية بنحو 60 مليون قدم مكعبة قياسية في اليوم.

ومن المنتظر أن تعلن أرامكو خلال الأسابيع القادمة عن تدفقات الغاز الصخري من شمال غرب المملكة في منطقة الجلاميد، والمخصص لدعم المشروعات الصناعية التعدينية ومرافق توليد الكهرباء في مشروع مدينة وعد الشمال الصناعية، وذلك ضمن خطط أرامكو لإنتاج 200 مليون قدم مكعبة يومياً من الغاز غير التقليدي بحلول عام 2018 بحجم استثمارات تقدر بأكثر من 11 مليار ريال، وذلك ضمن ميزانية رصدت لمشروع الغاز الصخري بقيمة تبلغ 75 مليار ريال، في حين تستهدف المملكة ضخ أربعة مليارات قدم مكعبة يومياً من الغاز الصخري بحلول 2025.

ويتزامن طرح باكورة إنتاج أرامكو من الغاز الصخري في شمال المملكة مع إتمام كافة مصانع وعد الشمال المخطط أواخر 2017 وذلك ضمن أكبر مجمع لإنتاج الفوسفات في العالم بطاقة إنتاجية إجمالية تبلغ 16 مليون طن متري سنوياً وبتكلفة 30 مليار ريال تشمل مشروعات شركة «معادن وعد الشمال للفوسفات» ومجمعها الصناعي الذي تقيمه شركة معادن وشركاؤها ومشروعاتها الأخرى المرتبطة بها، ويضم 7 مصانع عملاقة منها 5 مصانع بخدماتها ومرافقها المتكاملة في موقع المشروع في مدينة وعد الشمال ومصنعين في مدينة رأس الخير الصناعية.

كما تحضر أرامكو لاكتشافات جديدة للغاز الصخري واكتشاف كميات كبيرة في حوض الجافورة القريب من الأحساء، حيث تمثل مدخرات هذا الحقل ثروات واعدة ذات جدوى اقتصادية لاحتوائها على نسبة كبيرة من السوائل، وما زالت أعمال تقييم الاحتياطيات مستمرة، حيث تؤمل أرامكو أن يكون لذلك الاكتشاف آثار إيجابية من حيث فتح فرص استثمارية لا حصر لها وتوليد وظائف نوعية مهمة للمواطنين.

في وقت تسعى أرامكو لتعزيز قدراتها في مجال اكتشاف الغاز غير التقليدي وإنتاجه لتوفير إمدادات آمنة ومستقرة لتدفقات وافرة لاستخدام الغاز في توليد الكهرباء وتحلية مياه البحر وكلقيم لمجموعة متنوعة من الصناعات التي تحفز الازدهار الاقتصادي وتوفير المزيد من النفط الخام للاستخدام في التكرير.

وتدعم أرامكو النمو الكبير في قطاع المنافع والقطاع الصناعي اللذين يتمتعان بارتفاع طلب ثابت في المنطقتين الوسطى والغربية في المملكة، من خلال توسعة شبكة الغاز الرئيسة التابعة لها. وتهدف المرحلة الأولى من مشروع توسعة شبكة الغاز الرئيسة إلى زيادة الطاقة الإنتاجية من 8.6 إلى 9.6 مليارات قدم مكعبة قياسية في اليوم، وتوصيل الغاز إلى مدينة الملك عبدالله الاقتصادية الواقعة على بعد 120 كيلومترًا شمال جدة.

وتتأهب أرامكو أيضاً لتوصيل الغاز إلى منطقة رابغ حيث قطعت الأعمال الإنشائية مراحل متقدمة في المرحلة الأولى واكتمال أعمال الهندسة وأعمال توريد المواد خلال المرحلة الثانية التي سترفع الطاقة الإنتاجية إلى 12.5 مليار قدم مكعبة قياسية في اليوم حيث من المخطط أن تساعد الكميات الإضافية من الوقود واللقيم عملاء أرامكو على تحفيز التنوع الاقتصادي وتوفير فرص العمل.

ويبلغ إجمالي احتياطات الغاز العالمي 7.299 ترليون قدم مكعبة، في حين تأتي أكبر 10 دول في العالم في احتياطات الغاز الصخري بالترليون قدم مكعبة الصين في المرتبة الأولى باحتياطات 1.115، والأرجنتين ثانية 802، والجزائر ثالثة 707، والولايات المتحدة الأمريكية رابعة 665، وكندا خامسة 573، والمكسيك سادسة 545، وأستراليا سابعة 437، وجنوب أفريقيا ثامنة 390، وروسيا تاسعة 285، والبرازيل عاشرة 245، وبقية دول العالم 1.535.

مشروعات وعد الشمال تتأهب لباكورة اكتشافات أرامكو

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مصدر بـ«المركزي»: مستعدون لسداد 700 مليون دولار قسط نادي باريس