أخبار عاجلة
ترامب يلتقي البابا فرانسيس لأول مرة -
المالية تطلق هويتها الجديدة -
خبير يقدم 7 نصائح لسياح أمريكا اللاتينية -
أغسطس موعد «غالاكسي نوت 8» -

وزير البترول ورئيس "شل" يبحثان حفر 3 آبار بالبحر الأبيض لإنتاج مليار قدم غاز يوميا

وزير البترول ورئيس "شل" يبحثان حفر 3 آبار بالبحر الأبيض لإنتاج مليار قدم غاز يوميا
وزير البترول ورئيس "شل" يبحثان حفر 3 آبار بالبحر الأبيض لإنتاج مليار قدم غاز يوميا

بحث المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، مع كل من المهندس سامى إسكندر، نائب الرئيس التنفيذى لشركة شل العالمية، والجيولوجى جاسر حنطر، رئيس شركة شل مصر، بحضور المهندس محمد مؤنس وكيل أول الوزارة لشئون الغاز خطة عمل الشركة خلال الفترة القادمة والفرص المتاحة حالياً فى مجال البحث وتنمية الحقول، وحفر آبار جديدة فى مناطق امتيازها بالصحراء الغربية والبحر المتوسط.


ووفقا لبيان الوزارة اليوم، الأربعاء، فتم خلال اللقاء استعراض برامج العمل فى منطقة الصحراء الغربية وحفر 3 آبار جديدة خلال الشهر القادم، فى ظل الاحتمالات الجيدة لإنتاج المزيد من البترول والغاز من هذه المنطقة الواعدة التى لا زالت تمثل منطقة جذب للاستثمارات، كما تم بحث سبل الاسراع ببدء العمل لتنمية الآبار الثمانية فى المرحلة 9 (ب) بالبحر المتوسط بالإضافة إلى بئرين استكشافيين فى اطار خطة العمل لزيادة انتاج الشركة من الغازات الطبيعية خلال السنوات القادمة، حيث تخطط الشركة إلى زيادة إنتاجها من منطقة الصحراء الغربية من 130 ألف برميل مكافئ يومياً إلى حوالى 200 ألف برميل مكافئ يومياً وزيادة إنتاجها من البحر المتوسط من حوالى نصف مليون قدم مكعب يومياً، إلى حوالى مليار قدم مكعب يومياً.


كما تم الاتفاق على تشكيل مجموعة عمل مشتركة من قطاع البترول وشركة شل لدراسة برامج العمل والخطط المستقبلية ووضع الآليات لتنفيذها، وأيضاً تم الاتفاق على الاستفادة من الخبرات الفنية لشركة شل فى مختلف دول العالم فى المساهمة فى تدريب ورفع القدرات والإمكانيات لعدد من شباب قطاع البترول بهدف إعدادهم وصقل مهاراتهم.


وأكد المهندس سامى اسكندر على أن هناك العديد من الفرص الجيدة للاستثمار فى مصر خلال الفترة القادمة تحفز على ضخ المزيد من الاستثمارات فى قطاع البترول.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى البورصة تخاطب 25 شركة لموافاتها بالقوائم المالية السنوية بعد اعتمادها