أخبار عاجلة
ضبط "مزور" الأوراق الرسمية بالغربية -
إصابة ١٥ شخصًا في حادث تصادم بالقليوبية -
برشلونة يلاحق ريال مدريد بعد فوزه على إيبار -

"القومى للإدارة" يشارك فى اجتماعات "غيفت مينا" ببيروت

"القومى للإدارة" يشارك فى اجتماعات "غيفت مينا" ببيروت
"القومى للإدارة" يشارك فى اجتماعات "غيفت مينا" ببيروت

كتبت: دانه الحديدى

شارك المهندس أحمد كمال، مستشار وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى والمدير التنفيذى للمعهد القومى للإدارة، فى الاجتماع الأول لفريق عمل شبكة "غيفت - مينا"، بمعهد باسل فليحان المالى والاقتصادى، التابع للشبكة فى بيروت، وذلك ضمن فعاليات انعقاد المؤتمر السنوى السابق لشبكة معاهد التدريب الحكومية فى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا "غيفت - مينا"، تحت عنوان (الحوكمة فى ضوء تحديات بناء الدولة والتنمية المستدامة)، والذى عقد فى باريس فى الفترة من 12 إلى 14 أكتوبر الماضى، وقد نتج عنه التوافق حول تفعيل دور الشبكة للحفاظ على دورها وتحقيق استدامتها، وأيضا تشكيل فريق عمل يتولى وضع خطة عمل الشبكة.

وتهدف مشاركة المعهد القومى للإدارة إلى تعزيز التعاون مع المؤسسات المماثلة فى العالم العربى، والمنظمات الإقليمية والدولية، وتبادلًا للخبرات فى مجال التنمية الإدارية، حيث يهدف الاجتماع لإعداد خطة للتطوير المؤسسى لشبكة "غيفت - مينا" تحدد مستقبلها على ضوء التقرير المقدم من الخبراء، خلال الجمعية العامة التى عقدت فى باريس وكافة تقارير الأمانة العامة، وذلك للمساهمة فى إقرار الجمعية العامة الاستثنائية قبل نهاية يونيو 2017، وقد تم الاتفاق على أن تتضمن هذه الخطة عدد من المحاور، على رأسها وضع إطار قانونى وتنظيمى يضمن استمرارية الشبكة بشكل مرن ومستقل، ووضع آليات تحسين الشبكة لاستدامة دورها فى المنطقة.

ويأتى هذا الاجتماع للتأكيد على الأهداف التى تجمع أعضاء الشبكة، وعلى أهمية دورها الهام لتعزيز الحوكمة والتنمية المؤسسية وتحديث مؤسسات الدولة، وتجديد روح الخدمة وذلك إدراكًا لأهمية تحديث القطاع العام وتطوير رأس المال البشرى للمساهمة فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة لعام،2030 وذلك من خلال تبادل الخبرات وتسهيل بناء الشراكات بين بلدان الجنوب ومع الشركاء والمنظمات الإقليمية والدولية.

يذكر أنه تم توجيه الدعوة للمعهد القومى للإدارة باعتباره أحد أعضاء اللجنة التنفيذية للشبكة، ممثلًا عن جمهورية مصر العربية، وفقًا لأخر انتخابات تم إجراؤها من قِبل الدول أعضاء الشبكة فى اجتماعها السابق بدولة المغرب 2015، وباقى الدول الأعضاء أعضاء اللجنة التنفيذية من مختلف البلدان العربية، وهى "فلسطين، المغرب، تونس، لبنان، كويت"، بالاضافة إلى مجموعة من الخبراء من الأمانة العامة لشبكة غيفت - مينا.

تجدر الإشارة بأن شبكة "غيفت-مينا" هى منتدى تجتمع فى إطاره مراكز الإدارة العامة، ومعاهدها المتخصصة فى تدريب الموظفين الحكوميين والمسؤولين عن إدارة الموارد البشريّة فى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إيجاس توقع مذكرات تفاهم مع روسيا وعمان