أخبار عاجلة
وصول 623.368 حاجاً إلى المدينة المنورة -
في لندن.. عرضة سعودية.. حب وولاء وتفاعل سفير -

البورصات العالمية تنخفض وأسهم «سويس ري» تضغط على الأوروبية

البورصات العالمية تنخفض وأسهم «سويس ري» تضغط على الأوروبية
البورصات العالمية تنخفض وأسهم «سويس ري» تضغط على الأوروبية

انخفضت الأسهم الأوروبية في التعاملات الصباحية أمس، مع تركيز المستثمرين على مجموعة من نتائج الأعمال المتباينة، وتضرر سهم «سويس ري» بعدما أعلنت شركة التأمين عن أرباح دون التوقعات.

وتراجع المؤشر «ستوكس 600» للأسهم الأوروبية 0.1 في المئة ويتجه لإنهاء الأسبوع مستقراً عقب خسائر على مدى أسبوعين متتاليين. ونزل «ستوكس 50» للأسهم القيادية في منطقة اليورو 0.2 في المئة، بينما استقر «فايننشال تايمز 100» البريطاني.

وشكل سهم «سويس ري» أكبر ضغط على المؤشر «ستوكس 600» بهبوطه 3.4 في المئة بعدما أكدت ثاني أكبر شركة لإعادة التأمين في العالم أن صافي أرباحها في النصف الأول انخفض 35 في المئة ليأتي دون التوقعات.

غير أن سهم «رويال بنك أوف سكوتلاند»، الذي لم يحقق أرباحاً سنوية منذ 2007، صعد 3.5 في المئة بعدما تحول البنك البريطاني إلى تحقيق أرباح في النصف الأول مع استمرار تعافيه. وعند الافتتاح تراجع المؤشر «داكس» الألماني 0.08 في المئة وكذلك «كاك 40» الفرنسي 0.06 في المئة.

إلى ذلك، تراجع المؤشر «نيكاي» للأسهم اليابانية في ختام التعاملات مع ارتفاع الين لأعلى مستوياته في سبعة أسابيع، ما طغى على حالة التفاؤل بنتائج الأعمال، بينما صعد سهم «مازدا موتور» قبل إعلان متوقع عن تحالف مع «تويوتا موتور».

وانخفض المؤشر القياسي 0.4 في المئة ليغلق عند 19952.33 نقطة، لكنه ظل مستقراً على مدى الأسبوع. وساهمت بيانات ضعيفة غير متوقعة عن قطاع الخدمات الأميركي في تقليص شهية المستثمرين للمخاطرة وانخفاض الدولار إلى أدنى مستوى له في سبعة أسابيع أمام العملة اليابانية إلى 109.85 ين.

وحققت الشركات اليابانية التي أعلنت نتائجها الفصلية حتى الآن زيـــادة نسبتها 12.9 في المئة في أرباح التشغيل، وفاقت 60 في المئة منها توقعات السوق وفقاً لما أكـــدته شركة «أوكاسان» لأوراق المال.

وأنهى سهم «مازدا موتور» التعاملات مرتفعاً 2.8 في المئة بعدما أكد مصدر لوكالة «رويترز» أن «من المتوقع أن تعلن الشركة ومنافستها تويوتا موتور عن خطط لبناء مصنع لتجميع السيارات في الولايات المتحدة بقيمة 1.6 بليون دولار في إطار مشروع جديد مشترك». ونزل سهم «تويوتا» 0.1 في المئة.

وانخفض المؤشر «توبكس» الأوسع نطاقاً 0.2 في المئة إلى 1631.45 نقطة، ليواصل تفوقه على المؤشر «نيكاي» منذ حزيران (يونيو) بفضل الأداء القوي لأسهم الشركات الصغيرة.

أميركياً، هبط المؤشران الأميركيان «ستاندرد آند بورز 500» و «ناسداك» أول من أمس، مع تراجع أسهم «أمازون» و «آبل»وغيرهما في قطاع التكنولوجيا، في وقت سجل المؤشر «داو جونز» الصناعي ارتفاعاً طفيفاً ليحقق مستوى قياسياً عند الإغلاق.

وارتفع المؤشر «داو جونز» 9.8 نقطة بما يعادل 0.04 في المئة إلى 22026.04 نقطة، بينما تراجع «ستاندرد آند بورز» بمقدار 5.43 نقطة أو 0.22 في المئة إلى 2472.14 نقطة، ونزل المؤشر «ناسداك» المجمع 22.30 نقطة أو 0.35 في المئة إلى 6340.34 نقطة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أكثر من ملياري جنيه قيمة السيارات المُفرج عنها بجمارك الإسكندرية في أغسطس‎